43639‏السنة 130-العدد2006مايو30‏3 جمادى الاول 1427 هـالثلاثاء

هل تأخذون كل شيء وتعيدون بصري؟‏!‏

أتري حيث أفقأ عينيك وأثبت جوهرتين مكانهما هل تري‏,‏ هي أشياء لاتشتري؟ عندما كتب أمل دنقل هذه الأبيات الشعرية لم يكن يعرف أنه ربما يتحدث عن وجيعة وفجيعة‏14‏ حالة أصيبت بالعمي‏,‏ كانت تبحث عن النور‏,‏ فسكن مقلتيها ظلام الإهمال ليخطف أغلي وأسمي نعم الله‏.‏ هناك داخل مستشفي شهير يسكنه الإهمال وتهون أرواح البشر‏,‏ فهؤلاء ضحايا خداع ووهم وطب يفتقد لأبسط قواعد الأمانة المهنية‏,‏ فهؤلاء دخلوا لإجراء عمليات جراحية فأصيبوا بالعمي مدي الحياة‏.

أبناء عم أحمد‏!‏

يحصي اي انسان سنين عمره في انتظار كبر ابنائه‏..‏ يرقبهم وهم ينمون ويتعلمون ثم يعملون وينتجون‏..‏ لكن الوضع اختلف بالنسبة لعم أحمد او المواطن أحمد السيد عرابي من قرية قلفا و‏(‏العمرة‏)‏ بمحافظة سوهاج‏.‏فقد بلغ من العمر ستين عاما وكان حصاد حياته ثلاثة من الشباب هم‏:‏ شعبان‏(28‏ سنة‏)‏ ورأفت‏(26‏ سنة‏)‏ وعشري‏(24‏ سنة‏)..‏ لكنهم معاقون اعاقة كاملة وتحديدا فهم مصابون بشلل في الطرفين السفليين مع تخلفهم العقلي‏.‏ هذا التشخيص لحالتهم ورد في تقرير الفحص الطبي لهم واكده قرار القومسيون الطبي العام بالمحافظة وهناك حالة عم احمد نفسه‏

في استجابه لـ تحقيقات الأهرام‏:‏ معاذ في قلب مصر