الثلاثاء 26 من شوال 1436 هــ 11 أغسطس 2015 السنة 140 العدد 46999

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

الطاقة المتجددة

يعيش المصريون في الوقت الراهن منذ افتتاح قناة السويس الجديدة نشوة الانتصار علي ما كان يسمي بـ«الواقع المؤلم»، في ظل حملة التشكيك في مشروعاتنا القومية الكبرى، ثم التشكيك في قدرة هذا الشعب العظيم علي انجاز أي من هذه المشروعات، لتكون القناة شاهد عيان عملاقا للرد علي مثل هذه الحملات الخاوية.

وما هي سوي سويعات قليلة بعد حفل افتتاح القناة، لتعلن مصر دخولها مرحلة المشروعات العملاقة، فكانت تكليفات بدء المرحلة الثانية من الخطة القومية للطرق وإنشاء مزلقانات السكك الحديدية وفقا لأحدث النظم العالمية، وحفر الآبار اللازمة لاستصلاح الأراضي في إطار مشروع استصلاح المليون فدان.. والأهم من كل هذا هو تحديد مدي زمن للانتهاء من كل هذه المشروعات كاملة

لقد أصبحنا نملك الإصرار ، حيث تحدينا أنفسنا ، ورأينا كيف نبني بيد ونحارب الإرهاب بالأخرى .. وهنا ننبه الي ضرورة أن تدخل مصر مرحلة الطاقة المتجددة ، حيث يتم توليدها من مصادر طبيعية غير تقليدية لا تنضب أبدا وتتمتع بخاصية أنها اقتصادية التشغيل والتوليد . ومن مزايا مصر الطبيعية أنها بلد لا تغيب عنها الشمس، وبالتالي بإمكاننا توفير فاتورة باهظة من تكلفة تشغيل الشبكة القومية للكهرباء التي تستنزف مبالغ ضخمة من وزارتي الكهرباء والبترول، وهي فواتير صعبة للغاية.

ومع لجوء مصر الي الطاقة المتجددة التي يستخدمها العالم حاليا في كثير من مشروعاته، سنوفر بلا شك مبالغ طائلة ، خاصة وأن الدولة تدعم قطاع الطاقة بشقيه البترولي والكهربائي،، وبإمكاننا الاستفادة من الشمس أقوي المولدات علي الإطلاق. فمن فوائد الطاقة المتجددة المتعددة، أنها صديقة للبيئة ، وتحافظ على الصحة العامة، كما أنها اقتصادية في كثير من الاستخدامات، وذات عائد اقتصادي كبير.


لمزيد من مقالات رأى الاهرام

رابط دائم: