مقتل 27 سوريًا بأيدي قوات الأمن في حمص وحماة وإدلب

10-11-2011 | 11:24

 

أ ش أ

أفاد ناشط سوري مقيم في لبنان بأن قوات الأمن السورية اقتحمت اليوم الخميس مناطق على مشارف العاصمة دمشق ، حيث قامت باعتقالات عشوائية كما بلغت محصلة قمع النظام للمظاهرات أمس في حمص وحماة وإدلب بلغت 27 قتيلًا.


وقال الناشط عمر إدلبي لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إنه منذ ساعات، تقوم قوات من الأمن السوري بتفتيش المنازل في دوما وسقبا، وأنها ألقت القبض على عشرات الرجال وسيدتين.
وأضاف أن قوات النظام لا تزال تفرض حصارًا على محافظتي حمص وحماة.

ووفقًا للمرصد السوري لحقوق الإنسان، قتل 2880 مدنيًا و 941 من الجيش وقوى الأمن الداخلي منذ بداية الاضطرابات في سوريا منتصف مارس الماضي.

وتحت عنوان "الأحداث على حقيقتها" ذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) أنه تم تفكيك عبوتين ناسفتين في حمص، كما نقلت عمن قالت إنهم شهود عيان أن مجموعات إرهابية مسلحة تعتدي على المدنيين في إدلب ودرعا، وأن الحياة العامة في حمص طبيعية ولا يوجد نقص في السلع والمواد التموينية "كما تبث بعض القنوات الفضائية التحريضية" على حد قول الوكالة السورية الرسمية.

مادة إعلانية

[x]