الجمعة 20 من جمادي الاولى 1438 هــ 17 فبراير 2017 السنة 141 العدد 47555

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

لجان لتسويق المقاصد السياحية بالبحر الأحمر وجنوب سيناء خارجيا
البحر الأحمر ــ أحمد عبد المقصود وعرفات علي
بالتنسيق بين محافظتى البحر الأحمر وجنوب سيناء وجمعيتى الاستثمار السياحى بالمحافظتين تقرر تنفيذ خطة لتسويق وترويج المقاصد السياحية فى الأسواق الخارجية خلال الفترة القادمة.

جاء ذلك خلال الاجتماع المشترك الذى عقد أمس بإحدى القرى السياحية بمدينة الغردقة بحضور اللواءين أحمد عبد الله محافظ البحر الأحمر وخالد فودة محافظ جنوب سيناء وكل من كامل أبو على وهشام عدلى رئيسى جمعيتى المستثمرين السياحيين بالمحافظتين وعدد كبير من أصحاب المنشآت الفندقية بالمحافظتين.
وأعلن محافظ البحر الأحمر أن قناصل الاتحاد الأوروبى لعدد 22 دولة بالقاهرة أكدوا له خلال اجتماعه معهم أمس الأول بديوان عام المحافظة وعقب قيامهم بجولة ميدانية بالغردقة وتفقد بعض المنشآت الأمنية والفندقية أن هناك صورة مغلوطة لدى مواطنيهم فى البلدان الأوروبية عن الحالة الأمنية فى بعض المحافظات التى تضم مقاصد سياحية وأن بعض وسائل الإعلام تنقل صورة خاطئة عن الحالة الأمنية مخالفة لما لمسوه على أرض الواقع وأنهم سوف يعملون على تغيير هذه الصورة السلبية لدى مواطنيهم من خلال إرسالهم تقارير إيجابية.
وأشار عبدالله إلى أنه سيتم خلال الفترة القادمة استقدام وفود إعلامية من مختلف الدول الأجنبية على نفقة قطاع السياحة ،وتنظيم زيارات لهم فى مختلف المناطق لمشاهدة الصورة على الطبيعة ونقلها كما هى وأن الغرض من الاجتماع هو توحيد الجهود من قبل أصحاب المنشآت السياحية للقيام بتنفيذ خطة عاجلة وأخرى آجلة للترويج خارجياً للمقاصد السياحية بالمحافظتين واختيار لجان تسويقية للمنتج السياحى الموجود.
وأكد محافظ جنوب سيناء أن الاجتماع ليس موجها ضد أحد وأنه لا خلاف مع وزارة السياحة فى هذا الشأن وأنه مادامت الدولة جددت الثقة فى وزير السياحة فإننا جميعا نقف معه ولا صحة لما يردده البعض فى هذا الشأن لأن الهدف واحد وهو العمل من أجل قطاع يمثل أهم محاور الاقتصاد القومي. وأشار إلى أنه نتيجة التحركات السابقة لقطاعى السياحة بالمحافظتين فى الخارج زادت حركة السياحة الأوكرانية بنسبة 20 %

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
خدمة الأخبار العاجلة
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق