الأثنين 3 من ربيع الأول 1437 هــ 14 ديسمبر 2015 السنة 140 العدد 47124

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

السفير الألمانى لـ «الأهرام»: نـدرك المخاطر التى تواجهـها مصـــر

◀ كتبت - هند السيد هانى
أكد السفير الألمانى لدى القاهرة يوليوس جيورج لوى أن بلاده تدرك حجم المخاطر التى تواجهها مصر، مؤكدا دعم حكومته فى سعى مصر نحو الاستقرار.

وأضاف أن ألمانيا ترغب فى رؤية مصر تنعم بالاستقرار والرخاء والأمن. وأوضح - خلال لقاء مع مجموعة من الصحفيين بمقر السفارة - أن مصر تواجه تحديات ضخمة سياسية واقتصادية واجتماعية خلال السنوات الماضية، فضلا عن التهديدات الداخلية التى تواجهها البلاد وتتمثل فى الإرهاب، حيث الهجمات اليومية ضد رجال الشرطة والجنود والمدنيين.

وأوضح أنه فى زمن الإرهاب والحروب غيرالتقليدية، فإن الاستقرار يمكن تحقيقه على عدة مستويات، ويتطلب اتخاذ العديد من الإجراءات: عسكريا، واقتصاديا واجتماعيا وبالطبع سياسيا أيضا.

وأوضح السفير أن جزءا جوهريا من هذا الاستقرار، يتمثل فى التمسك بالحقوق المدنية والسياسية والاجتماعية، مشيرا إلى أن التعددية واختلاف الآراء لم تكن أبدا تهديدا لاستقرار المجتمع، وانما تنعكس بصورة ايجابية على المجتمع وتدفعه للتقدم. وقال إن الحوار المجتمعى المفتوح يمثل أداة مهمة جدا للوصول إلى الاستقرار والتنمية المستدامة.

وأعرب عن اعتقاده بأن تعزيز النمو الاقتصادى وإتاحة فرص العمل وبخاصة للشباب، يمثل إحدى الأدوات الفعالة لمنع الصراعات وتعزيز الاستقرار. وأضاف أنه من أجل تحقيق التقدم الاقتصادى فلابد من الحوكمة الرشيدة، مشيرا إلى أن النظم القانونية العشوائية والفساد والإدارة المهلهلة تمثل عقبات كبرى لأى تنمية. وأعرب عن فخر بلاده باستطاعتها مواصلة تعاونها الناجح مع مصر رغم الاضطرابات التى شهدتها مصر السنوات الماضية. واشار إلى العقد الذى وقعته شركة «سيمنس» الألمانية قبل أيام، ويتعلق بأحد ثلاث محطات طاقة بتكلفة 2مليار يورو. وقال إن العديد من المشروعات المشتركة فى مختلف المجالات تمثل دليلا ساطعا على قوة العلاقات الثنائية بين البلدين.

وحول أزمة سقوط الطائرة الروسية، أكد لو أن تدفق السائحين الألمان على مصر لايزال مستمرا، كاشفا عن أن هناك نحو 20 ألف سائح ألمانى يزورون الغردقة حاليا، والتى تعد المقصد السياحى الأول للسائحين الألمان فى مصر.

لكنه أشار إلى أن شرم الشيخ يتواجد بها حاليا نحو 1800 سائح ألماني. وألمح إلى قرار الحكومة الألمانية بفصل رحلات المسافرين المتوجهين إلى شرم الشيخ عن الرحلات التى تنقل أمتعتهم. وأضاف أن بعض الشركات الألمانية قررت التوقف حاليا عن تنظيم رحلات لشرم الشيخ.

وأوضح أن ألمانيا تعد ثالث مورد للسياحة  إلى الغردقة بعد بريطانيا وروسيا، مؤكدا أن السياحة تعد أحد دعائم الاقتصاد المصرى ومهمة من أجل الاستقرار.

وفى تصريح لـ «الأهرام» حول تجاوز أزمة طائرة السياح الروسية، أوضح السفير أنه قد تم تحديد المشكلات، وأن هناك نقاشا لخبراء من عدة دول مع الحكومة والخبراء المصريين، وكيفية التعامل مع هذه التساؤلات(تتعلق ببعض الإجراءات داخل المطار). وقال إن هذه التساؤلات يمكن حلها، مشيرا إلى أن تحديدها يمثل الخطوة الأولى نحو الحل.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق