الأحد 15 من جمادي الاولى 1435 هــ 16 مارس 2014 السنة 138 العدد 46486

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

«الأهــــرام» يكشف ملامح النظام الجديد لتوزيع رغيف الخبز
صرف الحصص شهريا للمواطنين عن طريق البطاقات الذكية وبدء التطبيق فى محافظتين

كتب ـ رأفـــت أمـــين ومحمود عشب:
علم مندوب الاهرام أن منظومة الخبز الجديدة والتى من المنتظر وضع التصور النهائى لها خلال الايام القليلة المقبلة سيتم تطبيقها بصفة مبدئية فى محافظتين على مستوى الجمهورية، مشيرا الى انه تم الانتهاء تقريبا من المنظومة التكنولوجية التى ستربط بين المخابز والبنوك.

والتى ستضمن لصاحب المخبز الحصول على فرق السعر بين مبيعاته من الخبز المدعم والتكلفة الحقيقية بصفة يومية من خلال حسابه بالبنوك دون حاجة الى تدخل اى جهة بوزارة التموين، مع تحديث بطاقات التموين الذكية والتى سيتم استخدامها فى صرف العيش المدعم للمواطنين.

هذا وقد عقد المهندس ابراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء اجتماعا أمس لمناقشة ملامح المنظومة الجديدة.

وعلم المندوب انه سيتم خلال الاسبوع المقبل عقد لقاء مع رئيس اتحاد الغرف التجارية ورئيس الشعبة العامة لاصحاب المخابز والفنيين المتخصصين فى انتاج الخبز لوضع التكلفة النهائية والتى سيتم على اساسها برمجة الاجهزة الالكترونية التى ستستخدمها المخابز عند بيع الخبز المدعم للمواطنين، ولم يتم حتى الآن تحديد حصة كل مواطن من الخبز يوميا. وللتيسيير على سرعة بدء المنظومة سيتم تطوير البطاقات الذكية الخاصة بالبقال التموينى فى صرف الخبز المدعم والتى سيستفيد منها نحو 67 مليون مواطن بشكل مباشرة، وسيتم الاعلان خلال الفترة المقبلة عن الطرق التى سيتم بها استخراج البطاقة الذكية لاى مواطن يريد الاستفادة من منظومة الخبز، والتى ستمكن المواطنين من صرف حصتهم من اى مكان فى مصر عند تعميم النظام بجميع المحافظات وذلك للقضاء على مشاكل المغتربين واسرهم، مع امكانية اصدار اكثر من بطاقة للاسرة الواحدة تتضمن نفس الحصة المخصصة للاسرة حتى يمكنهم صرف حصتهم من اى مكان هم متواجدون فيه.

وفى المرحلة الاولى من تطبيق المنظومة سيستمر ربط المخبز بالمطحن الذى يتعامل معه فى الوقت الراهن دون الزام صاحب المخبز بحصص معينة، ولكن سيتم فى مراحل لاحقة من التطبيق منح صاحب المخبز الحق فى شراء احتياجاته من الدقيق من اى مطحن، كما ان المنظومة الجديدة لن تلزم صاحب المخبز بمواعيد محددة للانتاج ولكن ستترك الامر وفق ظروف المنطقة التى يعمل بها.

ومن ناحية أخري، أعلن د. خالد حنفي  وزير التموين والتجارة الداخلية  عن بدء دراسة إصدار تشريعات جديدة لحماية المستهلك ، بجانب اطلاق مرصد بجهاز حماية المستهلك بالتعاون مع الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء الأسبوع المقبل لمراقبة تقلبات الأسعار ومتابعة الإعلانات المضللة  التى تبثها بعض القنوات الفضائية.

جاء ذلك خلال مشاركة الوزير فى الاحتفال باليوم العالمى لحماية المستهلك، بحضور سفراء ألمانيا وفرنسا واسبانيا وممثل عن الاتحاد الاوروبى بجانب ممثلين عن الجمعيات والمنظمات الأهلية والمجتمع المدنى العاملة فى مجال حماية المستهلك.

وأكد حنفى أن حماية المستهلك  ليست مسؤلية الوزارة أو الجهاز فقط وإنما هى مسئولية مجتمعية  داعيا جميع الجهات وافراد المجتمع الى تقديم الأفكار والاقتراحات  والمبادرات التى تنهض بالعمل فى الوزارة والجهاز لمواجهة تحديات المستقبل، لافتا إلى ضرورة تطوير التجارة والأسواق العشوائية وإخضاع النشاط غير الرسمى للقانون.

من جانبه قال اللواء عاطف يعقوب رئيس جهاز حماية المستهلك ان الاحتفالية تستهدف التعريف بدور الجهاز والجهات المعنية بتنظيم الأسواق فى مصـر، وتأكيد مفاهيم الشراكـة والتعـاون الدولى والمحلى الفعال لتحقيق استقرار المعاملات التجاريـة وجذب الاستثمارات المصرية والأجنبيـة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 16
    صوت الحق
    2014/03/16 19:58
    1-
    0+

    وكيف نضمن حق المواطن في رغيف جيد
    قبل ضمان حق المخبز في فرق السعر، يجب أن يكون هناك ضمان مقابل في حق المواطن في رغيف جيد لا يذهب للطيور والحيوانات لرداءة صناعته. ثانيا تنويع شكل الحصول علي الحصة المدعمة بصرفها دقيقا كل شهر لمن يرغب أو خبزا لمن يريد. الشكل الواحد والإصرار عليه وعدم مراعاة التنوع أمر عجيب وغريب، نوعوا يرحمكم الله فالناس ليسوا فئة واحدة ورغبة واحدة. نصف الرغيف نستلمه عجينا فنرميه بالكامل للطيور ونعلم أن الدولة تستورد القمح بملايين الدولارات ومن يصموا آذانهم هم المسئولين عن هذا الهدر!!!!
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 15
    لون العيش لخبازة ولو ياكله كل
    2014/03/16 17:14
    0-
    1+

    الرغيف الملون
    الحل هو : تلوين دقيق الرغيف ابو خمس قروش بلون اخضر او ازرق او اسود ، وذلك يسهل عدم استخدامه في غير رغيف التموين ، هي دي الافكار وللا بلاش ، مش تقوللي منظومة حنفي
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 14
    سلام
    2014/03/16 16:28
    0-
    1+

    كارت الغلبان
    الحل بسيط يوزع الخبز المدعوم عن طريق كشك في كل حي عن طريق كارت يحدد فيه افراد الاسره ويتصرف مره واحده في اليوم ويكتب عليه كارت الغلبانويتحدد حصه من الخبز لكل اسره وياتي الخبز بعددهم وياتي الخبز من افران حكوميه ممنوع تبيع الخيز في الفرن وباقي الناس يشترو الخبز يسعر السوق والدقيق يصبح سعره حر وبافي الافران تشتري وتبيع ولا تموين ولا غيره التموين مجرد رقابه -الناس تترحم من الطوابير الناس بياخذو الخبز باكلوه للطير والبهايم لانه ارخص من العلف
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 13
    السيد المصرى
    2014/03/16 15:30
    2-
    4+

    حل مشكلة الخبز
    من الافضل تحرير سعر الدقيق وعدم عمل حصه للمخلبز ويكون فى متناول الجميع والمواطن حر فى ان يشترى الدفيف ويصنع خبزه كما يشاء وعلى اصحاب المخابز تحسين انتاجه حتى يستمر فى مشروعه بحيث تكون حصة الدقيق المدعم موزعه على المخابز والمواطن من خلال السوق دون احتكار وبنفس السعر مع حصول الدوله على جزء من هذا الدعم وعلى المواطن ان يختار الافضل له ان يشترى الخبز او يقوم بعمله حسب رغبته وبكده الكل يستفيد ويحفظ كرامته التى تهان فى طابور الخيز وهذا هو الحل الافضل وحل المشكله من الجذور ونهائى
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 12
    عكاشة حسان
    2014/03/16 15:22
    0-
    1+

    اقتراح بسيط لدعم البنزين والسولار
    اقتراح بسيط لدعم البنزين والسولار ( أولا ) رفع الدعم عن البنزين والسولار نهائيا علي كل المستفيد منة إلا المستحق للدعم . من المستحق للدعم سيارات الأجرة والنقل العام و المزارع البسيط . ( ثانيا ) دعم سيارات الأجرة يكون حسب الملف الضريبي لكل سيارة بمعني يحدد كمية البنزين أو السولار بحسب المسافة التي يتحركها يوميا بلاضافة الي خمسة في المائة من الكمية علي ان يحدد السعر و الأجرة لكل كيلومتر إذا خالف الأجرة رفع عنة الدعم . ويكون الدعم علي قدر الضريبة التى يدفعها السائق فلا يتهرب من الضرائب . وكذالك سيارات النقل دعمها حسب ملف الضريبي وخط سيرها مسافات بعيدة او قريبة . ( ثالثا ) الأراضي الزراعية كل مزار يحدد له الدعم في حدود مساحة لاتتعدي خمسة أفدنة والميكنة الزرعية المؤجرة تعامل معاملة سيارت الاجرة والنقل حسب ملفهم الضريبي يكون الدعم ومن يتهرب لا دعم له وسعر التعامل مع الجمهور محدد من يخالف يلغي عنة الدعم . ( رابعا ) السيارات الملاكي لا دعم لمالكة بأي شكل المستطي
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 11
    hema
    2014/03/16 14:38
    0-
    1+

    دغم العيش والبنزين
    البنزين 80 يباع بجنيه والبنزين 92 يباع ب2جنيه والمستفيد هو صاحب البنزينة لماذا لا تستفيد الدولة من فارق السعروهو مليارات خلال السنة كذلك رغيف الخبز يباع بعشرة قروش والمستفيد هو صاحب الفرن وهذة الفروق لا يدفعون عنها ضرائب
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 10
    مناوي
    2014/03/16 13:30
    0-
    1+

    تعمد الاتلاف
    مسألة الخبز لابد ان يكون لها حل جزري وناجع في قنا فالمخبز الوحيد في منطقة المساكن لايخضع لاي رقابة تموينية من حيث انتاج الخبز فهو لايصلح لاستهلاك الادمي ويذهب برمته الى مربي الماشية ومايتبقى منه يذهب الى سماسرة الخبز وتعمد الاتلاف من القائمين على صناعته حتى لايصل الى مستحقه
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 9
    جرجس حنين
    2014/03/16 12:14
    0-
    2+

    كم من الوقت نحتاج أن ننتظر؟
    لقد وعدنا بتنفيذ منظومة توزيع الخبز منذعقود وكل مرة تتوقف الجهود وتضيع الوعود ويسوء الحال بالنسبة للمواطن المغلوب علي أمره ولا حيلة له سوي أن يسمع ولكن ليس لما يقال أساس في الواقع ، فهل نتوقع خيرا هذه المرة ؟ وهل نعيش حتي نري الدراسة والقرارات قد رأت النور ؟ نتعشم أن يتم هذا ، ونقول مع المثل "أفلح إن صدق " .
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 8
    فلاح مصرى
    2014/03/16 11:01
    0-
    2+

    المخابز المليونية الحديثة هى الحل
    نحن نحى اى وزير مخلص يلتحم بالمواطنيين ليحل مشاكلهم ويساعدهم على التفرغ للعمل والانتاج لدينا اكثر من خمسة الاف قرية فى مصر ليس بحاجة الى البطاقة الذكية ولكنهم يحتاجون الى الدقيق بالسعر المناسب ليقوموا بصناعته بانفسهم لانهم منذ عهد الفراعنة والفلاح يصنع خبزه بنفسه الغاء المخابز بالحوارى وتحويلها الى مخابز مليونية حديثة انشاء مدرسة او معهد لاعداد الخبازين واعدادهم للتتوافر فيهم الشروط الصحية والرواتب التى تحقق له كرامته ابعاد موظفى التموين عن صناعة الخبز (00000) تشغيل الشباب وفتح منافذ توزيع للخبز البقال التموينى ليس بوسعه ان تضاف له مشكلة الخبز يكفيه مقررات التموين لاتاحة الفرصة للشباب كىي يحصل على عمل كريم هذه المنظومة المقصود منها دعم الفقراء اما الاغنياء فقادرون على شراء اى نوع من الخبز من اى مكان واصحاب المخابز الصغيرة بامكانهم الاشتراك فى مخبز مليونى واحد سوف يحققلهم عائد افضل من مخبزة ويستريح من عناء العمال ويبعد نفسه عن شبة سرق الدقيق وردائة المنتج ويبتعد عن لعنة المواطنيين والدعاء عليه من سوء اخلاقه اوسوء رغيفه
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 7
    هاوى
    2014/03/16 09:13
    2-
    2+

    لسنا فى حاجة لبطاقة ذكية
    ولكننا فى حاجة الى حكومة ذكية
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق