الخميس 14 من شوال 1436 هــ 30 يوليو 2015 السنة 139 العدد 46987

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

وللمرأة وجوه من الحزن

◀ فتوح سالمان
فقدان شخص عزيز أحد أكثر قوانين الحياة صعوبة.. وأكثر قوانينها أثرا سيئا علينا.. ففى حالة الفقد عادة ما تغيم الدنيا وتسود، ويكون الحزن هو الانفعال الأول الذى يجتاح مشاعرنا كالعواصف.. نتعجب كيف أشرقت الشمس بدونه وكيف استمرت الحياة ولم تتوقف..أحيانا نلوم أنفسنا لأننا عشنا بدونه.

الناس فى حزنهم مذاهب.. فالبعض منا تعرف كيف تتجاوز أزمتها واخريات تعشن فيها وتشعرن بالذنب فى كل مرة تمارسن فيها فعلا طبيعيا وعاديا. ومشاعر فقدان شخص عزيز قد تكون مشاعر اكتئابية وقتية لدى بعضنا، وقد تكون مشاعر انعزالية انطوائية مدمرة لدى اخريات , ويقول الخبراء إنك إن لم تحزنى ومازال فقدك طازجا فإن حزنك سوف يختزن ويسبب لك مشاكل نفسية وربما جسدية فى المستقبل

وعملية الحداد تختلف من شخص إلى آخر ومن ثقافة أو بيئة إلى بيئة أخرى ويوضح د. نبيل القط استشارى الطب النفسى أن هناك عدة عوامل تحدد طريقة الحزن واستجابتك لها اهمها :

- كيف كانت عملية الفقد: فاستجابتك للفقد المفاجئ نتيجة حادث او أزمة قلبية مختلف عن الموت الناتج عن مرض طويل وربما موت متوقع، أنك فى هذه الحالة تكونى قد قمت بعملية من الحداد المسبق، وهكذا يمكنك أن تتعافى مبكرا.

- علاقتك بالمفقود: هل كان زوجا، ابنا، أبا، أم غير ذلك، هل كانت علاقة يومية ونفسية، وماذا كان آخر ماحدث بينكما.

- قدرتك على التكيف: إذا كنت تتمتعين بمرونة وتماسك داخلى فإنك سوف تشعرين كما يشعر أى مكتئب، وسوف يكون تعافيك أسهل وأسرع، وتكونين قادرة على معاودة الاستمتاع بالحياة.

- خبرتك فى الحياة: إذا كنت قد تعلمت سابقا عن خبرة الفقد من أشخاص حولك أو من خبرتك الشخصية فربما يسهل ذلك تعافيك .

- الدعم من الخارج: هل أنت وحيدة أم أن حولك آخرين، هل يأخذون حزنك بجدية واحترام أم لا؟ وهل يقدمون الدعم بطريقة صحيحة.

مراحل الحزن

ويضيف الدكتور نبيل القط أن هناك ثلاث مراحل أساسية للحزن هى :

- الصدمة: وقد تمتد من دقائق إلى أيام من عدم التصديق وتشعرين بأنك مخدرة وقد لاتستطيعين أن تقومي بمهامك العادية وأن تأخذي قراراتك اليومية وتظلي تمارسين سلوكيات البحث عن المفقود.

- المعاناة: وهى خليط من المشاعر مثل الحزن والغضب والإحساس بالذنب او أى خليط من هذه المشاعر وغيرها والألم ليس فقط عاطفيا وانما قد يكون جسديا، وقد تمتد من 20 دقيقة إلى ساعة،وتتمثل اعراضها في غصة فى الحلق، توترات،ألم وصداع وقد تعانين ايضا من مشاكلات جسدية مثل فقدان الشهية واضطراب النوم وألم بالصدر وقد تشهدين تغييرات سلوكية مثل الانعزال والصمت وتحولات الوجدان وصعوبة التركيز والإحساس بالذنب والافتقار إلى آليات التواصل والقلق والحركة الزائدة والإحساس بعدم وجود هدف.

- التعافى: وهو لا يعنى التخلص من الألم ولكن القدرة على الاستمرار فى الحياة والشعور بالمعنى والقدرة على الحب، واستيعاب ما حدث لفقيدك .

وينصح استشارى الطب النفسى بعدم استخدام الأدوية لتخدير الإحاسيس أثناء الحداد لآثاره الضارة على الصحة.

روشتة للتعافى

ويقدم الدكتور نبيل القط روشتة للتعافى من محنة فقدان شخص عزيز، تبدأ بتقبل حقيقة الموت، ثم ارجعى إلى الصور والخطابات واحكى عن المتوفى وتذكريه, وخذى وقتك, ولا تجعلى الآخرين يتعجلونك بالتعافى، واتركى نفسك تبكى وحدك أو فى حضرة أناس قريبين، واهتمى بصحتك ومارسى الرياضة، واطلبى من الآخرين ماتريدين.

وأخيرا كيف تساعدين شخصا فى حداد؟

كونى مستمعة جيدة واطلبى منه أن يتكلم عن فقيده وكونى مساعد له بأى شىء يمكن فعله.. مكالمات تليفونية وترتيب أى شىء، ودعيه يشعر بالحزن ولا تقللى من حزنه، بل اعترفى بفداحة حزنه وأخيرا كونى متاحة وكلما احتاجك وجدك بجانبه.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق