أقتصاد

43216‏السنة 129-العدد2005ابريل2‏23 من صفر 1426 هـالسبت

سامح فهمي في الجمعيات العمومية لشركات البترول الاستثمارية
التوسع في تصنيع المنتجات البتروكيماوية عالية الجودة للسوق المحلية والتصدير

متابعة‏:‏ عادل ابراهيم
سامح فهمى
أعلن المهندس سامح فهمي وزير البترول ان نجاح قطاع البترول في إنتاج منتجات بتروكيماوية نهائية الصنع من الغاز المصري المنتج من الصحراء الغربية ساهم في توفير المنتجات البتروكيماوية للسوق المحلية بديلا عن الاستيراد وتصدير الفائض للأسواق الخارجية‏,‏ مشيرا الي ان إشراف الشركة المصرية القابضة للبتروكيماويات علي نشاط صناعة البتروكيماويات في مصر اعطي دفعة قوية لإنطلاق هذه الصناعة التي تسهم مساهمة فعالة في تعظيم ثروات مصر من الغازات الطبيعية وزيادة القيمة المضافة‏.‏ جاء ذلك خلال رئاسة وزير البترول للجمعية العامة لشركة سيدي كرير لتكرير البترول‏(‏ سيدبك‏)‏ لمناقشة نتائج اعمال الشركة خلال عام‏2004,‏ واشار الوزير الي ان الشركة استطاعت تحقيق أعلي ربحية في تاريخها واستطاعت توفير نحو‏70‏ م مليون دولار من خلال تصدير منتجاتها الي الاسواق العالمية وتغطية احتياجات السوق المحلية من الايثلين والبولي ايثلين بدلا من استيرادهما من الخارج‏.‏

واشار الكيميائي‏/‏ أسامة فؤاد رئيس شركة سيدبك الي انه تم تحقيق خطة الانتاج من الايثلين حيث بلغ‏285‏ ألف طن ومن البولي إيثلين حيث بلغ‏240‏ ألف طن ومن البوتاجاز حيث بلغ‏29‏ ألف طن‏.‏ وتم إنتاج‏10‏ آلاف طن من النافتا عالية الأوكتان وأضاف انه تم تصدير‏91‏ ألف طن بولي ايثلين الي‏51‏ دولة علي مستوي العالم وبيع‏149‏ ألف طن الي السوق المحلية‏.‏ كما تم تصدير‏3500‏ طن من منتج البيوتين‏(1)‏ وانه تم تنفيذ جميع التصميمات الهندسية والتركيبات لخط تعبئة ثالث بمصنع البولي ايثلين بجهود شباب العاملين بالشركة بهدف إزالة الاختناقات وزيادة معدلات التعبئة‏.‏ وبلغ صافي ربح العام‏734‏ مليون جنيه‏.‏ واشار المهندس سامح فهمي وزير البترول خلال اجتماع الجمعية العامة الاولي للشركة المصرية ألكيل بنزين ايلاب لمناقشة نتائج الاعمال في عام‏2004‏ الي ان الشركة تمثل خطوة مهمة في تنفيذ المرحلة الاولي من مشروعات الخطة القومية للبتروكيماويات وستقوم الشركة بإنتاج المادة الاساسية اللازمة لانتاج المنظفات الصناعية التي يتزايد الطلب عليها محليا وعالميا

ويمثل المشروع نموذجا للتعاون بين شركات قطاع البترول الشقيقة حيث يعتمد المشروع علي الخامات المحلية في التصنيع والمنتجة من شركات قطاع البترول مما يزيد من القيمة المضافة للاقتصاد القومي وأضاف ان المشروع يمثل ايضا منظومة تكامل وتعاون بين وزارات الدولة المختلفة حيث تساهم وزارة المالية وبنك الاستثمار القومي مع قطاع البترول في رأس مال المشروع‏.‏ ومن جانبه اشار الكيميائي محمد نور الدين رئيس شركة ايلاب الي زيادة الطاقة الانتاجية للمشروع من‏80‏ ألف طن سنويا الي‏100‏ الف طن سنويا سيؤدي الي تحسين اقتصاديات المشروع وسيسهم في توفير احتياجات السوق المحلية وتصدير الفائض للأسواق العالمية بما يؤدي الي تعظيم العائد الاقتصادي والقمية المضافة للمشروع وأضاف أن نشاط الشركة يتمثل في انتاج الكيل بنزين ومايرتبط بذلك من إقامة مشروعات البتروكيماويات المكملة وإنشاء وتملك خطوط الأنابيب ووحدات القياس والتنكات وأوضح ان المشروع يتكون من‏8‏ وحدات انتاجية بالاضافة الي المرافق والتسهيلات‏,‏ والتزام المشروع بتطبيق الإشتراطات البيئية حيث يستخدم احدث الاساليب التكنولوجية المتطورة في عملية الانتاج‏.‏

موضوعات اخرى

بداية الصفحة

تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية
موضوعات في نفس الباب
~LIST~