الأحد 2 من ربيع الثاني 1435 هــ 2 فبراير 2014 السنة 138 العدد 46444

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

تنظيم الإخوان الإرهابي يبدأ الموجة الثانية من العنف
استهداف قوات الأمن وقيادات الداخلية والقضاء والإعلام

كتب ـ إسماعيل جمعة‏:‏
محاولة اعتصام اخوانية فاشلة فى ميدان النعام
بدأت جماعة الإخوان الإرهابية في تنفيذ خطة التنظيم الدولي للإخوان والتي جري الاتفاق عليها في اجتماعه الأخير بالعاصمة البريطانية الأسبوع الماضي‏,‏ وقضت بالانتقال إلي الموجة الثانية من العنف ضد أجهزة الدولة المصرية والشعب المصري‏.‏

ورأي خبراء أمنيون أن مشهد غياب الحشود الإخوانية بالشارع, وتحول التنظيم الي تنفيذ عمليات مركزة باستهداف عناصر محددة سلفا من قوات الأمن, يدلل علي أن التنظيم بدأ بالفعل في التحول لهذه الموجة الجديدة من العنف في الشارع.
وقال العميد خالد عكاشة, الخبير الأمني, إن هذا التحول نتيجة لفشل الإخوان في استخدام كل كروتها في استعطاف المواطنين وحرقت كل مراكبها, التي استخدمتها في حربها ضد أجهزة الدولة, فتخلت عن الادعاء بالسلمية لتصبح الحرب معلنة ومكشوفة.
وأضاف أن الإخوان لديهم يقين باستحالة عودتهم مرة أخري الي الحياة السياسية في الوقت الحالي وأنهم بدأوا في مرحلة جديدة من مناطحة الشعب والسلطة وأجهزة الأمن, أملا من التنظيم الدولي في حدوث متغيرات علي الساحة السياسية المصرية أو العربية, مع استمرار حالة الصراع والتوتر التي تشهدها المنطقة والتي يعتبرها الضامن الوحيد لاستمراره في المشهد حتي ولو بالمزيد من الدماء.
وكشف عكاشة عن تلقي عدد كبير من شباب الإخوان لتدريبات مكثفة تلقوها علي يد مجموعات ارهابية محترفة من حركتي حماس وداعش, حول طرق تصنيع الأسلحة واستخدامها في حروب الشوارع واستهداف المؤسسات الأمنية وزرع الألغام والمتفجرات, وكيفية تجهيز السيارات المفخخة وهي عمليات صعبة ومعقدة ولم يكن شباب الإخوان مدربين عليها من قبل.
بدوره قال اللواء خالد مطاوع خبير الأمن القومي ان الموجة الثانية من عنف الإخوان ترتكز علي محورين أساسيين, الأول هو محاولة الاعتصام بأحد الأماكن أو الميادين في المناطق القريبة من مصادر الدعم اللوجيستي مخازن الأسلحة التي يمكنها أن تحمي وتحافظ علي الاعتصام وصد قوات الأمن, وهو ما فشلت فيه الجماعة الأسبوع الماضي عندما حاولت الاعتصام بميداني المطرية والألف مسكن, وأنهم يخططون للاعتصام في الفترة المقبلة في منطقة المرج أو السلام لأسباب كثيرة أهمها صعوبة تعامل الأمن معهم وسط الكثافات السكانية الكبيرة التي تتمتع بهما تلك المنطقتين واستخدام السكان دروعا بشرية تمكنهم من نجاح اعتصامهم.
أما المحور الثاني وفقا لمطاوع فإنه يرتكز علي تنفيذ عمليات نوعية تستهدف بعض الرموز الأمنية والإعلامية سواء من خلال عمليات القنص أو باستخدام عبوات ناسفة, واستهداف مديريات الأمن وأقسام الشرطة ومعسكرات الأمن المركزي واستهداف تشكيلات الأمن المركزي المتمركزة علي بعض الطرق الرئيسية, بواسطة عناصر شبابية جديدة لم يتم رصد توجهاتها العدائية أو المتطرفة من قبل, وجري فرزها خلال اعتصامي رابعة والنهضة بالاضافة إلي استقطاب بعض العناصر المنتمية لبعض الحركات والتيارات السياسية والاستفادة منهم كوسائل للضغط علي تلك التيارات ومخاطبة وسائل الإعلام العالمية لتصدير صورة غير حقيقية بانعدام قدرة الأمن علي مواجهة الإخوان باعتبارهم فصيلا لا يستهان به والترويج لتحركاتهم العنيفة علي أنه موجة غضب شعبي بهدف تعطيل خريطة المستقبل التي تدعمها جموع الشعب المصري.
من جانبه أكد الكاتب الصحفي مصطفي بكري المتحدث باسم جبهة مصر بلدي ـ أن الإخوان فقدوا قدرتهم التنظيمية علي فرض سيطرتهم علي الشارع من خلال الحشد وانتقلوا حاليا الي مرحلة أخري هي مرحلة المواجهات المسلحة والاغتيالات وتفجير مؤسسات الدولة, وأشار إلي أن هذه المرحلة ستكون الأخيرة في عمر هذا التنظيم الإرهابي.
ونبه بكري إلي أن التنظيم يستهدف الإعلام في هذه المرحلة باعتباره الوسيلة التي تفضح تحركاتهم وأهدافهم, وأكد أن قناة الجزيرة تلعب دور الوسيط في هذا الصدد وأنها حلقة الوصل حاليا بين قواعد التنظيم وقياداته, وأنها تستخدم أيضا كوسيلة لبث الشائعات وإبلاغ أفراد التنظيم بخريطة التحركات, وأكد أن ما أثير حول حرق سيارته بالمولوتوف ما هو إلا شائعة أطلقها الإخوان بهدف تخويف الصحفيين والإعلاميين, وأن وسائل التنظيم لاتزال تتعامل مع هذه الشائعة وكأنها حقيقة, وقال إن التهديدات التي تصل الي الإعلاميين لن تزيدهم إلا صمودا.
وقال بكري إن الإخوان تدعم تنظيم أنصار بيت المقدس بكل الوسائل سواء بالأموال أو السلاح أو بالمليشيات التي كان يتولي خيرت الشاطر تدريبها وتجهيزها لاستخدامها في تقوية النظام الإخواني تحسبا لسقوط مرسي, وأن الإخوان ساهموا بشكل كبير في نقل عمليات أنصار بيت المقدس من سيناء الي العاصمة.
وأكد أن الإخوان نسقوا مع أنصار بيت المقدس لتسهيل استهداف عدد كبير من رجال الشرطة والإعلاميين والقضاة وإعداد قوائم تشمل صورهم وعناوينهم وأرقام هواتفهم, وأتهم حركة حماس الفلسطينية باشتراكها مع تنظيمي الإخوان وأنصار بيت المقدس في عمليات التصفية الواسعة التي تخطط الإخوان لتنفيذها حاليا.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 9
    K. Elshafey
    2014/02/02 19:01
    3-
    3+

    The Ekhwan made the cooperation between Egypt and Israel a reality.
    The irony is that the brotherhood shameful violence and terrorist acts and their connection with Hamas and Bait Al Makdes Supporters and other terrorist organizations had made the cooperation between Israel and Egypt as a must. How ironic is that and who would blame the Egyptian government if it cooperates with the devil to protect its citizens from this awful terrorist assault by crazy and zealots faction.
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 8
    سامي
    2014/02/02 18:18
    3-
    2+

    شوية صيع
    دول شوية صيع مرتزقة ييحصلوا على معونات مادية من دويلة قطر ، لا تأخذكم بهم رحمة
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 7
    Adham ali
    2014/02/02 10:09
    34-
    24+

    اخواننا بغوا علينا
    الدفاع عن النفس حق شرعى اصيل فى جميع الملل والنحل وجميع انظمة الحكم على اختلاف انواعها والعين بالعين والبادىء اظلم-المتظاهر السلمى لا يجوز قتلة حتى طبقا لقانون التظاهر الجديد-ولكن ما يحدث فى الواقع ان الشرطة والجيش يقتلون التظاهرين مباشرة ودون اندار- ولكل فعل رد فعل _واللة الموفق
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
    • k.Elshafey
      2014/02/02 19:07
      0-
      0+

      This is not self defence, this is terrorism.
      Those who come out to burn the major cities in Egypt are not doing that for self defense. and those who kill their own army personnel do not do that in self defense, and those who prepare Molotov bombs and cars full of explosives to kill innocent people are not doing that in self defense. These group of people are militant and extremist Muslim organisation that bent on killing and destruction. They deserve to burn in hell.
    • د./ وليد
      2014/02/02 15:26
      0-
      0+

      تظاهر سلمي بالمولوتوف والألي فقط !!!
      المتظاهر السلمي اللي معاه مولوتوف ورشاش ألي وخرطوش اكيد لا يجوز قتله لازم ننتظر لحد لما يقتل كذا ضابط وكذا عسكري وبعدها نتحاور معاه ونقوله كده عيب ويا اقتنع يا لأ هو ومزاجه وزي مابتقول اخوانكم بغوا علينا جميعا وعلي كل المصريين .. حسبي الله ونعم الوكيل في كل اخواني منافق كذاب شايل مولوتوف ولما تمسكه يقولك انا غلباااااااااااااااان
  • 6
    مصري بيحب بلده
    2014/02/02 09:06
    14-
    16+

    وستظل مصر دائما
    وستظل مصر بإذن الله بلدا مستقرا آمنا رغم تآمر الخونة الإرهابيين ويارب إنتقم من الخوان المجرمين وإنقذ المصريين من شرورهم آمين
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 5
    مجدي سليم
    2014/02/02 08:17
    7-
    31+

    الموجة التالية
    مواجهة جماعة الاخوان الارهابية في هدة المرحلة تعتمد علي محورين رئيسيين اولهم المعلومة وطرق وتوقيت الحصول عليها ويتطلب ذلك تدعيم جهاز امن الدولة بالعناصر المدربة والامكانيات الحديثة لرصد هدة الجماعة ثانيا العمل بكل الوسائل علي تجفيف منابع التمويل للارهاب خارجيا وداخليا واللة الموفق
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 4
    Bahaa
    2014/02/02 07:43
    7-
    31+

    الارهابية مش ممكن تنجح
    3 سنوات من التخريب والتوقيع ولسه عندهم أمل! المصريين مش أغبياء عشان يصدقوا انكم وحدكم تملكون الدين ولا جبناء عشان يخافوا من إرهابكم ولا فقدوا عقلهم عشان يقفوا معاكم ضد الجيش اللي بيحميهم من إرهابكم. يعني مفيش أمل ليكم يريت تروحوا غزة وتفهموا ان بيت المقدس في اسرائيل مش في عين شمس
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 3
    ahmed
    2014/02/02 07:15
    8-
    22+

    من 25 يناير 2011
    وقناة الجزيرة هي غرفة العمليات التي تحرك وتنقل المعلومات على الارض وحتى الآن قناة الجزيرة وعن طريق من يسمون "شاهد عيان" او "متصل من موقع الحدث" هم من ينقلون خطة التحرك وقت الحدث مباشرة لتشتيت الامن...يعني يتصل شاهد عيان يقول "نحن الآن في المكان كذا والامن فعل كذا وبدورهم من على الارض وبالتواصل والتنسيق مع ذويهم امام الشاشات يتم الحشد والتوجيه والتعرف على مواقع وحجم القوات وتسليحها ومدى قدرتها على صد الهجوم.
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    Ashraf
    2014/02/02 01:35
    7-
    18+

    BROTHERHOOD TERRORIST ORGANIZATION IS OVER TILL THE DAY OF JUDGEMENT
    If my son is a member with bloody brotherhood terrorist org I'll report him to the police immediately without hesitation,this is it,its over,enough is enough. Any person get attracted financially- brain wash or even sympathized with,he must remeber that the Egyptian people will report it to the police,whatever the relationship is. Egypt in a critical situation,we must united against terrorists
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    مصرى بيحب بلده
    2014/02/02 01:20
    8-
    54+

    ربنا يسحرق كل من اراد مصر واهلها بأى سوء يارب
    اللهم رد كيدهم فى نحورهم يارب واخرجنا من بينهم سالمين يارب
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق