الأثنين 25 من ربيع الآخر 1438 هــ 23 يناير 2017 السنة 141 العدد 47530

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

البرلمان يوافق على مد الدورة النقابية لمجالس إدارات المنظمات العمالية لمدة سنة
مطالبة الحكومة بسرعة الانتهاء من القانون الجديد ..و«سعفان» : سيكون أمامكم خلال أسبوع

كتب ــ أحمد جلال عيسى وسامح لاشين
وافق مجلس النواب برئاسة الدكتور على عبد العال فى جلسته امس على مشروع القانون المقدم من الحكومة لمد الدورة النقابية لمجالس إدارات النقابات العمالية والتى كانت ستنتهى فى 25 يناير لمدة عام.

وقد طالب النواب الحكومة بمد فترة المد الى عام بدلا من ستة اشهر والتى وردت فى مشروع القانون، ووافق البرلمان على التعديل وتغير فترة المد من 6 أشهر إلى عام كامل وسرعة اصدار قانونى العمل الموحد والمنظمات النقابية العمالية حتى لا تضع مصر فى القائمة السوداء فى منظمة العمل الدولية.

ومن جانبه اكد الدكتور محمد سعفان وزير القوى العاملة ان الحكومة انتهت من قانون مجالس ادارات النقابات العمالية وسوف يحال للمجلس خلال اسبوع.

وينص مشروع القانون على مد أجل الدورة النقابية الحالية لمجالس إدارة المنظمات العمالية المشكلة وفقا لأحكام قانون النقابات العمالية الصادر بالقانون رقم 35 لسنة 1976 لمدة سنة، تبدأ من اليوم التالى لانتهاء مدة التشكيل الأخير للدورة النقابية الحالية، أو لحين صدور قانون المنظمات النقابية العمالية أيهما أقرب، على أن تتم الدعوة لانتخابات مجالس الإدارة لهذه النقابات للدورة النقابية الجديدة خلال المدة المشار إليها وقبل انتهائها بستين يوما على الأقل.

ومن جانبه اكد النائب محمد وهب الله مقرر الموضوع ووكيل لجنة القوى العاملة ان قانون العمل الجديد الذى يتم حاليا مناقشته هدفه الوصول الى مستوى عالمى فى قانون العمل المصرى واقرار قانون النقابات والهيئات العمالية وذلك لتوفير وتشجيع الاستثمار.

ومن جانبه قال النائب صلاح عيسى انه يوافق على مشروع القانون ولكن لابد من إجراء انتخابات سريعة، وطالب وزير القوى العاملة بسرعة إجراء انتخابات ولابد من التجديد.

بينما قال النائب أحمد شعيب برغم أعتراضه على مد الدورة البرلمانية، ولكننا مضطرون للموافقة حتى لا يكون هناك فراغ بسبب أن الحكومة تأخرت فى إرسال قانون النقابات العمالية الجديد، وطالب بمد الدورة لمدة سنة بدلا من 6 أشهر حتى لا نقع فى فراغ تشريعي، و أضاف ان الموافقة على القانون المعروض يعتبر موافقة منقوصة لان الاصل هو اجراء الانتخابات.

ومن جانبه قال النائب كمال أحمد ان هناك ضرورات تبيح المحظورات، مطالبا بمد لسنة بدلا من 6 أشهر ويجب الانتهاء من القوانين المنظمة.

وقال النائب على بدر لابد من الموافقة على مشروع قانون متسائلا إلى متى تظل الحكومة متأخرة عن تقديم مشروع القانون وهل من المعقول أن نظل نجدد للمجالس القديمة .

وقال النائب عبد المنعم العليمى انه يتعهد امام المجلس بأنه سيعد مشروع قانون يقدم للمجلس فى القريب العاجل.

 


مشادة بين الحريرى ومنصور



شهد مجلس النواب مشادة بين النائبين هيثم الحريرى ومرتضى منصور كادت تصل الى التشابك بالايدي، لولا تدخل عدد من النواب الذين استطاعوا الفصل بينهما. وكان «الحريري» يتحدث الى «منصور» معاتبا له وقائلا: «ليست من الرجولة أن تتحدث عن والدى وامى واختى وزوجتى فى التليفزيون، الا ان «منصور» تهكم على الحريرى ببعض الكلام الذى استفز الاخير، وطالبه بالتوقف عن الحديث معه بهذا الشكل، فرد عليه مرتضى منصور قائلا «: «أسأل والدك عن الذى كان يفعله» ..ثم بدأ مرتضى بذكر زوجة ووالدة وشقيقة هيثم الحريرى فى حديثه، الامر الذى دفع «الحريرى » للانفعال وطالب من «منصور» ان يبعد يده التى يضعها على كتفه، وطالبه بأن يتحدث معه بشكل أكثر احتراما، وكاد الأمر أن يصل إلى الاشتباك بين النائبين أمام باب القاعة الرئيسية للنواب.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
خدمة الأخبار العاجلة
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق