الأحد 8 من محرم 1438 هــ 9 أكتوبر 2016 السنة 141 العدد 47424

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

بريد الجمعة

اقرأ ايضا

العدد 47422 | 07/10/2016
أبعث إليك برسالتى وكلى أمل فى أن أجد من نصائحك ما ينير حياتي،
كما وعدت قراء «بريد الجمعة» بإبلاغهم بتطورات رسالة «الفزع الأكبر»
أعجز عن إيجاد عبارات الشكر والثناء التى تعبر عن امتنانى لقراء «بريد الأهرام»


العدد 47415 | 30/9/2016
قصتى حزينة، فأنا مجرد سيدة تائهة فى عالم الخيال، نشأت فى أسرة كثيرة العدد، حيث إن لى خمسة أشقاء ذكور، وأنا أصغر فرد فى البيت،...
لا أظن أنك صادفت فى حياتك رسالة مثل التى أبعث بها إليك، وأمامك أحد حلين، إما أن تتجاهلها بحجة أنها لا تليق، أو أن تنشرها على ...


العدد 47408 | 23/9/2016
أكتب إليك قصتى لأستشيرك فى بعض أموري، وأعود بذاكرتى إلى الوراء عشر سنوات،
أنا سيدة فى الأربعين من عمرى تزوجت منذ حوالى عشرين عاما من شاب دمث الخلق،
ابنتى عمرها ثمانية عشر عاما، وقد ولدت فى الولايات المتحدة الأمريكية،


العدد 47401 | 16/9/2016
أكتب إليك بعد أن بلغ السيل الزبي، ولم أعد قادرة على التفكير فى وسيلة للخلاص مما أعانيه، فأنا سيدة فى السادسة والعشرين من عمري...
أنا ابن كاتب رسالة «الفزع الأكبر» التى أرسلها إليك من مكة المكرمة قبل يومين من وقفة عرفات والتى اعترف لك فيها بما جنت يداه، و...
أنا فتاة فى سن الخامسة والعشرين ‏,‏ نشأت فى أسرة متوسطة بالأرياف,‏ ولى أربعة أشقاء، ترتيبى الثالثة بينهم ‏,‏ حيث يكبرنى شقيقا...
مشكلتى التى أبعث بها إليك عاشها الكثيرون ومازال الأبناء الضحايا يتعرضون لها كل يوم من آباء انصرفوا إلى ملذاتهم ونسوا أسرهم فت...


العدد 47394 | 09/9/2016
تنساب الدموع من عينىّ، وأنا أكتب إليك رسالتى من الأراضى المقدسة التى جئت اليها حاجا بيت الله الحرام بعد مشوار طويل فى الحياة،...
أنا شاب اقترب من سن الأربعين,‏ تفتحت عيناى فوجدتنى يتيم الأب‏,
أتابع بريدك بانتظام وأتأمل سيمفونية الحب والعطاء‏, واللفتات الانسانية على أرض مصر وصور التكافل الجميلة التى يسارع إليها أهل ا...
أنا شاب عمرى ثلاثون عاما‏,‏ نشأت فى أسرة بسيطة لأب يعمل سباكا‏, وأم تقضى معظم وقتها منكبة على ماكينة الخياطة طلبا لمبلغ يسهم ...
يتلقى «بريد الأهرام» تبرعات القراء لرعاية المرضى والأيتام والفقراء


العدد 47387 | 02/9/2016
أكتب إليك لكي تشير عليّ بما يساعدني علي اتخاذ القرار المناسب،ومن ثم الاستقرار، فخطواتي دائما محسوبة، ولا أعرف التسرع، ولا أحب...
من تجارب الحياة المؤلمة أن تصحو الزوجة ذات صباح فلا تجد زوجها
انتهي كبير الجراحين بالمستشفي الحكومي من أعماله اليومية،