الأحد 5 من ربيع الأول 1438 هــ 4 ديسمبر 2016 السنة 141 العدد 47480

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

الليلة.. الأهلى يصطدم بالمقاصة فى بداية «سلسلة» اللقاءات الصعبة بالدورى

محمد نبيل
قمة بين الأهلى والمقاصة

◄ المصرى فى نزهة أمام أسوان والشرقية مع الإنتاج وإنبى يلتقى بتروجت

 

تنتظر جماهير الكرة يوما طويلا من المباريات فى إطار الجولة الـ 13 لمسابقة الدوري، حيث تبدأ المباريات مبكراً منذ الثالثة إلا الربع بلقاءى إنبى مع بتروجت فى ملعب بتروسبورت والشرقية مع الإنتاج الحربى فى ملعب استاد بنها،

وفى الخامسة مساءً مواجهة مهمة بين المصرى مع أسوان فى ملعب حرس الحدود بالإسكندرية، وختام لقاءات اليوم بأهم مباريات هذه الجولة على الإطلاق والتى يمكن أن نطلق عليها أنها قمة الأسبوع بمواجهة مصر للمقاصة مع الأهلى فى الثامنة مساءً على ملعب السلام بعد أن كانت مقررة من قبل فى ملعب استاد الجيش بالسويس، وسوف تختتم الجولة غداً بمواجهات تبدأ فى الثالثة إلا الربع بين المقاولون العرب مع طنطا فى ملعب استاد المقاولون العرب والإسماعيلى مع وادى دجلة على ملعب استاد الإسماعيلية، وفى السابعة والنصف مساءً مباراة النصر للتعدين مع طلائع الجيش على ملعب استاد أسوان.

بطبيعة الحال فإن الجميع سوف ينتظر لقاء الختام الليلة بين المقاصة والأهلى والذى يعتبر البداية الحقيقية لبطل المسابقة والمتصدر حتى الآن فريق الأهلي، فى مشوار الحفاظ على اللقب، خاصة أن الفريق يبدأ اليوم سلسلة مباريات صعبة جداً تبدأ بمواجهة المقاصة الليلة ثم سموحة الخميس المقبل ثم إنبى والمصرى وأخيراً لقاء القمة أمام الزمالك فى الجولة 17، وهى مباريات كلها من العيار الثقيل، ويمكن الجزم بشكل كبير أن الفوز بها يضمن للأهلى الاستمرار فى الصدارة وقطع نصف المشوار نحو الاحتفاظ بلقب الدوري، رغم أن مشوار البطولة مازال طويلا ونحن فى الدور الأول، لكن هناك مباريات تكون مؤشرا للفوز باللقب وهذه أصعب محطات القلعة الحمراء.




الأهلى يتصدر البطولة برصيد 32 نقطة ويأتى المقاصة فى الوصافة برصيد 28 نقطة ولديه مباراة مؤجلة أمام الزمالك، وهى مباراة تحمل الكثير من الأهمية لكلا الفريقين الأهلى يسعى للحفاظ على صدارته وعدم التعرض لأى حسابات تضطره للقلق من منافسيه، ويغيب عنه حسام غالى وعمرو السولية أهم أوراق وسط ملعبه بسبب الإصابة بينما يستعيد حارسه شريف إكرامى ومهاجمه أجاى اللذين غابا عن لقاء الشرقية، ولكن لن يشعر أحد بالمشكلة بسبب وجود أكثر من عنصر قادر على سد الفراغ سواء فتحى أو عاشور أو السعيد وحتى توفيق الذى لم يحصل على الفرصة حتى الآن، ولن تكون هناك مشكلة فى الأسماء التى ستشارك فطريقة اللعب واحدة والهدف معروف، وما يزيد من قوة وصعوبة هذا اللقاء هو أن الطرف الثانى مصر للمقاصة أحد أهم الفرق هذا الموسم والمميزة بشكل كبير بدليل احتلالها الوصافة وفقط تعطل قطارها الجولة الأخيرة بالتعادل مع الاتحاد، وسيكون الفريق له هدف هو الآخر من اللقاء بالفوز على الأهلى للانقضاض على الصدارة والتقدم خطوة مهمة للقمة خاصة وأن الفريق يتمنى المنافسة على اللقب أو على أقل تقدير الحصول على فرصة المشاركة القارية النسخة بعد المقبلة، ويملك الفريق من الأوراق الهجومية التى ستؤرق دفاع الأهلى بداية من أحمد الشيخ ونانا بوكو، وملخص هذا اللقاء أنه سيكون ممتع للجميع، فأنظار الزمالك ستتابع اللقاء أيضاً فهما المنافسان حتى الآن ويتمنى لو خسر كلاهما بالتعادل.

نعود للقاءات العصر التى تجمع أنبى مع بتروجت فى لقاء سيكون مثيرا خاصة فى ظل تأزم موقف إنبى بـ 11 نقطة فقط فى المركز الـ 13، بينما بتروجت يعيش أفضل حالاته الفنية مع طلعت يوسف برصيد 23 نقطة فى المركز الرابع، والإثارة بسبب عودة طارق العشرى لقيادة إنبى والذى سيكون له دور مؤثر فى شكل الفريق اليوم بعد أن قاد مباراتين من قبل خسر من الداخلية وتعادل مع أسوان، ولكن لم يكن قد تسلم العمل لمدة نستطيع من خلالها الحكم على أدائه.

وهناك مباراة أخرى تجمع الشرقية مع الإنتاج الحربى فى لقاء صعب من واقع نتائج كل فريق، فالشراقوة يملكون 7 نقاط فى المركز 16 بينما الإنتاج 12 نقطة فى المركز 12، وكل فريق فى أشد الحاجة إلى نقاط اللقاء حتى يخرج من أزماته الفنية، واللقاء يديره علاء عبد العال وشوقى غريب، وهما أصحاب امكانات جيدة وكل منهما قادر على قراءة أفكار منافسه وقد يكون اللقاء به بعض المحاذير خاصة وأن كليهما يخشى الخسارة التى ستدفعه إلى مشكلات عديدة، بينما الفوز ينقذ أحدهما، ولن يفيد التعادل أيا منهما.

آخر لقاءات اليوم مباراة سهلة للمصرى أمام أسوان، أبناء بورسعيد يعيشون فترات فنية رائعة مع حسام حسن ولديهم 22 نقطة فى المركز الخامس بينما أسوان مازال يتعثر من بداية الموسم ولديه 6 نقاط فقط فى المركز الـ 17 قبل الأخير، وهو مرشح للدخول دائرة الهابطين، و لايمكن الجزم بنتيجة اللقاء ولكن من واقع معطياتها فهى سهلة للمصري، ولكن لا يوجد شيء بعيد فى عالم كرة القدم، وقد تكون فرصة للمصرى لحصد مزيد من النقاط وتصدير مزيد من المشاكل لأبناء الجنوب الذى سنفتقد وجودهم فى المسابقة لو أستمر حال وواقع الفريق على هذا النحو حتى نهاية الموسم.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق