أقتصاد

43351‏السنة 129-العدد2005اغسطس15‏10 من رجب 1426 هـالأثنين

في الإنترنت‏..‏ المصريون يفضلون السريع
تزايد عدد المستخدمين للإنترنت فائق السرعة إلي‏65‏ ألف مستخدم

تحقيـق‏:‏ صــــباح حـــمامــــــو
علاء فهمي ـ خالد بشارة
انتشر في الآونة الأخيرة الاقبال علي استخدام الانترنت الفائق السرعة‏DSL,‏ ووفقا لاحصاءات الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات فقد وصل عدد مستخدمي الانترنت السريع الآن أكثر من‏65‏ ألف مستخدم‏,‏ وفي إحدي الشركات الموفرة للخدمة يقول مسئول حسابات العملاء ان عدد المستخدمين بين‏1‏ يناير‏2004‏ و‏30‏ يونيو‏2004‏ كان‏1700‏ مستخدم وهو العدد الذي تضاعف في النصف الثاني من‏2004‏ إلي‏3500,‏ ولم تتوفر حتي الآن الاحصاءات الخاصة بالنصف الأول من‏2005,‏ ويضيف المسئول بالشركة أن السبب في ذلك هو مبادرة الدكتور أحمد نظيف بخفض رسوم الخدمة‏,‏ لتوفيرها لعدد اكبر من المستخدمين‏,‏ وهو الأمر الذي انعكس ايجابيا علي رفع عدد المستخدمين الذين تنوعوا بين الشركات والأفراد والانترنت كافيه‏,‏ بينما يري المهندس علاء فهمي رئيس الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات ان سبب هذه الزيادة راجع إلي التنافس بين مقدمي الخدمة والتوسعات المستمرة في سوق البيانات والانترنت‏.‏

وأضاف رئيس الجهاز أن التطور المستمر في اشتراكات واستخدام الانترنت يكتسب أهمية خاصة ذات ابعاد اقتصادية واجتماعية وثقافية‏,‏ وذلك نظرا للارتباط الوثيق بين شبكة الانترنت وخدمات التجارة الالكترونية والحكومة الالكترونية والتعليم عن بعد‏,‏ اضافة إلي كونه وسيلة هامة للتواصل الاجتماعي‏.‏ ومع الالتحام القريب بين الإعلام والاتصالات ودخول تكنولوجيا الصوت عبر بروتوكولات الانترنت‏Volp,‏ يقوم الانترنت فائق السرعة بأدوار هامة حيث تقوم تلك الخدمات عليه وهو ما يؤهل السوق المصرية للنمو السريع في هذه المجالات‏.‏

علي جانب آخر يري البعض انه رغم التزايد المستمر لعدد المستخدمين فإن الخدمة في بعض الفترات لم تواكب هذه الزيادة بتحسين الخدمة وأن بسبب هذا فقدت بعض الشركات عملاءها‏,‏ ويفسر أحد خبراء الاتصالات هذا بسبب انقطاع أحد الكابلين أو الـ‏submarinecable‏ الذي يوصل مصر بالشبكة الدولية‏,‏ وهو الكابل الآتي من الولايات المتحدة الأمريكية‏,‏ وهو الأمر الذي تسبب في سوء الخدمة في بعض الأحيان‏,‏ أما عن سبب الاقبال علي استخدام الانترنت فائق السرعة‏,‏ يضيف مسئول بأحد الشركات الموفرة للخدمة التي تعمل بالسوق منذ عشر سنوات ان السبب الرئيسي هو خفض رسوم الاشتراك بالخدمة‏,‏ حيث كانت في البداية قيمتها‏350‏ جنيها شهريا‏,‏ لكن المبادرة التي اطلقها الدكتور أحمد نظيف بخفض رسوم الاستخدام إلي‏150‏ جنيها شهريا جعلت الاقبال يتزايد‏,‏ والدليل انه منذ فتح باب الاشتراك في الخدمة في منتصف‏2003‏ وحتي اطلاق المبادرة في بداية‏2004‏

كان عدد المستخدمين في شركتنا‏500‏ فقط‏,‏ وغالبيتهم كان من الشركات‏,‏ وقد تضاعف العدد فيما بعد بالنسبة التي ذكرناها‏,‏ ويقول خالد بشارة العضو المنتدب لإحدي الشركات ان بين‏2004‏ و‏2005‏ كان عدد المستخدمين في مصر يتراوح نحو‏8‏ آلاف مستخدم‏,‏ وصل الآن في مايو‏2005,‏ إلي‏60‏ ألفا‏,‏ والأسباب التي يراها بشارة لزيادة المستخدمين كثيرة‏,‏ منها زيادة المحتوي العربي في الشبكة الدولية‏,‏ وتعدي الاستخدام التجاري إلي استخدامات أخري كالاتصال‏,‏ فبدلا من الاتصالات الدولية مع المسافرين للخارج اصبح الشات وسيلة مناسبة ورخيصة‏,‏ وكثير من الطلبة يستخدمه في الابحاث والمذاكرة‏,‏ والمواقع التي تستخدم لاجراء عمليات الشراء والبيع للأسهم‏,‏ والخدمات التي اصبح كثير منها يتم عن طريق الانترنت‏,‏ والمواقع الترفيهية التي تعرض الافلام‏,‏ والمواقع التي تتيح تنزيل الأغاني‏..‏ الخ‏,‏ وهو ما يعزز المزيد من الانتشار للمستخدمين ورغم توفر الانترنت المجاني الذي يكون فيه الاستخدام بسعر المكالمة العادية الا انها في بعض الاحيان لا تقابل رغبة المستخدم في الاستخدام السريع‏,‏ والحصول علي اكبر قدر ممكن من المعلومات في أقل وقت‏.‏

أما عن سوء الخدمة في بعض الأوقات فيضيف بشارة أنها امر وارد فليس هنا من يضمن ان تكون جودة خدمته نسبتها‏100%,‏ والانترنت فائق السرعة خدمة كأي خدمة أخري كالموبايل أو الهاتف‏,‏ لها معايير ثابتة في جودتها‏,‏ لكن لكل شركة ظروف خارجة عن ارادتها‏,‏ وقد تحدث في أحيان أخري اختناقات في الشبكة‏,‏ وهو ما يعزز مبدأ التنافس بين الشركات‏,‏ ويخلق فرصة اكبر لما يسمي التسويق الجماهيري‏,‏ فمقدم الخدمة الأجود لا يفوز باستمرار عميله معه‏,‏ بل يكسب عميلا جديدا يجذبه العميل الأول من خلال الترويج الذي يقوم به‏.‏ ويشير ايهاب هيكل المدير العام لإحدي شركات التكنولوجيا ان العدد الحقيقي المستفيد من الانترنت فائق السرعة يتجاوز عدد المشتركين الحقيقيين‏,‏ لوجود نظام جديد انتشر بين المستخدمين وهو ان يشترك عدد من المستخدمين في دفع القيمة الشهرية‏,‏ ويستفيدون جميعا من الخدمة ـ في حال اقامتهم في نفس العقار ـ وهو ميزة اضافية تجعل الاقبال يتزايد علي الانترنت فائق السرعة ـ ولنقل الجماعي ـ حل افضل وأسرع‏.‏

علي الا يزيد عدد المستخدمين عن عدد معين حتي لا يؤثر ذلك علي السرعة الاجمالية للاتصال‏.‏ هناك أنواع من الانترنت فائق السرعة وهو سرعة الـ‏256‏ كيلو بايت وقيمة اشتراكه‏150‏ جنيها شهريا‏,‏ و‏512‏ كيلو بايت وقيمة اشتراكه‏250‏ جنيها شهريا‏,‏ وواحد ميجا بايت وقيمة اشتراكه‏450‏ جنيها شهريا‏.‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية
موضوعات في نفس الباب
~LIST~