الجمعة 24 من محرم 1437 هــ 6 نوفمبر 2015 السنة 140 العدد 47086

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

يرصد معاناة البشر في المجتمعات الرأسمالية
در أماكن مظلمة‏..‏ اما قاتمه بهجتها الوحيدة تشارليز ثيرون

بهاء الدين يوسف
الأماكن المظلمة ليست بالضرورة أماكن حقيقية ولكنها مساحات من المعاناة تسكن في داخل كل منا‏,‏ سواء كان ذلك بسبب ظروف خارجة عن إرادتنا أو لظروف من اختيارنا‏,‏ هذه هي الرسالة التي تستطيع الخروج بها من فيلم النجمة تشارليز ثيرون الجديد الذي يحمل الاسم نفسه‏.‏

قصة الفيلم مستقاة من رواية للكاتبة جيليان فلاين تدور حول شابة تدعي ليبي داي( تشارليز ثيرون) نجت بمفردها من مذبحة استهدفت عائلتها قبل28 عاما قتلت خلالها أمها وشقيقتاها, وشهدت هي بأن مرتكب المذبحة هو شقيقها الأكبر بين ليصدر بناء علي شهادتها حكم بسجنه مدي الحياة.
تعيش ليبي أعوامها الثمانية والعشرين منذ المذبحة علي تبرعات المتعاطفين التي تنهال عليها كل شهر, للمساعدة في إعالة فتاة مكلومة فقدت كل أعضاء أسرتها علي يد شقيقها, كما تصدر كتابا يحكي المأساة.
هذا النمط من الحياة حول الفتاة إلي شخصية لاهية ليس لها هدف أو طموح, وإنما تستمتع فقط بالفراغ, لكن بمرور الوقت تقل التبرعات وتجد نفسها في مواجهة حقيقة لم تعها وهي أنها مفلسة تقريبا لا تجد المال لدفع إيجار منزلها ولا إصلاح سيارتها القديمة.
في تلك اللحظات الحافلة بالإحباط تتلقي خطابا من شخص غريب هو لايل وورث( نيكولاس هولت) يعرض عليها500 دولار مقابل أن تلتقي بأعضاء ناد اجتماعي غريب الأطوار يطلقون عليه نادي القتل يضم مجموعة من الأشخاص الهواة المغرمين بالجرائم الغامضة ومحاولة حلها.
تحت ضغط الحاجة توافق ليبي علي زيارة النادي وحضور ما يسمي ليلة الجريمة حيث تحاصر بأسئلة الحاضرين في محاولة لاستدعاء كل تفاصيل ليلة الجريمة, لكن نلاحظ أن نوعية الأسئلة عدائية ضد ليبي ومبنية علي اقتناع الحاضرين بأن شقيقها بين برئ.
لاحقا ينجح لايل في إقناع ليبي بزيارة شقيقها في السجن مقابل أن يدفع لها ثمن تصليح سيارتها, وفي الزيارة التي تمثل اللقاء الأول بين الشقيقين منذ المذبحة العائلية يظهر بين كشخص ودود متعاطف مع أخته الصغيرة رغم أن شهادتها تسببت في سجنه, بينما تظهر هي في حالة إنكار لكل الذكريات الطيبة عنه.
تستمر ضغوط لايل وورث علي ليبي التي تستسلم له وتقرر إعادة استحضار الليلة المرعبة, أو إعادة دخول الأماكن المظلمة في ذاكرتها مجددا لتعود منها باقتناع بأن شقيقها لم يكن المجرم الذي كانت مقتنعة بأنه هو تأثرا بسمعته السيئة حينما كان مراهقا, ويبحث الاثنان عن ديوندرا( شولي جريس موريتز) صديقته العابثة أيام المراهقة حتي يجداها, وتظهر الحقيقة أخيرا بأن الصديقة قتلت واحدة من شقيقاته بينما قام قاتل متسلسل يطلق عليه ملاك الموت الأم والشقيقة الأخري, وأن بين الذي كان مراهقا عاشقا رفض الاعتراف علي صديقته مفضلا تحمل عقوبة جرائم لم يرتكبها دفاعا عن طفلته التي كانت ديوندرا حاملا فيها وقت وقوع الجريمة.
القصة كما يظهر في السطور السابقة حالكة السواد ترصد كل ما هو سييء في المجتمع الأمريكي, وقد أضاف سيناريو الفيلم الذي كتبه مخرجه الفرنسي جيل باكيه برينيه مزيدا من السواد عليها, لكنها في النهاية محاولة جادة لإبراز الآثار الجانبية لوحشية الرأسمالية التي تصيب المجتمعات وأفرادها الذين ينتمون للأسر المتوسطة والفقيرة.
فقد ناقش سيناريو الفيلم الذي قدم بطريقة تمزج بحرفية تحسب للمخرج الفرنسي الشاب بين العرض الحالي والفلاش باك مجموعة من العوارض التي ألمت بأسرة ليبي داي الصغيرة وقادتها إلي النهاية المأساوية, بداية من أزمة الأم التي تخلي عنها زوجها لتربي بمفردها4 أطفال, وهي في وسط ذلك محاصرة دائما من جباة الديون الذين يجبرونها علي بيع كل ما تركه لها أبواها مقابل أن تحتفظ بمزرعتها الصغيرة التي تعيش فيها مع أولادها, وهو حصار خانق يضطرها في النهاية لعقد صفقة مع ملاك الموت أو القاتل المتسلسل علي أن تبيعه حياتها مقابل مبلغ مالي يسدد ما عليها من ديون ويضمن لأولادها البقاء في مزرعتهم.
كما يرصد مشكلة الابن المراهق بين وهو ولد طيب كما تصفه أمه وتؤكده بعض المشاهد القليلة, لكنه نتيجة غياب الأب في سن حرجة بالنسبة له, وانشغال الأم بمشاكل الديون وما يتبع ذلك من كآبة دائمة ترتسم علي وجهها, يقع في براثن أصدقاء السوء مأسورا بحبه غير الناضج لصديقته ديوندرا التي توهمه بأنها حملت منه, ويجد نفسه بعدها مضطرا لمجاراتها هي وأصدقائها في إدمان الهيروين والخمور, وصولا إلي الانضمام إلي مجموعتهم لعبادة الشيطان وهي الظاهرة التي غزت شباب العالم منذ نهاية الثمانينيات حتي بداية الألفية الثالثة, ووصل بعض شظاها إلي مصر في نهاية تسعينيات القرن الماضي.
فيلم أماكن مظلمة ينتقد أيضا افتقاد العلاقات الأسرية الطبيعية ويراها واحدة من أسباب انحراف الشباب, مثلما حدث مع بين, وكذلك صديقته التي دفعها غياب والديها المستمر عنها للانحراف.
مخرج الفيلم جيل باكيه برينيه المولود عام1973 من نوعية مخرجي المهرجانات كما يطلق علي المخرجين الذي يقدمون أفلاما تصلح للعرض في مهرجانات السينما العالمية ولا تكون جذابة بالضرورة لمشاهدي السينما العاديين, لكنه في أماكن مظلمة قدم اجتهادا موفقا سواء في جدية الموضوع الذي يناقشه, أو في مزجه الناجح بين طريقتين مختلفتين في السرد, وأخيرا في توظيف الإضاءة لتجعل الشاشة أقرب للظلمة معظم وقت عرض الفيلم دون أن تنزعج من ذلك أو حتي تلاحظه نتيجة شعورك بأنه جزء من الحالة السوداوية التي يناقشها الفيلم.
كذلك برعت النجمة الجنوب إفريقية تشارليز ثيرون في تقديم شخصية الفتاة الضائعة بكثير من الإقناع, ونجحت مجددا في تحدي قدراتها الفنية دون اللجوء إلي جاذبيتها النسائية المعروفة, حيث ظهرت طوال أحداث الفيلم مرتدية ملابس رثة وتعتمر قبعة بيسبول لإخفاء ملامح وجهها, ومع ذلك لم ينج المشاهدين من تأثيرها الطاغي في دور كان مفترضا أن تؤديه في الأصل آمي أدامز قبل اعتذارها في اللحظات الأخيرة قبل التصوير.
تعرض أماكن مظلمة لمقارنة ظالمة مع فيلم فتاة غائبة المأخوذ عن رواية لنفس الكاتبة جيليان فلاين, والذي تشارك بطولته بين أفليك وروزاموند بايك ونال نجاحا نقديا وجماهيريا منذ عرضه في مثل الوقت من العام الماضي, هذه المقارنة كانت سببا فيما يبدو في ضعف حماس نقاد هوليوود للفيلم, فقد كتب عنه بيلجي أولبيري الفيلم مظلم لكن لا يقودك إلي أي مكان, وكتبت مريام دي نونزو في شيكاغو صن تايمز كثير من الأشباح تظهر في الطريق إلي الأماكن المظلمة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق