جريدة الأهرام - ملفات دولية

الصفحة الأولى

مصر

محافظات

الوطن العربى

العالم

تقارير المراسلين

تحقيقات

قضايا وآراء

إقتصاد

الرياضة

دنيا الثقافة

المرأة والطفل

يوم جديد

الكتاب

الأعمدة

ملفات الأهرام

ملفات دولية

لغة العصر

شباب وتعليم

شركاء من الحياة

طب وعلوم

دنيا الكريكاتير

بريد الأهرام

الأخيرة

 
 

44513‏السنة 133-العدد2008اكتوبر20‏20 من شوال 1429 هـالأثنين

 

بنوك العالم

‏..‏ وسط العاصفةالحديث عن البنوك‏..‏ بعد أن أصبحت جميعها بلا استثناء في خضم أزمة طاحنة تهدد مستقبلها وكيانها والمبادئ التي قامت عليها من الأساس‏.‏ كيف واجهت البنوك الأزمة المالية الراهنة؟ وكيف تضررت؟ وهل الكلام ينطبق علي كافة البنوك؟ أم أن هناك بنوكا نجحت في التصدي للعاصفة بقوة؟ وماهو دور البنوك المركزية في خطط التصدي للأزمة وفي تنفيذ خطط العلاج بعيدة المدي؟‏.‏ هذا ماسنعرفه في هذا الملف وهو ليس الملف الأول من نوعه علي هذه الصفحة التي يتناول الأزمة المالية الراهنة بالمتابعة والبحث والتحليل‏.‏

‏6‏ أسئلة تختزل الأزمة خطة إنقاذ أمريكا

البنوك والمؤسسات المالية هي أصل الداء والبؤرة التي تفجرت منها الأزمة المالية التي تعتصر الاقتصاد الأمريكي حاليا‏.‏ وهي أيضا أول من دفع الثمن‏.‏ ومن أفلت من الانهيار سقط في قبضة الحكومة الفيدرالية عبر خطة التأميم التي أعلنتها قبل أيام‏.‏ لم يذرف احد من الأمريكيين الدمع علي تلك البنوك وهي تتهاوي

آسيا تتحرك

أزمة الرهون العقارية الأمريكية أحدثت هزة قوية ليس فقط للاقتصاد الأمريكي بل وصلت تبعاتها إلي اقتصاديات أوروبا وآسيا مطيحة في طريقها بعدد كبير من كبريات المؤسسات المالية العالمية والبنوك ولم تفلح مئات مليارات الدولارات التي ضخت في أسواق المال العالمية في وضع حد للأزمة حتي الآن ولم يخف الكثير من المسئولين خشيتهم من أن تطيح الأزمة بنظم اقتصادية عالمية كبيرة‏,‏ وفي هذا السياق لم تخرج البنوك المركزية الآسيوية من الأزمة بل كانت ولاتزال في قلبها‏.‏