لقراءةالنص بالعربى  الصفحة الأولى  مصر  الوطن العربى  العالم  تقارير المراسلين  تحقيقات  قضايا وآراء  إقتصاد  الرياضة  ثقافة وفنون  المرأة والطفل  يوم جديد  الكتاب  الأعمدة  ملفات الأهرام  لغة العصر  شباب وتعليم  الوجة الآخر  شركاء فى الحياة  الغنوة  الساخر  شباب اليوم  دنيا الكريكاتير  بريد الأهرام 

مواقع للزيارة
إصدارات الأهرام
 
مركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية
مجلة السياسة الدولية
الأهرام المسائى
الأهرام ويكلى
الأهرام إبدوا
الأهرام العربى
الأهرام الإقتصادى
مجلة الشباب
مجلة الديموقراطية
مجلة علاء الدين
لغة العصر

إعلانات وإشتراكات

عناوين الاهرام الإلكترونية

43845‏السنة 131-العدد2006ديسمبر22‏2 من ذى الحجة 1427 هـالجمعة

غياب الرؤية الصحيحة يدفع باتجاه الفتنة‏!‏
بقلم‏:‏ مـرسي عطـا اللـه

لا أعتقد أن القضية الفلسطينية واجهت منعطفا خطيرا مثل الذي تواجهه اليوم‏,‏ بعد أن ظهرت علي السطح ـ بفجاجة ـ مظاهر اقتتال داخلي ينذر باحتمال التدحرج باتجاه حرب أهلية تقضي علي الأخضر واليابس وتحقق لإسرائيل حلمها في أن تتم تصفية القضية الفلسطينية بأيدي أبنائها‏.‏
وبصرف النظر عن الأسباب التي أدت الي ذلك‏,‏ ودون الدخول في أية تفاصيل حول مسئولية هذا الطرف أو ذاك‏,‏ فإنني أعتقد أن المسألة أعمق وأشمل من مجرد صراع علي السلطة بين فتح وحماس‏...

التكافل الاجتماعي والانتماء الوطني
بقلم: رجائي عطية

نشاهد في واقع الحياة ـ أن المريض غالبا ما يتعلق بممرضته شعورا أو عرفانا‏..‏ قريب من ذلك صور أخري نري فيها الإنسان يتعلق عرفانا ويتوحد شعورا وإحساسا بمن بذل له العـون أو الرحمـة أو العلاج أو المساندة في موقف ضعف أو مرض أو احتياج أو كارثة ألمت به أو طارئا أفزعه وأضناه‏..‏ عادات التواصل التي تبذلها الطبقة المتوسطة بعامة ونراها حارة دافئة في الريف تصدر في الواقع عن روح التكافل الذي يشعر به أفراد المجتمع‏,‏ أنهم ينتمون بشكل ما إلي شجرة أو جماعة واحدة

المشترك الثقافي‏..‏ وتصحيح مسار الحوار الدولي
بقلم: د‏.‏ أحمد يوسف القرعي

نحن حقا نعيش عصر حوار الطرشان‏..‏ وهذا يبدو واضحا في تقهقر وانزواء وانحسار كل حلقات ودوائر الحوار الدولي في عالمنا المعاصر سواء في أروقة الأمم المتحدة أو خارج أسوارها ابتداء من حوار الشرق والغرب إلي حوار الشمال والجنوب‏..‏ إلي حوار الحضارات والثقافات والأديان‏..‏ إلي الحوار القاري أو الاقليمي إلي الحوار الوطني داخل عدد غير قليل من الدول في مختلف القارات‏..‏ وقد تطول قائمة الرصد والتحديد‏..‏
دستور القرن‏...‏ والدولة المدنية ... بقلم: د‏.‏ السيد عليوة
ليس بالدعم وحده‏...‏ تحل مشكلات محدودي الدخل ... بقلم: د‏.‏ سهير لطفي
الوفاق الوطني‏:‏ ضرورة فلسطينية ... بقلم: د‏.‏ عبدالعليم محمد
هل أذنت شمس العصر الإسرائيلي بالمغيب؟ ... بقلم: سفير‏/‏ محمود كريم

رأي الأهــــــــرام

اللمسة الإنسانية للرئيس

برغم جسامة الجرم الذي ارتكبه طلاب جامعة الأزهر علي مرأي ومسمع من العالم ـ وهو الأمر الذي فرض اتخاذ اجراءات قانونية ضدهم باعتبارهم شبابا بالغين عاقلين قادرين علي التمييز بين الطيب والخبيث ـ فإن الرئيس حسني مبارك تعامل معهم ومع مستقبلهم بروح الأب الكبير صاحب القلب الكبير الحريص علي تأمين مستقبل أولاده بالسماح للمسجونين منهم بأداء الامتحان برغم أنهم سقطوا في فخاخ التحريض غير المسئول الذي يدفع الأولاد الي ارتكاب مالايدركون عواقبه ومخاطره علي مستقبلهم ووطنهم‏...