جريدة الأهرام - مصر ـ يضم‏33‏ أثرا فريدا مبارك يفتتح شارع المعز لدين الله بعد تحويله لمتحف مفتوح للآثار الإسلامية

الصفحة الأولى

مصر

محافظات

الوطن العربى

العالم

تقارير المراسلين

تحقيقات

قضايا وآراء

إقتصاد

الرياضة

دنيا الثقافة

المرأة والطفل

يوم جديد

الكتاب

الأعمدة

ملفات الأهرام

ملفات دولية

لغة العصر

شباب وتعليم

شركاء من الحياة

طب وعلوم

دنيا الكريكاتير

بريد الأهرام

الأخيرة

مصر

 
 

44411‏السنة 132-العدد2008يوليو10‏7 من رجب 1429 هـالخميس

 

يضم‏33‏ أثرا فريدا
مبارك يفتتح شارع المعز لدين الله
بعد تحويله لمتحف مفتوح للآثار الإسلامية

كتبت ـ مشيرة موسي‏:‏
شارع المعز لدين الله بعد تطويره
يفتتح الرئيس حسني مبارك‏,‏ مشروع تطوير شارع المعز لدين الله بوسط القاهرة‏,‏ بعد تحويله إلي متحف مفتوح للآثار الإسلامية أوائل شهر أكتوبر‏ وقد دعا فاروق حسني‏,‏ وزير الثقافة ـ مجموعة من كبار الكتاب والمفكرين لزيارة المشروع لتفقد سير العمل ووضع اللمسات الأخيرة بمرحلة تجميل الشارع المتحفي الذي يضم‏33‏ أثرا إسلاميا فريدا‏.‏

كانت نقطة اللقاء المحددة جامع الحاكم بأمر الله‏,‏ أول آثار شارع المعز القريبة من باب الفتوح‏(480‏ هـ ـ‏1087‏ م‏)‏ لمشاهدة البوابة الالكترونية التي تم تركيبها في أرضية المدخل لمنع مرور السيارات إلا في المواعيد المحددة‏..‏

وبدأت الجولة التي تقدمها وزير الثقافة‏,‏ والدكتور عبدالعظيم وزير‏,‏ محافظ القاهرة‏,‏ يرافقهما بعض أعضاء مجلس الشعب والمفكرين والكتاب‏,‏ حيث تم زيارة بعض آثاره التي تم الانتهاء من ترميمها‏,‏ ومنها مدرسة وخانقاه السلطان برقوق ومجموعة المنصور قلاوون وسبيل محمد علي بالنحاسين الذي تم تحويله إلي أول متحف للنسيج‏.‏

شارع المعز يمتد من باب الفتوح وحتي باب زويلة ويقطعه شارع الأزهر‏..‏ وبدأت وزارة الثقافة في تنفيذ تطوير الشارع التاريخي وإعداده كمتحف مفتوح للآثار الإسلامية إثر زلزال‏1992‏ وبعد أن أضير الكثير من هذه الآثار الفريدة‏.‏

وبلغت تكلفة ترميم هذا الجزء من الشارع نحو‏35‏ مليون جنيه‏.‏ تضمن المشروع القومي لتطوير وانقاذ آثار شارع المعز‏,‏ النزول بمستوي الشارع إلي مستواه الأصلي‏(‏ نحو‏60‏ سم‏)‏ وتغيير شبكات المياه والصرف الصحي والكهرباء‏

كما تضمن نقل الأنشطة غير الملائمة للمنطقة السياحية ومنها سوق البصل والليمون والصناعات التي تسبب خطرا علي المنطقة مع السماح لأصحابها بتحويل نشاطهم‏,‏ وتم تخصيص موقع في منتصف الشارع لانشاء لوحة جدارية لشرح تاريخ الشارع‏,‏ وأهم المواقع الأثرية بثلاث لغات هي العربية‏,‏ والانجليزية‏,‏ والفرنسية‏.‏ كما تم إلزام المحال التجارية بوضع لافتات موحدة الشكل‏.‏


تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية
 
 
موضوعات في نفس الباب
~LIST~