جريدة الأهرام - مصر ـ اكتشاف كهف بسيناء استخدمه المسيحيون للفرار من الاضطهاد الروماني

الصفحة الأولى

مصر

محافظات

الوطن العربى

العالم

تقارير المراسلين

تحقيقات

قضايا وآراء

إقتصاد

الرياضة

دنيا الثقافة

المرأة والطفل

يوم جديد

الكتاب

الأعمدة

ملفات الأهرام

ملفات دولية

لغة العصر

شباب وتعليم

شركاء من الحياة

طب وعلوم

دنيا الكريكاتير

بريد الأهرام

الأخيرة

مصر

 
 

44289‏السنة 132-العدد2008مارس10‏2 ربيع الأول 1429 هـالأثنين

 

اكتشاف كهف بسيناء استخدمه المسيحيون
للفرار من الاضطهاد الروماني

كتبت ـ مشيرة موسي‏:‏
لاتزال سيناء تبوح بأسرارها الأثرية حيث كشفت بعثة الآثار المصرية عن كهف بمنطقة حمام فرعون بجنوب سيناء استخدم كملجأ للمسيحيين الفارين من الاضطهاد الروماني في القرنين الرابع والخامس الميلاديين‏.‏

فرج فضة رئيس قطاع الآثار الاسلامية والقبطية أكد أن مدخل الكهف شبه معقود وعثر بداخله علي عدة حنايا تحتوي علي بعض الكتابات باللغتين القبطية واليونانية باللون الأحمر علي طبقة من الملاط الأبيض‏.‏ وأوضح فاروق حسني وزير الثقافة أنه تم اكتشاف كتابات باللغتين القبطية واليونانية باللون الأحمر علي طبقة من الملاط الأبيض داخل الكهف‏.‏ وقال الدكتور زاهي حواس أمين عام المجلس الأعلي للآثار أن الكهف الذي يقع علي بعد‏50‏ كيلو من مدينة رأس سدر عبارة عن مغارة بباطن جبل حمام فرعون ويطل مباشرة علي خليج السويس وعثر خارجه علي ثلاثة مواقد‏,‏ اثنان علي يمين المدخل وموقد علي يسار المدخل‏.‏ وأكد طارق النجار مدير عام آثار جنوب سيناء أن الكهف غير منتظم الاضلاع ومساحته‏(3.6*2‏ متر‏)‏ وأن السقف غير منتظم وبه حنايا وتجاويب طبيعية تشبه القباب‏.‏

وأضاف الأثري فهمي عبد العزيز مدير آثار رأس سدر ورئيس فريق الحفائر أن الاكتشاف الجديد سبقه اكتشاف كهف منذ أربعة اعوام وهو مايؤكد أن المنطقة كانت ملجأ للمسيحيين الفارين من الاضطهاد الروماني موضحا أن الفريق يستكمل أعمال التنظيف الأثرية للكهف وبالاضافة الي أعمال الحفائر بالمنطقة بحثا عن كهوف أخري‏.‏


تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية
 
 
موضوعات في نفس الباب
~LIST~