الجمعة 25 من جمادي الآخرة 1435 هــ 25 أبريل 2014 السنة 138 العدد 46526

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

أول حكم دولى فى تاريخ كفر الشيخ
«المأذون» أدار مباراة الزمالك وبتروجت ..وعمره 32 سنة

الحكم الواعد محمود البنا

قد لايعرف الكثيرون أن الحكم الدولى الشاب محمود البنا والبالغ من العمر 32 سنة هو أول حكم فى تاريخ منطقة كفر الشيخ يتم تصعيده لادارة مباريات فى الدورى الممتاز منذ انطلاق المسابقة عام 1984 حتى الموسم الماضى حين التقطته عدسة عصام عبد الفتاح الحكم الدولى ورئيس لجنة الحكام وعضو مجلس ادارة اتحاد الكرة، وقد منحه الفرصة لادارة مباريات فى الدورى وبعد أن لفت الأنظار اليه قرر أن يقوم بترشحه للقائمة الدولية .. وقد ظل عبد الفتاح يدعمه ويتابعه حتى اطمأن اليه تماما ولم يتردد لحظة فى أن يمنحه فرصة ادارة مباراة الشهرة له بين الزمالك وبتروجت التى احتسب فيها ثلاث ركلات جزاء وانتهت بفوز بتروجت 4/2.

وينتمى محمود البنا الى قرية المنشاة الكبرى بكفر الشيخ، وقد تخرج من المعهد الأزهرى بالمحافظة فى أن واصبح «مأذونا شرعيا» ويخشى أبناء قريته من تعطيل مصالحهم بسبب سفره الدائم لادارة المباريات داخل مصر أو خارجها، ولذا فقد اتفق مع بعض مساعديه لإرسالهم كى يحلوا محله عند السفر. ولأن أغلب زبائنه ممن يرغبون فى الاقدام على أبغض الحلال (الطلاق) فان البنا لايتعامل مع هذه الحالات على كونها وسيلة للارتزاق انما يطلب منهم التفكير قبل أن يعودوا اليه مرة أخرى فى اليوم التالى ليقولوا كلمتهم النهائية.. واذا وجد الاصرار من جانب أحد الطرفين فانه يتحجج حينئذ بأن الحبر الذي يكتب به قد انتهي أو أن الدفتر الذى يكتب فيه قد انتهت أوراقه، وأنه سوف يصله الدفتر الجديد بعد ساعات!

ومن واقع خبرة الحكم الدولى محمود البنا فان العادة قد جرت على الغاء فكرة الطلاق بعد مراجعة كل الأطراف لموقفها اذا غادره أصحاب الشأن دون أن يقع الطلاق.. ويربط الكثيرون بين هذا التصرف وتأخره الدائم فى عدم إشهار البطاقات الحمراء عند ادارته للمباريات!

ويتفاءل محمود البنا بحالات عقد القران التى ترد عليه قبل ادارة المباريات المهمة وآخرها الزمالك وبتروجت حيث كان قد عقد قران أربع حالات فى يوم واحد مما جعله يشعر أن السماء تؤيده، وأن الله سيوقفه بجواره ولذا كانت قراراته مملوءة بالثقة والهدوء وساعده على ذلك سلوك لاعبى الفريقين معه والذى جاء مثاليا لأبعد الحدود مقارنة بصعوبة القرارات التى اتخذها وقد وضح أن عمره أقل بكثير من أعمار بعض اللاعبين ومع هذا كان مقنعا ومسيطرا تماما على الموقف.

بقى أن تعرف أن محمود البنا يعتذر عن ادارة أى مباراة تقام يوم الخميس من كل أسبوع مهما يكن اسم الفريقين المتنافسين.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق