الأربعاء 7 من جمادي الآخرة 1437 هــ 16 مارس 2016 السنة 140 العدد 47217

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

توابل ياسر قطامش بالعامية فى ديوانه الجديد

◀ جمال نافع
صدر حديثاً ديوان جديد للشاعر الساخر ياسر قطامش عنوانه (أشعار عامية ... بالشطة والتقلية) وهو الكتاب رقم (30) فى مؤلفاته المتنوعة (شعر، تاريخ، أبحاث، قصص، مقالات، مقامات) يربطها جميعاً خيط واحد هو ميل المؤلف إلى الفكاهة والمرح والسخرية.



يقع الديوان فى 140 صفحة من القطع المتوسط ومقسم إلى أربعة فصول (رباعيات بطعم البهارات، منوعات بطعم الكاتشب، من الوزارة العاطفية للوزارة المحلبية، مشاعر بطعم ثورة يناير) وقد أهداه المؤلف إلى أساتذته (عبد الله النديم، بيرم التونسي، ووالده) الذين دفعوه دفعاً إلى عشق العامية والتغنى بالأزجال... ويفسر لنا المؤلف سر اختياره لعنوان الديوان، حيث إن العامية هى طبق الكشرى المشطشط اللذيذ الذى (يفتح النفس) للحياة والمرح والتفاؤل وتلتهمه بسرعة وفى أى وقت بينما الفصحى هى وجبة دسمة من اللحم والمرق والثريد تحتاج لطقوس خاصة عند تناولها ولا يقبل عليها إلا الخاصة لأنها ثقيلة على المعدة الفكرية ذ إن جاز التعبير ذ لمعظم أبناء هذا الجيل. وما أحوجنا إلى الوجبتين ولكن لكل مقام وجبة تتناسب معه... ورغم صدور عشرة دواوين متنوعة بالفصحى للمؤلف، إلا أنه لم يكن حريصاً على جمع أشعاره العامية أو بالأحرى أزجاله، فى كتاب حتى التقى بصديقيه الشاعرين عبد الرحمن الأبنودى ومحمد حمزة وهما كما نعلم، من كبار شعراء العامية والأغانى وقد نصحاه بجمع أزجاله فى هذا الكتاب الذى يعتبر وجبة شعبية زمتحبشةس بالشطة والتقلية يقرأها المثقف ورجل الشارع على السواء لأنها تنبض بمشاعر مصرية صميمة وترى فيها روح مصر الأصيلة بدون مكياج الحداثة وكوليسترول العولمة ونيولوك الفرنجة والتفرنج وتقليد الغرب، حيث يعبر المؤلف عن مشاعر الملايين من البسطاء خصوصاً وهو يتغنى ويقول :

أنا اللى بعشق تراب الموسكى والقلعة

وأنا اللى باعشق جمال التوتة والترعة

وأنا اللى عمرى فى يوم ما كلتهاش ولعة

ولا يوم رضيت أعمل حركات لكن قرعة



الكتاب: أشعار عامية بالشطة والتقلية

المؤلف: ياسر قطامش

الناشر: دار الفيروز 2016

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق