الأحد 10 من محرم 1439 هــ 1 أكتوبر 2017 السنة 142 العدد 47781

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء: 104.2 مليون نسمة تعداد سكان مصر بالداخل والخارج

أعلن اللواء أبو بكر الجندي، رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، نتائج التعداد العام الجديد للسكان والإسكان والمنشآت، حيث أكد أن عدد السكان داخل مصر فى 18 أبريل الماضى بلغ 94 مليونا و798 ألفا و827 نسمة، أما التعداد فى الخارج طبقا لتقديرات وزارة الخارجية فقد بلغ 9.4 مليونا، وبذلك يكون مجموع سكان مصر بالداخل والخارج 104.2 مليون نسمة، مشيرا إلى أن كل 10 من المصريين يتواجد منهم مصرى فى الخارج.

جاء ذلك خلال كلمته أمس فى احتفالية إعلان نتائج التعداد العام الشامل للسكان والإسكان والمنشآت لعام 2017، والتى أكد فيها أن قطار التعداد السكانى انطلق منذ 4 سنوات، مشيرا إلى بذل جهود كبيرة استخدمت فيه آليات غير مسبوقة، حتى يحقق هذا التعداد أهدافه.




وقال إنه بذل كل الجهود اللازمة للتوصل إلى التعداد الشامل للسكان والمبانى والإسكان فى مصر، معربا عن شكره لكل من أسهم فى نجاح هذا المشروع، ويأتى على رأسهم الرئيس عبد الفتاح السيسي، حيث يتابع باهتمام بالغ أعمال التعداد وحرصه على التعرف على الترتيبات اللازمة للتعداد الشامل، حيث قام الرئيس بزيارة الجهاز مع بداية اعمال التعداد، كما تناول الرئيس الإشارة إلى أهمية التعداد فى العديد من كلماته للامة فى مناسبات متعددة .

وأعرب الجندى عن شكره وتقديره للجهود التى بذلها رئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل، لتسهيل عمل الجهاز المركزى للإحصاء، لافتا إلى أن وزارة التخطيط الإدارى خصصت الموارد المالية اللازمة للتعداد باقتناع راسخ منها بأن الاستثمار فى البيانات هو استثمار مربح .

وأشاد بجهود الدكتور أشرف العربى وزير التخطيط السابق، فى خروج أول تعداد الكترونى فى مصر، معربا عن تقديره لوزارة التنمية المحلية وكل المحافظين ومعاونيهم الذين سعوا بكل الوسائل المتاحة لهم لخروج نتائج التعداد الالكترونى الأول، وعبر عن شكره لوزارة الداخلية أيضا التى أسهمت فى تأمين أعمال التعداد.

كما استعرض الجندى التطور الزمنى لأعداد السكان حيث قال إن التعداد فى عام 1986 سجل 48.3 مليون نسمة، أما تعداد عام 2006 فسجل 72.8 مليون نسمة، لافتا إلى أنه خلال 30 سنة ارتفع عدد السكان إلى 46.5 مليون نسمة بنسبة نمو 96.5%، وخلال 20 سنة ارتفع إلى 35.5 مليون نسمة وخلال العشر سنوات الأخيرة ارتفع 22 مليون نسمة، مؤكدا أن هذه معدلات مرتفعة .

واستعرض كذلك التعداد السكانى للأسر، حيث أوضح أنه فى 2017 بلغ عدد الأسر 23.5 مليون أسرة مقابل 9.7 مليون أسرة فى عام 1986، و12.7 مليون أسرة فى عام 1996، و17.3 مليون أسرة فى 2006، مشيرا إلى أنه خلال 30 سنة ارتفع عدد الأسر إلى 13.7 مليون أسرة، وخلال 20 سنة 10.8 مليون أسرة، و6.2 مليون أسرة خلال العشر سنوات الأخيرة.

وقال إن «مصر اليوم تحتل الترتيب الـ 13 بين دول العالم فى تعداد السكان»، موضحا أن إقليم ريف الوجه البحرى هو أكبر إقليم على الإطلاق تعدادا للسكان حيث يضم ثلث السكان أى تقريبا 5ر29 مليون نسمة، يليه ريف الوجه القبلى بنحو 5ر24 مليون نسمة.

وأشار إلى أن 2ر13 مليون أسرة تسكن الريف أى ما يعادل 56% من نسب إجمالى الجمهورية.

وأضاف الجندي»أن أكبر متوسط حجم للأسرة هو 4ر4 فرد فى المحافظات الحدودية، يليها ريف الوجه القبلى ثم أقل حجم للأسرة فى المحافظات الحضرية».

وقال إنه فى حال مقارنة النمو السكانى بين تعداد 2006 و2017 يتضح أن من أكبر المحافظات زيادة فى عدد السكان خلال السنوات العشر الأخيرة هى محافظة الجيزة التى زادت إلى 8ر2 مليون، تليها محافظة الشرقية 2 مليون، ثم القليوبية ثم القاهرة والدقهلية .

وحول التوزيع العمرى للسكان، قال الجندى إن المجتمع المصرى مجتمع شاب، موضحا أن الفئة العمرية من 15 إلى 24 سنة تشكل 2ر18% من السكان، أما الفئة العمرية للشباب من 15 ـ 34 سنة فتشكل نحو 34٫5%.

وأضاف الجندى أن لدينا 3 فترات زمنية بها زيادة فى عدد الشباب سواء فى العشرينيات ونهاية الستينيات وبعد 2005، وهذه الزيادة فى عدد الشباب نتوقع تلقائيا زيادة فى عدد المواليد .

وبشأن الحالة التعليمية للسكان، قال أبو بكر الجندى إن هناك تحسنا كبيرا فى الحالة التعليمية على مر العصور، مضيفا أن لدينا انخفاضا مستمرا فى عدد الأميين، موضحا أن حملة المؤهلات المتوسطة وفوق المتوسطة تبلغ عدد 25%، وحملة الشهادات (ثانوية عامة ـ الإعدادية) تمثل نحو 7ر25% .

وقال إن عدد الأميين فى مصر بلغ 18.4%، وفى التعداد السابق كان 25%، لافتا إلى أن عدد الأميين ينخفض فى مصر وهى فى الفئة من 10 - 34 سنة هم 5.7 مليون أمى يمثلون نسبة 13.5%، موضحا أن تلك الفئة يجب أن نستهدفها ونعمل على إزالة هذه الحالة السلبية .

وأوضح أن إجمالى غير الملتحقين بالتعليم والمتسربين من التعليم على مستوى الجمهورية بلغ 28.8 مليون مواطن منهم فى الوجه القبلى 12.4 مليون، وفى الوجه البحرى 12 مليونا و3.9 مليون فى المحافظات الحضرية .

ولفت الجندى إلى أن إجمالى المتزوجين فى مصر بلغ 68%، وهناك 24% غير متزوج ، و6.4% أرامل، وهناك 3 ملايين أرملة، و471 ألف مطلقة .

وبالنسبة لحالات الزواج المبكر للإناث، قال الجندى إن الإناث الأقل من 18 سنة هناك نحو 40% حالة زواج مبكر، بإجمالى 118 ألف حالة زواج.

وعن حالات الإعاقة فى مصر، قال إنها تقدر بنحو 10.7% من إجمالى الجمهورية .

وعن التأمين الصحي، أضاف الجندى أن المؤمن عليهم صحيا نحو 51% على مستوى الجمهورية، 93.3% تأمين حكومى و5.8% تأمين خاص، وأكبر محافظة بها تأمين خاص هى القاهرة .

وعن استخدام تكنولوجيا المعلومات، أشار الجندى إلى أن هناك نحو 65.4% مستخدم لتكنولوجيا المعلومات فى مصر .

وبالنسبة لأعداد المبانى فى مصر، قال رئيس الجهاز «إن هناك 16.2 مليون مبنى فى مصر».. وعن الوحدات داخل المبانى بلغت 43.2 مليون وحدة، مشيرا إلى معظم المبانى تستخدم فى السكن، وهناك مبان تستخدم فى العمل تبلغ 5.1% .

وعن الاتصال بمرفق الصرف الصحي، قال الجندى «إن 40% على مستوى الجمهورية متصل بالشبكة العامة للصرف الصحي، بإجمالى 5.5 مليون مبنى مرتبط بالشبكة العامة، وعن الغاز الطبيعى 12.2% متصل بالمرفق بإجمالى 1.6 مليون مبنى متصل بالشبكة العامة».

وعن استخدام مياه الشرب للأسر، أوضح أن نحو 97% من الأسر يستخدمون مياه الشبكة العامة للشرب.

وقال الجندى إن 74% من المواطنين يستخدمون البوتاجاز كوسيلة طهى أساسية، مشيرا إلى أن 7ر25% يستخدمون الغاز الطبيعي، منوها بأنه يوجد بشكل أكبر فى المحافظات الحضرية .

وأضاف أن التعداد رصد 4ر6 مليون منشأة اقتصادية، مشيرا إلى أنه خلال 30 سنة زادت المنشآت بنسبة 5ر4 مليون منشأة، وخلال 20 سنة زادت بنسبة 2ر3 مليون، وخلال 10 سنوات الأخيرة زادت المنشآت بنسبة 8ر1 مليون منشأة.

وأوضح أن أكبر المنشآت على الإطلاق موجودة فى الوجه البحرى بنسبة 5ر29% تليها محافظات الوجه القبلي.

وأشار إلى أنه يوجد 2.2 مليون محل تجارى فى الوجه البحري، و115 ألف جراج مستخدم كمنشآت وليس كجراج فى الوجه البحري، و184 ألف مبنى بأكمله موجود فى القبلى كمنشآت، مؤكدا الدلالة الإيجابية لهذه النسب .

وتابع الجندى أن الوقود والطاقة الأكثر استخداما فى المنشآت، حيث أن الكهرباء تستخدم بنسبة 96.1% وهناك 4 ملايين منشأة تستخدم الكهرباء فيها، مشيرا إلى أن هناك 60.5 ألف منشأة تستخدم البوتاجاز كمصدر أساسى للطاقة .

وبالنسبة للأنشطة الاقتصادية، قال الجندى إن تجارة الجملة والتجزئة تستحوذ على أكبر عدد من المشتغلين فى المؤسسات الحكومية، يليه نشاط الصناعات التحويلية، موضحا أن هناك 12 مليون مشتغل فى المؤسسات غير الحكومية ،موضحا أن لدينا 6ر35 من الإناث المشتغلات يعملن فى أنشطة تجارة الجملة والتجزئة» .

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
خدمة الأخبار العاجلة
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 3
    هانى
    2017/10/01 08:35
    0-
    0+

    زواج القصرات هو جريمه يقوم الاب بيبيع بنته الى من يدفع اكتر
    زواج القصرات هو جريمه يقوم الاب بيبيع بنته الى من يدفع اكتر يبيعون ابنائهم كانهم مواشى
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    ابو العز
    2017/10/01 06:44
    0-
    1+

    اللهم زيد وبارك ...
    المهم نشوف عباقرة يضعون الحلول عن كيفية الأستفادة من هذه القوة البشرية الهائلة , التي تحسد عليها كثير من الدول مصر الفتية , والتي تفعل الأعاجيب لتشجيع مواطنيها على الخلفة وبشتى الوسائل , حتى بالأفلام التي لا يشاهدها الكبار الا في ساعات الليل المتأخرة والعواجيز نيام ..
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    دكتور كمال
    2017/10/01 00:20
    0-
    1+

    الزواج المبكر و كيف نمنعه ؟
    و الاجابة هي : بالقانون : اي يجب ان نعاقب من يتزوج بقاصر بعقوبة الاغتصاب : و هو بالضبط ما يحدث : من يعاشر قاصراً بالزواج او خارج الزواج يكون قد اغتصبها : لان القاصر لا تملك حق الموافقة علي الزواج كما لا تملك حق التصرف في املاكها اذا كان لها املاك : هذا هو القانون في جميع انحاء العالم المتحضر : عقوبة اغتصاب طفلة : اي قاصر لا يجب ان تكون اقل من الحبس بالاًشغال الشقة لمدة لا تقل عن عشرين عاماً : هكذا يجب ان يكون القانون لحماية بناتنا القاصرات
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق