الجمعة 20 من جمادي الاولى 1438 هــ 17 فبراير 2017 السنة 141 العدد 47555

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

ذاكرة القاهرة التراثية بـ «الأبعاد الثلاثية»
كتبت ــ حنان حجاج
شارع المعز من أهم الأماكن الأثرية فى مصر
لأول مرة منذ بدأت محاولات الحفاظ علي القاهرة التاريخية وطرازها المعماري المميز يعلن عن أول عملية توثيق وحصر لمباني القاهرة التاريخية لتكون بمثابة حفظ حقيقي لذاكرة المدينة التي كادت أن تضيع ..مشروع « التسجيل التوثيقي »

هو احد أهم قرارات اللجنة القومية لتطوير وحماية القاهرة التراثية والتي يرأسها المهندس إبراهيم محلب مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والإستراتيجية وحسب المهندس محمد أبوسعدة رئيس جهاز التنسيق الحضاري وعضو اللجنة ، فإن المشروع يسعي إلي تحقيق هدفين أولهما تكوين أرشيف قومي للمباني الأثرية والتراثية لا يكتفي فقط بالحصر المعتاد لتلك المباني وتسجيلها ، بل يسعي ايضا إلي عمليات الرفع المعماري الكامل لكل مبانيها وشوارعها باستخدام تقنية الأبعاد الثلاثية، وحسب أبو سعدة فقد تم الاتفاق بالفعل بين جهاز التنسيق الحضاري وجامعة القاهرة بالتعاون مع مركز الدراسات والبحوث المعمارية الذي سيتولي القيام بهذا العمل ويضيف رئيس جهاز التنسيق الحضاري :« كنا نكتفي فيما سبق بتسجيل المبني عبر تقديم وصف ظاهري له ، بينما في عمليات المسح والتسجيل بالتصوير ثلاثي الأبعاد يمكن في حالة انهيار أي جزء منه إعادة تشكيله بنفس الشكل والأبعاد ، كما ان هذا سيتيح لنا تصوير الأماكن من الداخل وتكوين هيكل هندسي متكامل لها بحيث تكون كل تفاصيل المبني معماريا وطرازي لدينا »أما الشق الثاني من عملية مشروع الأرشيف ألتوثيقي كما يقول أبو سعدة فهو الحصر الدقيق لجميع الأنشطة التجارية والصناعية التي تشغل تلك المباني لحصر المخالفات التي تقع ويضيف: « كانت هناك دائما مشكلة مع كل محاولة تجديد أو تقنين أوضاع بعينها وللأسف كانت تأتي المقاومة من السكان وشاغلي المحلات والأنشطة الاقتصادية كما حدث في شارع الألفي وبالتالي هناك حاجة حقيقية لمعرفة خريطة المكان اقتصاديا واجتماعيا وهو شق مهم سنتعامل معه حتي نضمن استدامة التطوير.»

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
خدمة الأخبار العاجلة
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق