الأربعاء 27 من صفر 1437 هــ 9 ديسمبر 2015 السنة 140 العدد 47119

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

مجرد رأى
من بدأ شرم الشيخ ؟

نسبت فى عمود سابق إلى ِرجل الأعمال حسين سالم أنه كان رائد العمل السياحى فى شرم الشيخ من خلال فندق غزالة إلا أن المهندس محمود فخر الدين

وكان شاهدا ـ كما يؤكد فى رسالته ـ على تاريخ المدينة التى بدأ ظهورها فى الثمانينيات وينسب الفضل فى بداية تعمير شرم الشيخ إلى منتجع هيلتون شرم الشيخ الذى افتتح في سبتمبر 1987. وبعد ذلك في نفس العام تم افتتاح منتجع غزالة.

ويضيف المهندس محمود فخرالدين، الذى عمل كبيرا لمهندسى هيلتون الفيروز ، أنه في هذا التوقيت لم يكن هناك في شرم الشيخ سوي فندق مارينا شرم ومخيم الجافي واكوا مارين بجوار هيلتون الفيروز، وهو عباره عن شاليهات خشبية . وكانت المدينه القديمة تضم سوبر ماركت صنافير. وفى عام 1990 تم افتتاح فندق موفنبيك جولي فيل ، وبعد ذلك توالت الفنادق، وبذلك لم تكن الريادة للسيد حسين سالم بل لشركة مصر للقري السياحية برئاسه المرحوم عبدالحميد فرغلي دهيس وادارة هيلتون العالمية . والدليل علي ذالك احتلال هيلتون الفيروز منتصف خليج نعمة بشاطئ يمتد 300 متر. وقد كان افتتاح هيلتون الفيروز ونجاحه بمثابه مولد مدينة شرم الشيخ، حيث بدأ المستثمرون مشروعاتهم بالمدينة الجديدة ومنهم السيد حسين سالم . وأنا اكتب لك هذا لانني كنت معاصرا هذه الحقبة حيث كنت أول كبير مهندسين من الهيلتون تسلم هيلتون الفيروز والعمل به من سبتمير 87 حتي عام 96 وبعد ذلك انتقلت للعمل بادارة مشتريات فنادق هيلتون جنوب سيناء والبحر الأحمر كمستشار هندسى.

شكرا للمهندس محمود فخر على معلوماته التى أضيف إليها أن الرئيس الأسبق حسنى مبارك بذل جهدا كبيرا فى تسويق شرم الشيخ بين المستثمرين، بينما قاد اللواء يوسف عفيفى محافظ البحر الأحمر تعمير الغردقة وقد سبقت بفضله شرم الشيخ التى كان التصور أنها مجرد خليج نعمة، ولكن مع تفتح شهية المستثمرين تبين أن هذا الخليج أصغر شاطئ من الشواطئ الأخرى الرائعة التى توالى كشفها واستغلالها وأصبحت شرم اليوم مترامية الأطراف ومكانا من أروع الشواطئ السياحية فى العالم .


لمزيد من مقالات صلاح منتصر

رابط دائم: