الجمعة 3 من محرم 1437 هــ 16 أكتوبر 2015 السنة 140 العدد 47065

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

في سويسرا‏:‏
ثلاثة ممنوعات في بلد الحرية‏..‏ وأربع عيون لمراقبة المحتوي‏!!‏

جيلان الجمل
أدهشتني قواعد الإعلام في بلد يعيش علي الحرية والكلام عنها والتغني بها‏,‏ قلت لنفسي معقول أنا في سويسرا الشعب هو من يمول المحطات الاذاعية والتلفزيونية من جيبه الخاص في سويسرا بلد الحريات بموجب القانون الفدرلي الذي يخضع حاليا للمناقشة لخفض الرسوم المفروضة علي المواطنين وتعميها علي الكل كافة‏.‏


وفي حالة اقرار التعديلات المقترحة علي مشروع القانون بعد استفتاء الشعب عليه, سوف ترتفع حصة هيئة الاذاعة والتلفزيون بشكل كبير وهو يضمن جودة الخدمات ورفع كفاءة العنصر البشري.
..............................................

وخلال زيارةالهيئة السويسرية للبث الاذاعي والتلفزيوني(SRGSSR) في الجزء السويسري المتحدث بالالمانية علي هامش جولة اعلامية لمجموعة من الصحفيين في سويسرا نظتمها سفارتها في القاهرة خرجنا باجابات كثيرة حول توجه الهيئة وملكيتها والمادة التحريرية.
وكانت البداية مع ماتياس كانديج أحد أعضاء فريق التحرير الإذاعي حيث قمنا بجولة ميدانية لكافة المحطات والاستوديوهات بالهيئة التي تعد الأهم في السوق السويسرية وتحتل نسبة64.5% من مجمل وسائل الاعلام المسموعة,وتضم8 برامج تلفزيونية و18 برنامجا اذاعيا وتبث باللغات الأربع الرسمية اضافة الي مواقع الانترنت وخدمات النصوص التلفزيونية. ويوجد في سويسرا40 محطة تلفزيزنية وحوالي50 محطة اذاعية, كما يوجد6 محطات اذاعية المانية من راديوتشويزر وفيرنيهين(SRF) و3 استوديوهات رئيسية فيبازل وبيرن وزيوريخ.
وقال كانديج إن الهيئة مملوكة للشعب وهو الذي يمولها وأن المدرسة الاذاعية في سويسرا كلاسيكية أما الاعلانات التجارية فهي ممنوعة نهائيا بقوة القانون في كافة كانتونات سويسرا حفاظا علي المادة التحريرية وأضاف نحن نطبق سياسة التدقيق والتحري عن الخبر وفي حالة تقديم المعلومة لابد من توفر مصدرين لتأكيدها, حيث توجد4 عيون لمراقبة المحتوي, وحق الرد مكفول لكل مواطن. كما قدم شرحا حول مناخ الاعلام في سويسرا تقدمفيه جميع وسائل الاعلام برامج متكاملة نظرا لأهمية الفدرالية التي هي أساس الدولة, فالأستوديو يعد بمثابة مركز خدمات يخاطب الشعب كله ب4 لغات, ونظرا لتعدد سويسرا اللغوي وهيكلها الثقافي فقد ترتب علي ذلك أيضا وسائط اعلامية متنوعة.
السياسة نصيب الأسد
وحول نوعية الاخبار التي تتبناها هيئة الاذاعة والتلفزيون السويسرية ذكر كانديج أن السياسة تحتل نصيب الأسد وتقوم الهيئةبمراقبة الحكومة في الأمور السياسية. ونظرا لأن عدد سكان سويسرا8 ملايين فالراديو يتحدث دوما عن كافة القضايا الدولية التي تعني باخبار العالم بأسره حيث يقدم%70 من المحتوي الاذاعي عن الاخبار العالمية.وقال أن من الموضوعات غير المستحبة علي الاطلاق التي تخلو منها تماما البرامج في سويسريا هي أخبار الجرائم علي عكس أوروبا تماما التي تركز في حديثها عن الشرق الأوسط حول العنف أو التطرف الديني نحن في سويسرا لا نهتم علي الاطلاقبابرازالعنف أوالتطرف فهذا ليسهدفنا الاعلامي وسألت عن الشارع السويسري ومدي رضاه عن هذا النمط الكلاسيكي, قال: الهيئة تقوم بمسح كل عام لتعرف رأي الشعب فيما تقدمه من محتوي, وجاءت نتائج آخر استطلاع لتؤكد شيئين أولا ان الراديو السويسري له مكانة عالية جدا ويتمتع بمصداقية كبيرة, نظرا لانه محافظ ويقدم معلومات ذات جودة رفعت من شأن هذه الوسيلة الاعلامية. أما النتيجة الثانية فهي أن كثيرا من الشعب السويسري لا يثق في الاعلام بشكل مطلق لكنه يحترم الاذاعة جدا.
الشعب هو الممول والمالك
وحول نظام التمويل الذي يقوم به الشعب السويسري قال لا توجد في سويسرا وزارة اعلام فلا دخل للدولة علي الاطلاق باعلامنا, وحتي لا يحدث اي اشتباك فقد تم تحديد شكل العلاقة بين الدولة وهيئة الاذاعة والتلفزيون منذ البداية بان يكون التمويل اجباريا من الشعب ويدخل مباشرة في حساب الراديو, أما دور الحكومة فهو تنظيم الميزانية فقط دون التدخل في العمل.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 3
    Egyptian/German
    2015/10/16 09:01
    0-
    0+

    ٦- ٨ آبار ومصفاه محترمه هذا مايليق بمصر
    ٦- ٨ آبار ومصفاه محترمه هذا مايليق بمصر انتاجيه ٢٥٠ الف برميل يومي للوصول إلي ١,٨ - ٢ مليون برميل بترول يومي للخروج من ٩٥٠ الف برميل يومي ,ونفسها في الغاز للخروج 47,500,000,000م٣ سنويآ والوصول إلي 75,000,000,000م٣ سنويآ خلال الثلاث اعوام القادمه,ياحبذآ لو تم ذلك بالاشتراك مع شركات عربيه لها باع في هذا المجال كا آرامكو السعودية او شركة او غاز بروم الروسية ,وصباح الخير يا مصر
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    Egyptian/German
    2015/10/16 07:44
    0-
    0+

    مش بس في سويسرآ
    في المانيا يتم دفع ضريبه عل وجود تلفزيون بالمنزل لاستقبال معظم قنوات العالم ٥٠ - ٥٥ يورو ,وصباح الخير يا مصر
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    Egyptian/German
    2015/10/16 07:36
    0-
    0+

    مش بس سويسرآ
    المانيا بندفع اشتراك سنوي علي وجود التلفزيون في المنزل لاستقبال جميع قنوات العالم حوالي ٥٠ - ٥٥ يورو سنويآ,وصباح الخير يا مصر
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق