تحقيقات

43305‏السنة 129-العدد2005يونيو30‏23 من جمادى الأولى 1426 هـالخميس

قائد قوات الدفاع الجوي في عيدها لـ الأهـرام‏:‏
لدينا تصور واضح لملاحقة التطور السريع والمستمر في طائرات القتال الحديثة
التعديلات التي أدخلناها علي المعدات الشرقية
جعلتها تتفوق علي العديد من أنظمة التسليح العالمية

حوار أجراه : عبدالحميد شعير
الفريق سامى عنان
سجل التاريخ العسكري الحديث أنه في يوم‏30‏ يونيو‏1970‏ قامت قوات الدفاع الجوي المصري ببتر الذراع الطويلة لإسرائيل ممثلة في قواتها الجوية التي ادعت أنها يمكن أن تصل إلي أي مكان وتنال من أي موقع‏,‏ إلا أن رجال الدفاع الجوي منعوا الطائرات الإسرائيلية وحرموها من الاقتراب من المجال الجوي بعد أن نجحوا في اقامة حائط الصواريخ الشهير الذي قالت عنه جولدا مائير رئيسة الوزراء الإسرائيلية في هذا الوقت أنه مثل عش الغراب كلما دمرنا أحدها نبت آخر بدلا منه‏,‏ ثم عقب الانتهاء من حائط الصواريخ قالت مرة أخري‏:‏ لقد غرس المصريون غرب القناة غابة من الصواريخ تغطي كل شبر من الأرض‏..‏ والله وحده يعلم أين سيجد المصريون مكانا لغرس المزيد من هذه الصواريخ‏..‏ لذلك فإننا نحتفل اليوم بهذه الذكري الذي أصبحت عيدا للدفاع الجوي الذي يواكب‏30‏ يونيو من كل عام‏.‏

وأعلن الفريق سامي عنان قائد قوات الدفاع الجوي في هذه المناسبة أن قوات الدفاع الجوي ستظل دوما ودائما درعا من دروع القوات المسلحة تحفظ للأمة هيبتها ولسماء مصرنا العزيزة قدسيتها‏,‏ مؤكدا للمشير حسين طنطاوي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي أن رجال الدفاع الجوي قادرون بعون الله وتوفيقه علي حمل الأمانة بكل الإخلاص والتفاني والبذل والعطاء بلا حدود‏,‏ محافظين علي استمرار وتقدم المسيرة واضعين نصب أعينهم الأمانة الغالية وهي حماية سماء مصرنا الحبيبة‏.‏

والتقي الأهرام مع الفريق سامي عنان ليحدثنا عن مسيرة قوات الدفاع الجوي فكان هذا الحوار‏:‏

‏*‏ في ظل التهديدات الحالية التي تواجه قوات الدفاع الجوي من أسلحة الهجوم الجوي الحديثة‏..‏ كيف استطاعت الوصول إلي تشكيل منظومة متكاملة لتواجه هذه التهديدات؟
‏**‏ نسير في اتجاهين الأول اهتمام قوات الدفاع الجوي بتطوير أداء الفرد المقاتل‏,‏ باعتباره هو الأساس في المعركة قبل المعدة من خلال ايجاد قاعدة متطورة لإمداد القوات بكوادر قيادية وفنية بالاستفادة من كلية الدفاع الجوي‏,‏ ومعهد الدفاع الجوي وما يتوافر فيهما من منشآت تعليمية متطورة وقاعات عرض متعددة الأغراض‏,‏ باتباع سياسة تدريب راقية باستثمار جميع وسائل وطرق ومساعدات تدريب مبتكرة ومتطورة‏,‏ واستغلال المقلدات في التدريب مع التطوير المستمر لمركز التدريب والرماية التكتيكي الذي يتم فيه تنفيذ معسكرات تدريب مركز لفترة زمنية محددة تشترك فيه عناصر متعددة تمثل جميع أنظمة الدفاع الجوي‏.‏

أما الاتجاه الثاني فتسير فيه خطة تطوير قوات الدفاع الجوي طبقا لمراحل وتوقيتات محددة حيث نجحت في تحقيق التوازن بين مهمتها ومختلف العدائيات الجوية المحتملة في ظل تطورها المستمر والدائم‏ والمعيار النهائي لخطة تطوير قوات الدفاع الجوي أنه لا يمكن لأي دولة مهما بلغ ثراؤها شراء أسلحة لمواجهة جميع التهديدات ويبقي مبدأ التطوير للأسلحة الموجودة هو الحل لمواجهة العدائيات المتطورة‏,‏ والأهم هو وصولها لتشكيل منظومة متكاملة من وسائل الإنذار والصواريخ والمدفعية المضادة للطائرات ووسائل التغلب علي الحرب الالكترونية للتعامل مع العدائيات الجوية‏,‏ بالتعاون مع القوات الجوية علي مختلف الارتفاعات وفي جميع الظروف‏.‏
بعض طرازات من صواريخ الدفاع الجوى

‏*‏ في ظل معركة الأسلحة المشتركة الحديثة‏..‏ هل هناك تنسيق بين منظومة الدفاع الجوي وباقي أفرع القوات المسلحة خاصة القوات الجوية؟
‏**‏ تبني معركة الأسلحة المشتركة‏..‏ علي عمل جميع الأفرع الرئيسية بالقوات المسلحة في تعاون وثيق وتام وقد تبلور وتأكد هذا المفهوم خلال المعارك الحديثة في الفترة الأخيرة وظهر واضحا خلال الحرب علي العراق وتجدر الإشارة إلي أهمية تنسيق الجهود وتنظيم التعاون بين القوات الجوية وقوات الدفاع الجوي في الأداء للتغلب علي تفوق الجانب الآخر إن وجد‏..‏ وتتعدد صور وأشكال التعاون بين قوات الدفاع الجوي والقوات الجوية طبقا للمهام المطلوبة ومراحل المعركة المختلفة وأعمال العدو الجوي وتطور سير أعمال القتال‏,‏ ويأتي هذا التعاون في أعلي مرتبة لهذا المفهوم‏..‏ وبدخول منظومة القيادة والسيطرة الآلية أصبح لمفهوم التعاون وتنسيق الجهود مع القوات الجوية والحرب الالكترونية بعدا آخر في ايجاد صورة موقف جوي موحد وإدارة أعمال قتال ناجحة وتقويم نتائج الاشتباك الأمر الذي يؤكد مدي أهمية معركة الأسلحة المشتركة الحديثة‏.‏

*‏ التدريبات المشتركة مع الدول المتقدمة لها مزايا عديدة تعود بالنفع علي القوات المسلحة ماهو دور قوات الدفاع الجوي في هذه التدريبات؟
*‏*‏ من المؤكد أن التدريبات المشتركة مع الدول العربية والأجنبية الصديقة تعود بالنفع علي جميع القوات المشتركة فيها لما تضيفه من خبرات جديدة في مجال الاستخدام الفني والتكتيكي للأسلحة والمعدات‏,‏ بالإضافة إلي التعرف علي أحدث ما وصل إليه العلم في مجال تكنولوجيا التسليح وخاصة في مجال القوات الجوية‏.‏

وسيكون العام التدريبي‏2006/2005‏ حافلا بالتدريبات المشتركة مع هذه الدول‏ ولقوات الدفاع الجوي دور بارز في الاشتراك الفعلي في هذه التدريبات من خلال أنشطة مخططة بالتعاون مع القوات الجوية وإجراء رماية حقيقية بالذخيرة الحية علي أهداف هيكلية‏,‏ بالإضافة إلي دورها في القيام بتنفيذ مهام التأمين للقوات الجوية المصرية أو الصديقة المشتركة في التدريب بدءا من مرحلة وصول القوات الأجنبية ودخولها المجال الجوي المصري وحتي مرحلة مغادرتها لأرض الوطن بعد انتهاء التدريبات المشتركة‏.‏

وأنوه إلي العائد الإيجابي الذي تحققه التدريبات المشتركة لكل المشتركين فيها بالإضافة إلي ابتكار العديد من الأساليب الجديدة لاستخدام الأسلحة والتعرف علي تكتيكات وأسلحة من دول متعددة‏,‏ بما يسمح بزيادة خبرات ضباط الدفاع الجوي علي جميع المستويات‏.‏

*‏ نعلم أنه توجد معدات شرقية الصنع بقوات الدفاع الجوي كيف استطاعت المحافظة علي كفاءة هذه المعدات وتطويرها لتواكب تكنولوجيا العصر؟
*‏*‏ أود أن أوضح أن حجم التعديلات والتطوير الذي أدخلناه علي الأسلحة جعلها تتفوق علي العديد من أنظمة التسليح العالمية‏.‏

وثانيا‏..‏ فإننا عندما نسعي لتوفير أسلحة جديدة لتنضم إلي منظومة الدفاع الجوي فإن ذلك يتم وفق اعتبارات وأسس تتلاءم مع ما نحتاجه فعلا طبقا للمعايير التي تحدد قدرة الدفاع الجوي علي أداء وتنفيذ مهامها بنجاح وقد دخل الخدمة العديد من الأسلحة والأنظمة الحديثة خلال السنوات القليلة السابقة سواء أجهزة رادار أو معدات صاروخية بالإضافة إلي تطوير نظام القيادة والسيطرة الآلية باستخدام حواسب تجارية وبرامج يتم تصميمها وإعدادها بواسطة ضباط الدفاع الجوي وبما يقلل الاعتماد علي المكون الأجنبي‏.‏

وعندما نري أهمية إدخال أنظمة جديدة فإن القيادة السياسية والعسكرية تقف دائما بجانبنا لدرايتها التامة بأهمية دور قوات الدفاع الجوي في حماية وتأمين سماء مصر وفي هذا الإطار فإنني أعلن عن انضمام طراز جديد من الصواريخ لقوات الدفاع الجوي وهذه الصواريخ تتميز بخفة الحركة والقدرة علي المناورة والاشتباك ليلا ونهارا‏.‏

*‏ منذ سنوات دخلت قوات الدفاع الجوي عصر القيادة والسيطرة الآلية‏..‏ ما هو أوجه التطور في هذا المجال في ظل التقنيات الحديثة والتطوير التكنولوجي الحالي؟
*‏*‏ نظرا للتطور التكنولوجي الهائل وما نتج عنه من صعوبة بالغة في تحقيق القيادة والسيطرة علي وسائل الدفاع الجوي بالنظم اليدوية أصبح من الضروري تطوير نظام القيادة والسيطرة ليكون نظاما آليا‏.‏ ولقد بدأت قوات الدفاع الجوي منذ فترة طويلة في التخطيط لتطبيق منظومة قيادة وسيطرة آلية متكاملة تحقق السيطرة علي إدارة أعمال القتال بقوات الدفاع الجوي بغرض تكوين صورة موقف جوي كامل وسرعة اتخاذ القرار المناسب بمراكز القيادة بالإضافة إلي تحقيق أفضل استخدام لعناصر الدفاع الجوي في مواجهة التهديدات الجوية وبدأ التطويربالاستفادة من الكوادر المصرية‏,‏ وذلك من خلال إعداد برامج خاصة بنظام القيادة والسيطرة المصري بالإضافة إلي تطوير نظم نقل المعلومات التي يوفرها النظام في الوقت الحقيقي‏.‏

وأضاف أن أهم التطورات التي تم انجازها أخيرا في هذا المجال هو تطوير معدات نظام القيادة والسيطرة الحالي للاستفادة منها لأطول فترة ممكنة وذلك بإحلال المبينات الحالية بمبينات جديدة وبإمكانات عالية الدقة‏,‏ وتطوير قطاع آلي كامل باستخدام الحواسب الآلية المتوفر لها تأمين فني في الأسواق العالمية ومركز قيادة آلي بزيادة سعة النظام مع الاعتماد علي الحواسب التجارية لتقليل الاعتماد علي المكون الأجنبي ومنع احتكار قطع الغيار‏,‏ بالإضافة إلي إدخال القيادة والسيطرة الآلية علي الاتجاهات الاستراتيجية وتكوين صورة موقف آلي متكامل مع اشتراك ضباط الدفاع الجوي في العمل جنبا إلي جنب مع الشركات المنفذة لنقل الخبرة لهم ثم الاعتماد عليهم في تطوير باقي القطاعات والمراكز الآلية بآلية القيادة والسيطرة من ناتج التطوير بخبرات وإمكانات ضباط ومهندسي قوات الدفاع الجوي‏.‏

*‏يشغل التطوير والتحديث فكر القادة العسكريين‏,‏ وفي ظل التطور العالمي في أسلحة الهجوم الجوي الحديثة نريد من سيادتكم إلقاء الضوء علي التطوير المستقبلي لقوات الدفاع الجوي في المرحلة المقبلة؟
*‏*‏ يجب أن نشير إلي محورين أساسيين‏(‏ الفرد والمعدة‏)‏ حيث يعتبر الفرد المقاتل اللبنة الأساسية في المنظومة المتكاملة لقوات الدفاع الجوي‏,‏ أما بالنسبة للمعدة‏:‏ فقد وضعت خطة لتطوير المعدات وعندما نضع خططنا للتطوير نجد أنه لابد أن يكون في ذهننا تصور واضح لمستقبل الدفاع الجوي في المراحل القادمة لملاحقة التطور السريع والمستمر في أسلحة الهجوم الجوي الحديثة‏,‏ ولابد أن يكون هذا التصور مبنيا علي فكرة تنمية وتطوير إمكانيات وقدرات الدفاع الجوي إلي المستوي الذي يحقق تنفيذ المهام المكلفة بها ومجابهة العدائيات الجوية الحديثة من خلال تحديث المنظومة أو امتلاك معدات وأنظمة متطورة قادرة علي تحقيق التوازن باستغلال سياسة تنويع مصادر السلاح ووضع خطة لتوفير التأمين الفني اللازم لهذه المعدات بالخبرات والإمكانيات المصرية‏,‏

ووضع تصور واضح لخطة تسليح طويلة الأجل لتزويد القوات بأنظمة التسليح المختلفة لرفع قدراتها القتالية في المجالات المختلفة مع الارتقاء بمستوي التدريب للقوات والاهتمام بالبحوث الفنية كإحدي الأدوات الرئيسية لامتلاك القدرات الذاتية وتطوير الأسلحة والمعدات‏,‏ الأمر الذي يقلل إلي حد كبير من التأثير الناتج من التهديدات المحتملة من أسلحة الهجوم الجوي الحديثة‏.‏

*‏ مركز التدريب التكتيكي والرماية لقوات الدفاع الجوي يعد من أحدث مراكز الرماية في الشرق الأوسط‏..‏ كيف ساهم هذا المركز في مواكبة العصر في ظل التطور والتقدم التكنولوجي؟
*‏*‏ إن الرماية الحقيقية تعتبر من أرقي مراحل التدريب القتالي‏,‏ لأنها تعطي نتائح وثقة في السلاح‏,‏ ولذلك تم تطوير مركز التدريب والرماية التكتيكي لقوات الدفاع‏,‏ ليكون مركزا حضاريا مجهزا بمنشآت دائمة ومزودة بأحدث الأنظمة والكاميرات السريعة التي تمكنها من تقييم وتحليل نتائج الرماية بصورة أكثر دقة‏,‏ وفيه يتم تدريب حقيقي علي الرماية علي طائرات هدفية ذات مواصفات مختلفة من خلال تنفيذ معسكرات التدريب المركز للوحدات الفرعية‏,‏ وقد وفر هذا المركز الكثير من النفقات اللازمة لتشغيل المعدات وتكرار عمليات الرمي التي يستخدم فيها تحليل النتائج بالأسلوب اليدوي‏..‏

ويعتبر هذا المركز أكبر مركز رماية في الشرق الأوسط‏,‏ وهو مايؤهله لتحقيق أقصي فائدة ممكنة منه لجميع الدول العربية الشقيقة والصديقة وتم تصميمه بما يسمح بقيام جميع أنواع الصواريخ والمدفعية المضادة للطائرات بتنفيذ الرمايات الحقيقية بهدف رفع كفاءة القوات في الموضوعات التخصيصية والوصول إلي أعلي مستويات تنفيذ التدريب أخذا بمبدأ التدرج في التدريب من مستوي الطاقم حتي مستوي الكتيبة التي تعتبر العنصر الأساسي في إنتاج النيران‏,‏ الواقعية في التدريب‏,‏ ويتم ذلك من خلال معسكرات تدريب مركز يتم أثناء تنفيذها تدريب عملي علي جميع الإجراءات التي تضمن تنفيذ رماية ناجحة‏.‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية
موضوعات في نفس الباب
~LIST~