السبت 30 من ربيع الآخر 1438 هــ 28 يناير 2017 السنة 141 العدد 47535

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

ثقافة شعبية وإبداع

اقرأ ايضا

العدد 47528 | 21/1/2017
0
3152
كتاب مهم للدكتور «سامى بخيت» يعد مرجعا شاملاً للثقافة الشعبية عبر العصور التى مرت على مصر، وهو دعوة إلى الحفاظ على الحرف الشع...
0
1512
عندما علم أهل الاسكندرية أن الشيخ المغربى «محمد بن الوليد الطرطوشى»، الذى جلب الشهرة لبلاده،


العدد 47521 | 14/1/2017
0
1281
المتأمل لسيرة «نجيب محفوظ» الإبداعية من المنظور الشعبي، سيلمح جملة تفاصيل من العادات والتقاليد الأسرية وموروثات الأساطير الشع...
0
1218
كان نظام القبيلة في الماضي يعتمد على الجماعات العرقية التي تجمعها أرض ولغة وعادات واحدة، ويتولى قيادتها رجل يتصف بالحكمة والع...


العدد 47519 | 12/1/2017
0
2688
تغط المحروسة فى نوم عميق. تجاوزت الساعة الخامسة صباحاً بقليل. سكون وهدوء يقطعه من حين لآخر صوت سيارة مسرعة لا يصدق قائدها أن ...
0
2943
هو الليل دثار العاشقين وفى صمته كل شئ مباح حيث يغفو الكبرياء ويصحو الحنين تباً له! لا يهطل إلا منتصف الليل فأعينونى ...
0
2919
أغلقي المذياع يا بنيتي .. ليس ثمة ما يُسمع الآن ، فقد فاجأتنا ظلال الرحيل ، وغادرنا صوت من كان يحملنا .. نحو زهو العصور ....
0
2205
لم يره من فترة طويلة ، استرجعا معاً أيام الطفولة والصبا، الأيام الخوالي, قاعات الدرس وحماس الشباب ، سأله هل تزوجت ؟ وماذا عن ...


العدد 47514 | 07/1/2017
0
3528
لم تكن السنة عند المصريين القدماء مجرد زمن لدورة الشمس حول الأرض، بل مدد لازمة لنضوج محصولات مثل القمح والشعير. والمحاصيل فى ...


العدد 47512 | 05/1/2017
0
1365
1 تحتاج النعومة إلى عطر. خاصة مع الزحف المستمر على البطن. الغبار يكلل الرأس. تدمع العين وقت الوداع والبرد .
0
651
هارب فى ارتحالى مـِنْ سِـنـيـنـى الـثـِقـال ِ مـِنْ رُعونةِ عُمْـر ضـيـَّعَـتْ آمــــالـــى
0
735
(1) حينَ تفتحَ وردُ الخدينِ اشتعلتْ أنفاسُ العاشق!
0
777
قلبين غلابة اتوسلوا للدنيا : فرحة و النبي كل ما ييجوا يوصلوا
0
945
كنت أظن أنه بخروجى للمعاش.. الدنيا سوف تضحك لى وتفتح لى ذراعيها وتأخذنى فى حضنها (وأنا ما أصدق) وأفعل ما يحلو لى من سهر وفسح ...


العدد 47500 | 24/12/2016
0
9352
نفس الفتى لابد من زوالها الأيام والدنيا سريع زوالها تطوى عزيز ثم تطوى أرذالها قولوا وا خراب الدار عقب اعتدالها! آخر كلمات...