لقراءةالنص بالعربى  الصفحة الأولى  مصر  الوطن العربى  العالم  تقارير المراسلين  تحقيقات  قضايا وآراء  إقتصاد  الرياضة  ثقافة وفنون  المرأة والطفل  يوم جديد  الكتاب  الأعمدة  ملفات الأهرام  لغة العصر  شباب وتعليم  الوجة الآخر  شركاء فى الحياة  الغنوة  الساخر  شباب اليوم  دنيا الكريكاتير  بريد الأهرام 

مواقع للزيارة
إصدارات الأهرام
 
مركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية
مجلة السياسة الدولية
الأهرام المسائى
الأهرام ويكلى
الأهرام إبدوا
الأهرام العربى
الأهرام الإقتصادى
مجلة الشباب
مجلة الديموقراطية
مجلة علاء الدين
لغة العصر

إعلانات وإشتراكات

عناوين الاهرام الإلكترونية

أعمدة

43911‏السنة 131-العدد2007فبراير26‏8 من صفر 1428 هـالأثنين

أحداث في الأخبار
‏بقلم : ســمير الشـحات

..‏ ولم يخطئ عمر‏!‏
أيهما أسبق في الوجود‏..‏ البيضة أم الدجاجة؟ لا‏..‏ لا‏..‏ عفوا لم يكن هذا هو السؤال‏,‏ إنما السؤال هو‏:‏ أيهما أحق بالحب أكثر‏..‏ وطن الناس أم ناس الوطن؟

والسؤال ـ علي سذاجته ـ يحمل معني غاية في الخطورة‏.‏ إنك إذا أحببت الوطن دون ناسه فأنت يمكنك عندئذ إذلال هؤلاء الناس واستعبادهم بحجة رغبتك في حماية الوطن وتحقيق أمنه وأمانه‏.‏ وعلي الجانب الآخر فإنك لو أحببت الناس دون وطن الناس فأنت يمكنك آنئذ أن تتحجج بذلك فإذا بك تستنزف موارده وتستهلك ثرواته بسفه‏..‏ فلا يبق للأجيال المقبلة شيء‏!‏

في حوار له مع جريدة الشرق الأوسط منذ أيام أفلتت من الفنان المصري العالمي عمر الشريف جملة تستوجب التوقف عندها طويلا قال النجم الكبير‏:‏ علي مدي عمري كنت أحب الشعب المصري أكثر من حبي لمصر‏..‏ فالناس هم الأصل في عظمة هذا البلد‏!‏

هل يا تري أصاب عمر في هذا القول أم جانبه الصواب؟ القضية كبيرة فلا داعي للتسرع في الإجابة أو الحكم‏,‏ سواء بالشجب أو الترحاب فقط لنفكرفيها معا‏.‏ لكن علينا قبل فتح المكلمة أن نتذكر حقيقة مهمة‏,‏ وهي أن عمر الشريف قال‏:‏ أحب الشعب أكثر من البلد أي أن الرجل يجب الأثنين معا‏,‏ لكن مع اختلاف درجة الحب‏,‏ ومن ثم فلا مجال هنا للإدانة أو المزايدة أو التطاول علي الرجل‏.‏

ونعود للسؤال‏:‏ صحيح أيهما نحب أكثر‏..‏ الوطن أم الناس؟ وهل هناك فرق؟ نعم وهو فرق كبير‏!‏

الوطن‏:‏ دار ونهر وشارع وهواء وماء‏,‏ فهل في الوطن الآن دار‏(‏ شقة‏)‏ للجميع تأويهم وتسترهم وينامون فيهاحتي الضحي العالي؟ والنهر؟ أترانا حفظنا بكارة النهر فلا لوثناه ولا انتهكناه أبشع انتهاك؟ والشارع؟ وهل نحن بذمتك ودينك لدينا شارع كبقية خلق الله الأحياء؟ وتسألني عن الهواء؟ وهل هواؤنا هذا هواء أم مصيدة يومية لخنق الروح والجسد والأنفاس؟ وأما عن الماء فحدث ولا حرج‏..‏ فهل تراه أخطأ عمر؟

والوطن زوج وزوجة وأبناء فكم منا القادرون الآن علي الزواج؟ والوطن فرصة عمل فقل لي بالله عليك ماالرقم الحقيقي الآن لعدد العاطلين؟‏!‏

..‏ويقول النجم الكبير‏:‏ الناس هم أصل عظمة هذا البلد‏.‏ صحيح لكنهم تغيروا ياعمر‏,‏ فلم يعد لهم سلوي إلا الاستهلاك والاستسهال والشكوي‏.‏ أيهما نحب اكثر البلد أم ناس البلد؟ الإجابة سهلة يا عمر‏:‏ ليت كلا من الاثنين يحب الآخر‏,‏ وساعتها لن يكون معني لهذا السؤال‏!‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية
موضوعات في نفس الباب
~LIST~