لقراءةالنص بالعربى  الصفحة الأولى  مصر  الوطن العربى  العالم  تقارير المراسلين  تحقيقات  قضايا وآراء  إقتصاد  الرياضة  ثقافة وفنون  المرأة والطفل  يوم جديد  الكتاب  الأعمدة  ملفات الأهرام  لغة العصر  شباب وتعليم  الوجة الآخر  شركاء فى الحياة  الغنوة  الساخر  شباب اليوم  دنيا الكريكاتير  بريد الأهرام 

مواقع للزيارة
إصدارات الأهرام
 
مركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية
مجلة السياسة الدولية
الأهرام المسائى
الأهرام ويكلى
الأهرام إبدوا
الأهرام العربى
الأهرام الإقتصادى
مجلة الشباب
مجلة الديموقراطية
مجلة علاء الدين
لغة العصر

إعلانات وإشتراكات

عناوين الاهرام الإلكترونية

أعمدة

43911‏السنة 131-العدد2007فبراير26‏8 من صفر 1428 هـالأثنين

ولنا ملاحظة
بقلم‏:‏ حسن المستكاوي

‏فضائية‏..‏ البلدية‏!‏
**‏ الأندية الأوروبية الثرية والكبيرة امتلكت قنواتها التليفزيونية الخاصة منذ سنوات‏,‏ وهي تقدم من خلالها رسالة إعلامية وإعلانية إلي جمهورها‏,‏ وتعرض ما يخفي عن هذا الجمهور ويعجز عن مشاهدته‏.‏ فالقضية ليست المباريات فقط‏,‏ وإنما أخبار وتقارير عن الفريق وتدريبات وحوارات للاعبين‏,‏ وقد فتح الأهلي الباب شأن ما فتحه من أبواب‏,‏ وبات طبعا من حق الزمالك أن يطلق قناته الخاصة‏,‏ وربما نري في المستقبل القريب قناة الإسماعيلي وانتظروا فضائية الترسانة والأوليمبي وبلدية المحلة‏,‏ إنها رائحة الفوضي الخلاقة تنتشر‏,‏ ولكن الأنوف لا تشم‏!‏

كأنها موضة أو تقليعة‏,‏ ليس لها دراسة اقتصادية أو فنية‏,‏ ولا أعرف أين تباع تلك القنوات أو في أي سوق‏,‏ ففي عالمنا العربي قناة فضائية لكل مواطن‏,‏ ففي اليوم الواحد تولد قنوات جديدة للدين وللغناء وللرياضة ولبرامج لا يتوقف فيها الكلام‏,‏ إنها قنوات لأي شيء ولكل شيء‏,‏ وهو الأمر الذي يذكرني بظاهرة مزارع الدواجن في السبعينيات‏,‏ ولا فرق بين أن يكون عندك عشة فراخ أو قناة فضائية‏,‏ وتدور في رأسي الآن تساؤلات ليس لها إجابات‏:‏ ما مصير الاتفاق الذي تم بين اتحاد الكرة وبين ثلاث قنوات فضائية لنقل مباريات الدوري؟ هل ستنقل تلك القنوات مباريات الأهلي والزمالك أم أن الناديين سيرفضان ذلك وسيبيعان حق بث مبارياتهما لفضائيات أخري؟ وكيف يؤسس الأهلي قناة فضائية ثم شركة جديدة مع محطة فضائية كبيرة‏,‏ ثم يطرح أمر بث مباريات بعد ذلك للتحاور والنقاش‏,‏ ألا يوجد قانون أو نظام؟‏!‏ وكيف تم الاتفاق الأول أصلا بين الاتحاد والفضائيات الثلاث‏,‏ من يملك هذا المنتج أو تلك البضاعة‏,‏ الاتحاد أم النادي‏,‏ يعني باختصار كده‏:‏ الكورة بتاعة مين بالظبط؟‏!‏

..........‏
‏**‏ تلقيت التعديل الطفيف الجديد لجدول الدوري‏,‏ الذي سبق تعديله‏,‏ بسبب المؤجلات المؤجلة‏,‏ شكرا للاتحاد‏,‏ ولاحظ أن هذا يحدث ونحن نطلق فضائيات للأندية في القرن الحادي والعشرين‏,‏ وشوفوا أنتم كيف سيكون حال الفضاء حين يزدحم بقنوات الأندية المصرية‏,‏ ربنا يستر علي الزهرة والمريخ وعطارد وأشقائها في المجموعة الشمسية المستقرة‏,‏ أو التي كانت مستقرة‏!‏
هل هذا ما يقال عنه‏:‏ شر البلية ما يضحك؟‏!‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية
موضوعات في نفس الباب
~LIST~