الثلاثاء 22 من جمادي الآخرة 1438 هــ 21 مارس 2017 السنة 141 العدد 47587

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

المشهد الآن
لماذا يرتفع الدولار؟

منذ أسابيع كنت ضيفا فى احد البرامج التليفزيونية ، فى ذلك الوقت، كان سعر الدولار متراجعا امام الجنيه، وسألتنى المذيعة عن رأيى فى هذا التراجع، وما هى انعكاسات ذلك على الاقتصاد.

وكانت إجابتى فى حينها: اننا لا يجب ان نفرط فى التفاؤل، فهذا التراجع يعود فى المقام الاول الى التضييق و الحصار الذى تم فرضه على الواردات، وهو ما أدى بطبيعة الحال الى تخفيف الطلب على الدولار، الى جانب ذلك فإن انفلات أسعار السلع والخدمات بعد تعويم الجنيه وتحرير سعر الصرف نتج عنه انخفاض فى القوة الشرائية وتباطؤ شديد فى حركة التجارة الداخلية، وكل ذلك من شأنه ان يضاعف الكساد ويزيد من البطالة وقلت لها ايضا سأظل أشعر بالقلق هناك غياب للثلاثية الذهبية التى تضمن التنمية الحقيقية والرواج الفعلى الذى يدفع الاقتصاد الى الامام ويسهم فى تحسين حياة الناس.

وهى فى تقديرى عودة النشاط والازدهار السياحي، وتدفق الاستثمارات الاجنبية بمعدلات كبيرة و سريعة، الى جانب مضاعفة الانتاج واعادة تشغيل المصانع المغلقة وتنشيط وتحفيز الاسواق المحلية، و هذا مشروط بتحقيق الاستقرار السياسى والأمنى وتحسين الصورة الذهنية عن مصر فى الخارج واطلاق حزمة غير مسبوقة من الحوافز لجذب الاستثمارت العالمية، فى هذه الحالة فقط سوف نشعر بالتفاؤل عندما يتراجع الدولار امام الجنيه وما عدا ذلك اعتقد اننا نعيش فى الاوهام، أقول ذلك بمناسبة ارتفاع الدولار مرة اخري.

فاصل قصير :
اذا مات «القلب» ذهبت الرحمة و إذا مات «العقل» ذهبت الحكمة و إذا مات «الضمير» ذهب كل شيء.

لمزيد من مقالات هانى عمارة

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
خدمة الأخبار العاجلة