السبت 30 من ربيع الآخر 1438 هــ 28 يناير 2017 السنة 141 العدد 47535

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

القصة

اقرأ ايضا

العدد 47534 | 27/1/2017
0
1659
انخطفت عيني إلى هناك. ناصية الشارع العريض أمام بيتنا. مكان التجمع المعتاد لها. ثلاث قطط منها فقط الآن فى المكان.. مكان الم...
0
1323
صدمنا رحيل أمير شعر العامية وفيلسوف الوجدان المصرى سيد حجاب، وكان ملحق الجمعة ماثلا للطبع فاسعفتنا رائعته بوابة الحلوانى نهدي...


العدد 47527 | 20/1/2017
0
1764
فجأة فهمتُ.الآن فهمتُ. نعم . فجأة كأن سيفا باغتنى وشقنى ورمانى إلى الذهول. فهمتُ، بعدما انحنيتُ لأفتح باب السيارة. تطلعتُ وأن...
0
1281
ما أن وضعت سماعة الهاتف حتى خايلتنى الأسئلة لماذا يريدني كمال في هذا التوقيت ؟ كل المواصفات التي قالها إلى المتصل عبر الهات...


العدد 47520 | 13/1/2017
0
3234
أريد أن أنتقل معكم اليوم في هذه السلسلة من الحديث عن الشعر المصري القديم المنظوم باللغة المصرية الفصحي، أو الهيروغليفية، إلي ...
0
2667
اختص الكاتب الكبير أحمد الشيخ ملحق الجمعة بقصته الأخيرة فى الحياة، حملت عنوان «لكن الحياة تتجدد».. لم يكتف بإرسالها منذ أسبوع...


العدد 47513 | 06/1/2017
0
630
فى عز حلقة الذِكر لمحنى بطرف عينه , يطوِِّح رأسه يمينا وشمالا , يرطِّب قلبه : «حى .. حى .. صلِّى على النبى» تذكرنى .. انفلت ...
0
1344
كان شاعرا فقيرا محبطا يرى أن ساحة الشعر تدين له بجائزة كبرى، وما كان لجائزة كبرى أن تغير من حاله البائس غير أنه كان يرى أنه إ...
0
504
ـ 1 ما الذى يمكن أن يشتريه فى هذه الصحراء الخاوية ؟. صوت وحيد صادفنى،فى هذه المدينة الصحراوية البعيدة ،عند ظهيرة هذا اليوم ا...


العدد 47506 | 30/12/2016
0
1239
** كانت الأضواء تتوالي وأغصان الشجر كأنها مُدَى تلمع. هبتْ نسمة جريئة فكشفت وجه القمر، وجعلت ضفة النيل تحنو على الماء. لمحت...


العدد 47499 | 23/12/2016
0
1155
شديد القصر شديد النحافة. يبدو جسده على شكل قوس حين يسير حاملا الطلبات. أهم ملامحه شاربه ، فهو الشيء الوحيد فى جسده الذى يتسم ...
0
1008
أخذت أم العربي تذكر خنّوفة الأبرص بائع السمك في قعدة النساء وعلامات أدبه . وقلة أدب الباعة الآخرين الذين يغازلون النساء بكلما...


العدد 47492 | 16/12/2016
0
1185
ما أقسي أن نمشي في جنازة من نحب، فلا نعرف ماذا نفعل بالضبط، وهل البكاء كاف للحزن أم لا ؟، وهل يعرف الآخرون مقدار حزننا وهم ير...
0
1092
بغير مقدمات تلقينا عبر الهاتف نبأ وفاة جدنا الكبير , صحيح أنه كان قد تجاوز المائة , لكننا لم نعتقد يوما في احتمال سقوطه , هذا...
0
672
تنظر الماء بحثا عني، ثم تسير عليه صوبي، فلا أدري متى كانت الموجة خطوة ومتى كانت الخطوة موجة!! على مهل تمشي علي الماء كسحابة و...


العدد 47485 | 09/12/2016
0
1848
كان رمز الجمال ومثاله الأعلي بالنسبة لصديقي الأمين الثابت‏,‏ هو نجمة السينما المصرية المعتزلة‏,‏ التي ظهرت في أفلام الخمسينيا...
0
903
في مدخل البيت القديم كانت تجلس بجلبابها القديم المطرز بكلف بيضاء علي شكل وردات صغيرة تحتويها وردات أكبر‏,‏ وشعرها المصبوغ بحن...


العدد 47478 | 02/12/2016
0
3192
حتى الآن، وبعد أن قرأ العالم كله متون الأهرام، وكتاب الموتي، وأناشيد أخناتون، وقرأ ما بقى لنا من قصائد أجدادنا القدماء وأغاني...


العدد 47471 | 25/11/2016
0
1161
إيهاب حسن فيلسوف ومنظّر أدبيّ أمريكيّ، ولد بالقاهرة، أصله مصريّ (مواليد 1925)، تخرّج مهندساً في جامعة القاهرة، وقد هاجر إلى أ...
0
612
ضبطت‭ ‬نفسها‭ ‬كثيرا‭ ‬متلبسة‭ ‬بالنية‭ ‬فى‭ ‬عدم‭ ‬الاقتراب‭ ‬من‭ ‬محطة‭ ‬القطار‭ ‬الأخير‭ ‬رغم‭ ‬أنها‭ ‬تعرف‭ ‬جيدا‭ ‬أنها‭...
x