بـريــد الأهــرام

43265‏السنة 129-العدد2005مايو21‏13 من ربيع الآخر 1426 هـالسبت

..‏وهكذا تفادينا الأزمة‏!‏

‏تحت عنوان بيد من حديد في بريد الأهرام‏2005/5/17‏ تساءل السيد محمد فتح الباب المحامي بالنقض عن ماذا لو اعتصم المرشدون بهيئة قناة السويس كما فعل المراقبون الجويون‏,‏ وأقول لقد حدث هذا فعلا عام‏1979‏ وتمت مواجهته ولم يشعر به أحد‏.‏

فقد نما إلي علم هيئة قناة السويس ان هناك تخطيطا من المرشدين ـ لتعطيل الملاحة في القناة بالتباطؤ عند استدعاء أي منهم للارشاد بادعاء المرض‏,‏ وذلك لأن لهم عدة مطالب‏.‏ واتصل المهندس مشهور أحمد مشهور رئيس الهيئة وقتها بي‏,‏ وبعد موافقة القيادة العامة للقوات المسلحة تم دفع‏(40)‏ ضابطا من القادة ذوي الخبرة للقيام بعمليات الإرشاد‏,‏ وكان أقدمهم العقيد أحمد علي فاضل ـ الفريق رئيس الهيئة حاليا ـ وتحركوا في أتوبيسين من الاسكندرية بعد ظهر الخميس ليقضوا ليلتهم بالقاهرة ثم تحركوا فجر الجمعة ليدخلوا مبني الهيئة بالاسماعيلية في الثامنة صباحا‏.‏ وبوصولهم شعر المرشدون وعادوا للانتظام بعملهم فورا‏.‏ وقد طلب المهندس مشهور بقاء ضباط القوات البحرية بالهيئة والتدريب علي الإرشاد لمدة ثلاثة أشهر استضافتهم الهيئة خلالها وعادوا بعدها إلي مراكزهم بالقوات البحرية‏,‏ وبهذه الطريقة تم احباط أي محاولة لتعطيل الملاحة بالقناة دون أن يشعر أحد‏.‏
فريق‏/‏ محمد علي محمد أمين ـ قائد القوات البحرية الأسبق

بداية الصفحة

تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية
موضوعات في نفس الباب
~LIST~