جريدة الأهرام - الصفحة الأولى ـ مشادة خطيرة بين الأغلبية والمعارضة حول تعديل قانون الطفل قبل الموافقة مبدئيا عليه وزير العدل‏:‏ مراعاة أحكام الدستور والشريعة الإسلامية في إعداد مشروع القانون

الصفحة الأولى

مصر

محافظات

الوطن العربى

العالم

تقارير المراسلين

تحقيقات

قضايا وآراء

إقتصاد

الرياضة

دنيا الثقافة

المرأة والطفل

يوم جديد

الكتاب

الأعمدة

ملفات الأهرام

ملفات دولية

لغة العصر

شباب وتعليم

شركاء من الحياة

طب وعلوم

دنيا الكريكاتير

بريد الأهرام

الأخيرة

الصفحة الأولى

 
 

44373‏السنة 132-العدد2008يونيو2‏28 من جمادى الأولى 1429 هـالأثنين

 

مشادة خطيرة بين الأغلبية والمعارضة
حول تعديل قانون الطفل قبل الموافقة مبدئيا عليه
وزير العدل‏:‏ مراعاة أحكام الدستور
والشريعة الإسلامية في إعداد مشروع القانون

تابع الجلسة : عبدالجواد علي ــ أحمد جلال عيسي
فتحى سرور ــ ممدوح مرعى
شهدت جلسة مجلس الشعب والتي عقدت صباح أمس صداما عنيفا بين الاغلبية والمعارضة حول مشروع قانون الطفل والتعديلات التي ادخلتها الحكومة عليه لاقراره فقد رفضت المعارضة التعديلات مؤكدة أنها تخالف أحكام الشريعة الاسلامية وتصطدم بشدة مع قيم المجتمع ومع الدستور في الوقت الذي اكد فيه نواب الاغلبية أن التعديلات مطابقة لأحكام الدين وليس فيها أي تعارض أو تضارب مع القيم السائدة في المجتمع المصري وقد عبر المهندس أحمد عز عن رأيه في مشروع القانون بأنه يأتي ضمن حزمة تشريعات لتحديث المجتمع واخراجه من دائرة التخلف وقال انني اكره التخلف وهي الكلمة التي تسببت في حدوث مشادة عنيفة وصلت إلي حد التشابك بين الاغلبية والمعارضة لولا تدخل رئيس المجلس واعلانه رفع الجلسة لمدة ساعة تمهيدا لعودة الاجواء الهادئة حتي يتمكن المجلس من اقرار القانون من حيث المبدأ‏.‏

وأكد المستشار ممدوح مرعي ـ وزير العدل ـ أن قافلة التغيير نحو الأفضل تبدأ من أصحاب النخبة المتميزة في المجتمع‏,‏ وأن مشروع قانون الطفل يواكبه مشروعان آخران هما‏:‏ قانون الأسرة للمسلمين‏,‏ وقانون الأسرة لغير المسلمين وسيتم عرضهما علي المجلس في الدورة المقبلة‏.‏ وأشار إلي أن الوزارة راعت ثلاثة حدود عند إجراء هذه التعديلات الأول عدم مخالفة دين سماوي سواء الإسلام أو المسيحية‏,‏ والثاني عدم مخالفة الدستور والنظام والاداب العامة‏,‏ والثالث مراعاة تقاليد الأسرة المصرية‏,‏ موضحا أن الدين ليس حكرا علي أحد‏,‏ كما أن نسبة الأمية الحقيقية وصلت‏45%,‏ بخلاف الأمية الاعتبارية‏,‏ ولم يكلف أحد خاطره بتعليم الأطفال فانتشروا تحت الكباري‏,‏ وشدد علي أن وزارة العدل ملتزمة في هذا القانون بالدين والدستور والنظام العام‏,‏ وتقاليد الأسرة‏,‏ نافيا ما تردد عن استيراد قانون أجنبي لتطبيقه في مصر‏,‏ كما نفي وجود مصدر شرعي يحتم الختان‏.‏

وأضاف وزير العدل‏,‏ أن القانون لا يدافع عن أب تنكر لأطفاله ولا عن أم أخطأت ولكن عن طفل بدون حماية يمكن أن يكون عبئا علي المجتمع‏,‏ كما أن رفع سن توثيق الزواج يهدف أيضا إلي حماية الأطفال وقال وزير العدل‏:‏ القانون يراعي الدين والدستور والنظام العام وتقاليد الأسرة‏.‏ وفي بداية المناقشة عرضت الدكتورة آمال عثمان ـ رئيس اللجنة التشريعية ـ ملخصا عن أهداف قانون الطفل‏,‏ كما أورده تقرير اللجنة وبصفتها مقررة الموضوع‏,‏ حيث أكدت في هذا العرض‏,‏ أن مشروع القانون يدور حول عدة محاور أساسية من أهمها تعهد الدولة بكفالة الحدود القصوي لحقوق الطفل‏,‏ وحق الطفل في النسب إلي والديه الشرعيين والحق في تعليم متطور‏,‏ وكذلك مجابهة ظاهرة تشغيل الأطفال والوقاية من الإعاقة ورعاية الطفل ذي الاحتياجات الخاصة‏.‏ ويهدف مشروع القانون المقدم من الحكومة معاملة جنائية أفضل للطفل باعتبار الطفل مجنيا عليه وليس جانيا وتقويم الطفل ومحاولة الأخذ بيده اولي من مجابهته بعقاب أو تعمد إيلامه ورفع سن المسئولية الجنائية إلي اثنتي عشرة ميلادية‏.‏

وقدم مشروع القانون‏,‏ مزيدا من الحماية للطفل لحق الطفل في الحماية من الاتجار وعمل علي حمايته من التحرش أو الاستغلال الجنسي أو التجاري له‏,‏ وغلظ العقاب علي تلك الأفعال جميعها باعتبارها جناية‏.‏ كما دعم مشروع القانون دور المجلس القومي للطفولة والأمومة في مجال رعاية الطفل‏,‏ حث نص مشروع القانون علي انشاء صندوق رعاية الطفولة والأمومة أولي بتبعيته للمجلس وجعل له موازنة خاصة ونص علي تشكيله وحدد موارده وبين مصارف أمواله‏,‏ وهو خاص بكل ما من شأنه إتاحة أنسب مناخ لنمو الطفل والأخذ بيده وتفعيل وسائل رعايته وتطويرها‏.‏

وكان أول المتحدثين الدكتور عبدالأحد جمال الدين‏,‏ زعيم الأغلبية‏,‏ حيث أشار إلي أهمية مشروع القانون لارتباطه بالطفل والأمومة ومستقبل الوطن‏.‏ ومن جانبه أكد النائب محمود أباظة‏(‏ حزب الوفد‏),‏ أن المجتمع المصري قد تغير كثيرا في الثلاثين عاما الماضية‏,‏ وطالب بإعادة النظر في سن الزواج ورفض رفع سن الزواج في مشروع القانون‏.‏


تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية
 
 
موضوعات في نفس الباب
~LIST~