الجمعة 12 من ربيع الآخر 1437 هــ 22 يناير 2016 السنة 140 العدد 47163

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

خلال القمة المصرية ــ الصينية
السيسى يشيد بالاستراتيجية الصينية تجاه الدول العربية وتفهمها لقضايا المنطقة
برنامج تنفيذى لعلاقات الشراكة الشاملة خلال 5 سنوات ..جين بينج: تشجيع السياحة إلى مصر وتحفيز استيراد المنتجات الزراعية

كتب أحمد سامى متولي:
الرئيس السيسى ونظيره الصينى شى جين بينج
أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى ـ خلال لقاء القمة أمس مع نظيره الصينى شى جين بينج ــ تقدير مصر واعتزازها بعلاقات الشراكة الاستراتيجية الشاملة التى تربط بين البلدين، وحرصها على تقوية أواصر التعاون مع الصين فى جميع المجالات.

وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمى باسم الرئاسة، بأن الرئيس رحب فى بداية المباحثات بزيارة الرئيس الصينى مصر التى تتزامن مع ذكرى مرور 60 عاماً على إقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين. وأشاد الرئيس بالاستراتيجية الصينية تجاه الدول العربية التى صدرت مؤخراً، لما تعكسه من اهتمام القيادة الصينية بالتعاون مع الدول العربية، وتَفَهُمٍ لقضايا المنطقة. كما عبر عن تقديره للدعوة التى تلقاها من الرئيس الصينى للمشاركة فى القمة المقبلة لمجموعة العشرين التى تُعقد فى الصين خلال شهر سبتمبر المقبل.

وأشار المتحدث الرسمى الى أن لقاء القمة بين الزعيمين قد اعقبته جلسة مباحثات موسعة ضمت وفدى مصر والصين. كما وقع وزيرا خارجية البلدين على برنامج تنفيذى لعلاقات الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين البلدين خلال السنوات الخمس المقبلة.

وذكر أن الرئيس الصينى عبر عن سعادته بتلبية دعوة الرئيس لزيارة مصر، معرباً عن تقديره وشكره لما لاقاه من حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة، وما لمسه من مشاعر دافئة لدى الشعب المصرى تعكس علاقات الصداقة القوية بين الشعبين والتى تُشكل أساساً راسخاً للتعاون القائم بين الدولتين.

كما أشاد رئيس الصين بالإنجازات التى حققتها مصر فى الفترة الأخيرة تحت قيادة الرئيس السيسي، موجهاً التهنئة بمناسبة اتمام الانتخابات البرلمانية فى مصر، ومؤكداً على دعم الصين الكامل لإرادة الشعب المصرى وخياراته. كما أكد تقدير الصين لدور مصر الفاعل على الصعيدين الإقليمى والدولى وحرصها على تحقيق الأمن والاستقرار بالمنطقة، متمنياً تحقيق المزيد من النجاحات خلال المرحلة المقبلة.

وذكر المتحدث الرسمي، أن المباحثات تناولت بشكل مفصل سُبل الارتقاء بالتعاون الثنائى فى مختلف المجالات، حيث أكد الرئيس دعم مصر لمبادرة رئيس الصين لإحياء طريق الحرير بالنظر إلى ما تساهم به تلك المبادرة فى تعزيز التعاون الاقتصادى والتبادل التجارى بين الصين والدول العربية والافريقية.

ومن جانبه، أشاد رئيس الصين بالجهود التى تبذلها مصر لتحقيق التكامل بين تلك المبادرة ومشروعات التنمية بمنطقة قناة السويس، منوهاً بشكل خاص إلى المنطقة الصناعية الصينية فى منطقة قناة السويس وما شهدته من نجاح ساهم فى إطلاق المرحلة الثانية لتلك المنطقة بمشاركة ما يقرب من 100 شركة صينية واستثمارات تبلغ 2،5 مليار دولار.

وأكد رئيس الصين دعم بلاده لعملية التنمية فى مصر وما تشهده من مشروعات لتطوير البنية التحتية، مشيراً إلى حرص الصين على المساهمة فى تمويل عدد من المشروعات التنموية.

كما أكد استعداد الصين لتقديم الخبرة الفنية وتشجيع الشركات الصينية على المشاركة فى تنفيذ المشروعات التى يتم تنفيذها بمصر، مشيراً إلى أن بلاده تعمل على تشجع السياحة الصينية لمصر، بالإضافة إلى تحفيز عملية استيراد السلع والمنتجات الزراعية المصرية.

وكانت المباحثات قد تطرقت لعدد من الملفات والقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، حيث توافقت الرؤى حول ضرورة تعزيز التعاون المشترك إزاء تلك القضايا فى مختلف المجالات الثنائية والمحافل متعددة الأطراف، ولاسيما فى مواجه خطر الإرهاب والتطرف، مع بذل كل ما يلزم من جهود للتوصل إلى تسوية لأزمات منطقة الشرق الأوسط وفى مقدمتها القضية الفلسطينية والتطورات الجارية فى كل من ليبيا وسوريا واليمن.

كما تناولت المناقشات سُبل تكثيف التنسيق المشترك فى المحافل والمنظمات الدولية، لاسيما فى ضوء عضوية مصر بمجلس الأمن الدولى الذى تتمتع الصين بعضويته الدائمة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق