الجمعة 20 من جمادي الاولى 1438 هــ 17 فبراير 2017 السنة 141 العدد 47555

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

هل يعالج حلمى أخطاء الزمالك فى مباراة الإنتاج أمام الأوليمبى اليوم؟

حاتم الشربينى ـ أحمد طاهر
عادة ما تكون الخسارة جرس إنذار شديد اللهجة للإفاقة بحيث تكون انطلاقة قوية للمباريات المقبلة فى الدورى والكأس.. هذا هو شعار الزمالك اليوم قبل خوض مباراة الأولمبى اليوم فى دور الـ 32 بكأس مصر.

خاصة وأن المدير الفنى أكد أنه سيضم لاعبين جددا لقائمة الفريق فى مباراة اليوم التى ستقام على ملعب بترو سبورت، مشيرا إليّ أن عدم التوفيق أمام الإنتاج الحربى كان السر وراء تلقى الهزيمة الثانية فى الدوري. وقال أنه من المقرر ضم باسم مرسى بعد تنفيذ عقوبة الإيقاف وشفاء حسنى فتحى بالإضافة الى أيمن حفنى والزامبى مايُوكا وشيكابالا، ولكن هل يعالج محمد حلمى المدير الفنى للزمالك أخطاءه فى مباريات الفريق المقبلة بدءا من اليوم؟

سؤال بات ملحا بعد خسارة الزمالك المفاجئة أمام الإنتاج الحربى 1/2 فى الأسبوع الـ 18 للدورى الممتاز نتيجة عوامل عدة يأتى على رأسها الإفراط فى الفرحة من جانب اللاعبين بعد الفوز بكأس السوبر على الأهلى بضربات الترجيح واللعب بعدها بثقة زائدة عن الحد أمام فريق طموح بحجم الإنتاج مما سمح للاعبى الزمالك بارتكاب أخطاء فنية كلّفت الفريق فى النهاية ثلاث نقاط مهمة فى مشواره بالمسابقة.

وعلى الرغم أن الفريق حسن من أدائه خلال المباراة إلا أن تصحيح المسار جاء متأخرا بعدما كرر محمد حلمى نفس الأخطاء السابقة والتى تتمثل فى عدة نقاط، الأولى توظيف اللاعبين بشكل غير صحيح داخل الملعب وذلك بالدفع بالنيجيرى ستانلى فى الجهة اليسرى فى الملعب التى لا يجيد فيها من الناحية الهجومية ولا تظهر إمكاناته وانطلاقاته نحو المرمى حيث تكمن خطورة اللاعب فى الناحية اليمنى أو مركز رأس الحربة الصريح .

كذلك عدم الدفع بمعروف يوسف فى وسط الملعب من البداية أو على الأقل فى بداية الشوط الثانى للسيطرة على منطقة وسط الملعب التى يعتمد عليها الزمالك فى شن هجماته للوصول لمرمى الفريق المنافس وكذلك إيقاف مفاتيح لاعبى الانتاج التى اعتمد عليها الأخير بشكل واضح لتهديد مرمى الزمالك .

أما الأمر الثالث فهو الخطأ فى التغييرات بشكل غريب فى المباراة فبينما كان الفريق يسعى للتعادل جاء تبديل حسام باولو مفاجئا بعد إحرازه هدف تقليص الفارق 2/1 ونزول أحمد جعفر الذى لم يضيف شيئا، بالإضافة إليّ خروج محمد إبراهيم ونزول أحمد رفعت بينما كان التغيير الأغرب هو نزول أحمد توفيق فى الجهة اليمنى بدلا من اسامةـ إبراهيم.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
خدمة الأخبار العاجلة
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق