الثلاثاء 21 من ربيع الأول 1438 هــ 20 ديسمبر 2016 السنة 141 العدد 47496

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

مقتل السفير الروسي في تركيا‏..‏ والجاني‏:‏ انتقمنا لأطفال حلب

‏أنقرة‏-‏ سيد عبد المجيد‏-‏ وكالات الأنباء‏:‏
لقي أندريه كارلوف السفير الروسي لدي تركيا مصرعه أمس إثر إطلاق نار عليه في معرض للفن في العاصمة أنقرة مما أسفر عن إصابته بجروح خطيرة‏,‏ أدت إلي وفاته متأثرا بها‏.‏

وذكر تليفزيون( إن.تي.في) التركي ووسائل إعلام أخري أن السفير أصيب بينما كان يلقي كلمة في معرض فني, فيما أصيب3 آخرون, واستمر إطلاق النار في المبني, فيما تمكنت قوات الأمن من القضاء علي منفذ الهجوم, وهو ضابط أمن تركي يدعي ميريت ألتنيتس(32 عاما), حيث وقف بسلاحه وسط المعرض بجوار جثة السفير وسط حالة من الذعر أصابت الزوار وهتف قائلا: الله أكبر.. هذا هو انتقامنا لأطفال حلب.


وطوق الأمن التركي المنطقة القريبة من البرلمان في العاصمة, فيما أدانت الولايات المتحدة الهجوم, وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية جون كيربي في بيان: ندين عمل العنف هذا أيا كان مصدره, فأفكارنا وصلواتنا معه ومع أسرته.
وفي غضون ذلك, أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن موسكو ستطرح قضية اغتيال كارلوف, علي مجلس الأمن الدولي, وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا- في تصريحات صحفية, حسبما أفادت قناة روسيا اليوم: سيتم طرح هذه القضية علي أعضاء مجلس الأمن الدولي, مشددة علي مواصلة روسيا محاربة الإرهاب, وقد ادانت مصر بأشد وأقصي العبارات الحادث وأعربت عن خالص تعازيها ومواساتها لحكومة وشعب روسيا الصديقة, مؤكدة وقوفها وتضامنها معها في تلك المحنة, ودعمها للجهود الروسية وكل جهد دولي صادق يستهدف دحر الارهاب واجتثاثه.


فيما نددت وزارة الخارجية السورية بالهجوم, واصفة الاعتداء بـالجبان, وأضافت: هذه الجريمة الشائنة تؤكد من جديد الضرورة الملحة لتسخير كل الجهود والإمكانيات لمكافحة الإرهاب والقضاء عليه.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 2
    دكتور كمال
    2016/12/20 11:23
    0-
    4+

    Delirium
    الارهاب الدولي يلفظ انفلسه الاخيرة في تخبط و هذيان انفعالي بدون عقل
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    المهندس محمود عبدالحميد محمد بباريس
    2016/12/20 10:24
    1-
    7+

    المعرض الفنى ليس ساحة حرب ،ولا بطولة فى قتل دبلوماسى غير مسلح !
    المعرض الفنى ليس ساحة حرب ،ولا بطولة فى قتل دبلوماسى غير مسلح ! الذى يريد أن يقاتل يذهب لساحة الحرب ،والذى يريد أن يقاتل لا يشهر السلاح فى وجه مدنى بل فى وجه عسكرى ،والسفير الروسى فى تركيا ضيف فى تركيا وجب له الأمان المهندس محمود عبدالحميد محمد بباريس
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق