السبت 5 من جمادي الآخرة 1438 هــ 4 مارس 2017 السنة 141 العدد 47570

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

«عندما يتدفق النهر .. يعم الخير»
مؤسسة «مصر الخير» خلال الملتقى الأول لشركاء التنمية: شكراً على ما تم من إنجازات وندعوكم لمضاعفة دور المسئولية المجتمعية خلال 2017 قدمنا 20 مليون خدمة للمستحقين ونسعى للوصول إلى 40 مليون خدمة خلال السنوات الثلاث المقبلة


استراتيجية مؤسسة مصر الخير لعام 2017 تستهدف تنفيذ مشروعات قومية لتنمية الإنسان المصرى

نجحت مؤسسة مصر الخير فى رسم خريطة لتنمية الانسان المصرى فى كافة ربوع الوطن واستطاعت ان تغير حياة الملايين من خلال رحلة تنمية حقيقة ترجمتها مشروعاتها القومية على كافة الاصعدة. والتى استعرضها الملتقى الاول لشركاء التنمية الذى نظمته مؤسسة مصر وشاركها كل شركاء النجاح من شركات القطاع الخاص والبنوك والهيئات المصرية والدولية حيث استعرضت مصر الخير نجاحاتها فى العمل منذ عام 2007 على خمس مجالات هى الصحة والتعليم والتكافل الاجتماعى والبحث العلمى ومناحى الحياة تستهدف من خلالهم تنمية الإنسان المصرى.


وقد حضر الملتقى فضيلة الدكتور على جمعة رئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر الخير، والسفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج والدكتور عصام العدوى مستشار وزيرة التضامن ممثلا عن الدكتورة غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى، وعدد كبير من الإعلاميين والفنانين وعلى رأسهم الإعلامية منى الشاذلى سفيرة التعليم بمؤسسة مصر الخير، والأستاذ محمود مسلم رئيس تحرير جريدة الوطن، والفنان إيمان البحر درويش، وبعض ممثلى مجلس أمناء المؤسسة. وقد تم استعراض العديد من مشروعات مؤسسة مصر الخير خلال الملتقى بداية من تطوير منظومة التعليم المجتمعى وتطوير خدماته والتعليم الفنى ومنح مصر الخير خارج مصر ليصبح أبناء مصر سفرائها فى الخارج للعودة لأرض الوطن محملين بالعلم لنهوض بوطنهم وايضاً برامج قطاعات التكافل الاجتماعى والتى نجحت فى تقديم الملايين من المساعدات الانسانية والاجتماعية للاسر الاكثر احتياجا فضلا عن برنامح الغارمين الذى نجح فى فك كرب حوالى ٤٠ الف غارم وغارمة والقطاع الصحة ومبادراته العلمية فى مكافحة فيروس سى وتقديم الخدمات الطبية لعديد من المستشفيات ودعمه الشديد لمستشفى أطفال أبو الريش ومناحى الحياة الذى استطع تقديم خدمات علمية وثقافية للنشء من أجل بناء عقول الأجيال القادمة ودعمه لذوى الاعاقة اجتماعيا ورياضيا فضلا عن برنامج قيم وحياة فكلها خدمات متنوعة وصلت لـ 20 مليون خدمة للمستحقين خلال عشر سنوات وبل وتسعى مؤسسة مصر الخير لتقديم 20 مليون خدمة أيضا للمستحقين خلال الثلاث سنوات المقبلة.

وشهدت الاحتفالية تكريم الشركاء من الشركات والبنوك والدول العربية والهيئات الدولية والإعلاميين والفنانين.

وقالت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، انه يتم تنفيذ برنامج لتدريب 400 شاب من محافظتى الغربية والفيوم، فى عدة مجالات مهنية مثل الفندقة والكهرباء وغيرها، وذلك ضمن خطة الوزارة للحد من ظاهرة الهجرة غير الشرعية من خلال الترويج للهجرة الشرعية، وذلك ضمن البروتوكول الموقع بين الوزارة ومؤسسة مصر الخير.

وأضافت السفيرة نبيلة مكرم أن إيمان مؤسسة «مصر الخير» بالنظام المؤسسى وروح الفريق وأهمية العمل التنموى والمنهجية فى العمل. هو سبب قوى للنجاح، لافته الى المؤسسة اختارت التصدى للمشكلات التى تعانى منها مصر بأسلوب علمي، منوهة إلى تعاون الوزارة ومؤسسة مصر الخير فى عقد ملتقى دولى للأطفال متحدى الإعاقة بدعم كامل من المؤسسة، قائلة: «تنمية الإنسان الذى تسعى له مصر الخير هى بالتأكيد أساس تقدم المجتمع».

من جانبه قال الدكتور على جمعة، رئيس مجلس أمناء مؤسسة «مصر الخير» إن المؤسسة تسعى لإثبات أن مدخلها هو المواطنة الصحيحة، مضيفا: «نعمل لتنمية الانسان من أجل أن تعود لمصر قيادتها ومكانتها وريادتها»، قائلا: «بالعمل وبالأمل نصل لمرادنا». ووجه جمعة، الشكر لشركاء التنمية لمؤسسة مصر موضحًا ان هناك مربع نموذجى للتنمية، يضم مؤسسات المجتمع المدنى وقطاع الأعمال والحكومة والإعلاميين والفنانين.

وقال الدكتور عصام العدوى، مستشار وزيرة التضامن الاجتماعى، فى الكلمة التى ألقاها نيابة عن وزيرة التضامن غادة والي، إن دور المجتمع المدنى هام بالمشاركة مع الدولة، فى تنفيذ كافة خططها. وأضاف العدوى، إنه يوجد 48 ألف و500 جمعية ومؤسسة مسجلين بالوزارة، قائلا: «أكثر من نصفهم غير موجودين على أرض الواقع ويحتاجون لمساعدة»، مؤكدا أن جزء بسيط هو من يعمل وأن وصول عدد الشركاء لأكثر من 68 شريكًا مع «مصر الخير» هذا يعد دليل للنجاح، قائلا: «مصر الخير نموذج لمؤسسة تنموية كاملة وليست خيرية فقط».

وقال عبد العزيز على، عضو مجلس الأمناء المنتدب لمؤسسة مصر الخير، أن شعار المؤسسة، منذ نشأتها فى عام 2007 وحتى الأن هو « تنمية الإنسان»، ونسعى لأن تبقى المؤسسة 500 عاما مقبلة «، مضيفا «فى فترة 10 سنوات وهو عمر المؤسسة استطعنا أن نقدم 20 مليون خدمة، مشيراً إلى ان المؤسسة تسعى لتقديم 20 مليون خدمة خلال الثلاث السنوات القادمة. وأضاف عبد العزيز على، أن استراتيجية مؤسسة مصر الخير خلال الفترة القادمة ستكون استراتيجية تنافسية، مضيفا أن أهدافنا الاستراتيجية جميعها قابلة للقياس، ونستهدف معدل التحويل وزيادة عدد المتبرعين» لافتا إلى أن من ضمن أهداف المؤسسة هى زيادة انتشارها الجغرافى، موضحا أن المؤسسة تعمل على تطبيق الأسلوب العلمى فى كل أعمالها وإنجازاتها والانفتاح على العالم، مشيرا إلى أن المؤسسة باعتبارها مال عام تخضع لرقابة كل الأجهزة الرقابية فى مصر، كما تخضع لأحكام قانون الجمعيات الأهلية رقم 84 لسنة 2002

وعن أهداف المؤسسة حتى 2019، أوضح أنها تتمثل فى زيادة تلبية احتياجات الأسر الأولى بالرعاية، وزيادة المسئولية المجتمعية من خلال تنفيذ 75 مشروع فى عام 2017

وقد شهد الملتقى عرض فيلم تسجيلى لأهم المشروعات المستهدفة خلال عام 2017، والتى تتلخص فى مشروع التعليم المجتمعى، والكلية التكنولوجية الصينية ضمن مجال التعليم وبرنامج الغارمين وابن السبيل، ومشروع الصوب الزراعية، وزيادة مشروعات توليد الدخل ضمن مجال التكافل الاجتماعى وضمن قطاع الصحة جاء التركيز على أهمية استكمال تطوير مستشفى سوهاج، وزيادة عدد القوافل الطبية، أما فى مجال البحث العلمى والابتكار فقد تم استهداف مشروعين أساسيين هما مشروع إعادة استخدام المياه الرمادية وبرنامج الحياة الحاضنات التكنولوجية جسر. وفى مجال مناحى الحياة تم تحديد مشروع المكتبة المتنقلة حكايات على أربع عجلات، ومشروع دعم ورعاية ذوى الإعاقة وذلك ضمن أهم المشروعات التى سيتم دعمها خلال عام 2017

كما تم إلقاء الضوء على أبرز انجازات المؤسسة خلال عام 2016، اضافة الى عرض موسيقى لأوركسترا «النور والأمل».

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
خدمة الأخبار العاجلة
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق