الخميس 14 من شوال 1436 هــ 30 يوليو 2015 السنة 139 العدد 46987

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رؤية الأئمة لتجديد الخطاب الدينى فى المؤتمر الدولى للأوقاف

قررت وزارة الأوقاف، إقامة مؤتمرها المقبل الـ25 للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية والتابع للوزارة، تحت عنوان:”رؤية الأئمة والدعاة لتجديد الخطاب الدينى وتفكيك الفكر المتطرف”.

وقالت الوزارة إن المشاركة سوف تكون متاحة لجميع الأئمة ووعاظ الأزهر الشريف وجميع المصرح لهم بالخطابة سواء من أساتذة الجامعة أم من غيرهم شريطة أن يكون المشارك من العاملين على أرض الواقع فى المجال الدعوي. وذلك حرصا على الوقوف على رؤية من هم فى الميدان وبين الناس، وبحيث تكون المشاركة مفتوحة أمام الباحثين من الأئمة والدعاة من الدول العربية والإسلامية.

وقررت الأوقاف، إطلاق فعاليات المؤتمر التحضيرية خلال شهر سبتمبر المقبل على مستوى إدارات الأوقاف من خلال ورش العمل التى تعقدها كل إدارة لمناقشة البحوث والمقترحات المقدمة من أئمة الإدارة وخطبائها، لترفع أهمها إلى المديرية فى الأسبوع الأخير من الشهر نفسه، لتقوم المديريات بعقد ورش عمل من بداية أكتوبر إلى منتصفه، ثم ترفع بدورها أفضل الأعمال وأهم المقترحات إلى المجلس الأعلى للشئون الإسلامية فى موعد أقصاه النصف الثانى من أكتوبر المقبل، ليقوم بدوره فى عقد مؤتمره فى الحادى والعشرين من نوفمبر المقبل، على أن يتم تكريم أصحاب أفضل الأعمال والإنجازات فى احتفال الوزارة بذكرى المولد النبوى الشريف، ومنحهم جوائز تشجيعية قيمة.

ويناقش المؤتمر عدة محاور، منها: مفهوم وآليات تجديد الخطاب الديني، والمحور والتجديد بين الواقع والمأمول، وعقبات التجديد ووسائل إزالتها، وأسباب التطرف ووسائل إزالتها، وآليات تفكيك الفكر المتطرف.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق