ثقافة و فنون

43672‏السنة 130-العدد2006يوليو2‏7 من جمادى الآخرة 1427 هـالأحد

عودة الحياة إلي المراسم المفتوحة في البر الغربي بالأقصر

كتب ـ أشـرف مفيـد
أخيرا وبعد توقف دام لأكثر من‏15‏ عاما قرر د‏.‏سمير فرج رئيس المجلس الأعلي للأقصر الإبقاء علي عدد من البيوت والمنازل القديمة ذات الطابع البيئي الخاص لصعيد مصر في منطقة القرنة بالبر الغربي والتي كان يستخدمها السائحون والفنانون من جميع دول العالم كمراسم مفتوحة يقومون بإبداع أجمل اللوحات الفنية في مكان يجمع بين التاريخي الفرعوني والشمس الدافئة وجمال نهر النيل العظيم وقري ريف مصر‏.‏

يأتي هذا القرار في إطار المشروع الكبير الذي يجري حاليا لإدخال عنصر جديد من عناصر الجذب السياحي لمدينة الأقصر عن طريق السياحة الفنية من خلال مشروع تكامل لتطوير منطقة البر الغربي بالكامل يقوم بتنفيذه مجموعة من الخبراء الهولنديين من اجل تحويله إلي منطقة تراث حضاري متكامل حيث تتميز المنطقة بطابع خاص في كل البيوت والأدوات المستخدمة بها ومن حيث العادات والتقاليد الخاصة بالمناسبات المختلفة‏.‏ ولقد تم اختيار المنازل التي ستكون مراسم مفتوحة في أماكن مرتفعة تطل علي النيل ومعابد البر الغربي لإعطاء خيال الشعراء أو الفنانين القادمين من شتي دول العالم الفرصة لمزيد من الإبداع‏.‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية
موضوعات في نفس الباب
~LIST~