تحقيقات

43178‏السنة 129-العدد2005فبراير23‏14 من محرم 1426 هـالأربعاء

الأمل اسمه اليزاروف‏!‏
أحدث علاج لتفتت العظام في حوادث الطرق

تحقيق‏:‏ إيناس عبد الغني
التثبيت الخارجى والبيولوجى أكثر نجاحا من الداخلى
كشف أحدث تقرير للمركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية عن أن ضحايا حوادث الطرق يصل عددهم الي‏9‏ آلاف قتيل و‏30‏ ألف مصاب سنويا لتصبح هذه الحوادث ثاني سبب للوفاة بعد الأمراض‏.‏ وهذا التقرير يبين أن الاصابات تتجاوز ثلاثة أضعاف عدد الوفيات وهو معدل خطير تزداد خطورته عندما نعلم أن الاصابة تبدأ من كسور بسيطة وتنتهي الي تفتت بالعظام وأمراض أخري قد تسبب الاعاقة فضلا عن التكلفة المالية الباهظة للعلاج التي تتكلفها الدولة والافراد معا‏,‏ كما يستغرق العلاج والتأهيل فترات طويلة تصل الي سنوات وقد تستمر حتي نهاية العمر‏.‏

والامل في العلاج يحمله الدكتور محمود فايد استاذ مساعد جراحة العظام بطب عين شمس وعضو المجموعة التأسيسية المصرية لجراحات الاليزاروف والذي عرضه في بحث ألقاه أمام المؤتمر الدولي لجراحات الاليزاروف الذي عقد في اسطنبول أخيرا كما يستخدم هذه الطريقة في علاج المرضي بالكسور الشديدة مجانا في مستشفي الدمرداش ومعهد ناصر ومستشفي الهلال الاحمر‏.‏ حول هذا الجهاز يقول الدكتور محمود فايد انه يستخدم اساسا في اطالة العظام واصلاح الاعوجاج بها باستخدام حلقات معدنية متصلة ببعضها ويتم ادخالها في العظام بطريقة معينة‏.‏

ويضيف أنه في حالة الكسور المفتتة تنشطر العظمة بفعل الاصطدام الشديد الي قطع متعددة متفاوتة في الحجم يصعب وربما يستحيل معها التثبيت الداخلي خاصة اذا كان الكسر المتفتت يصل الي المفصل المجاور او فوقه مباشرة مما يمنع تثبيت جانبي الكسر داخليا سواء بشرائح معدنية أو مسامير نخاعية وهنا يأتي الدور الكبير لجهاز اليزاروف للتثبيت الخارجي حيث يتم عبور منطقة المفصل الي أول العظمة السليمة التي تلي المفصل مع تثبيت الكسور المتفتتة بواسطة اسلاك معدنية صغيرة القطر ذات نتوء معدني لمحاولة تجميع الكسر المتفتت‏.‏
د. محمود فايد
ويكشف الدكتور محمود فايد عن وجود طريقة أخري وهي تجاهل منطقة الكسر المتفتت وتثبيت أعلي وأسفل الكسر وهو مايعرف بالتثبيت البيولوجي وهي طريقة تحقق أعلي نسبة مئوية لفرص التحام الكسر مع الاعتماد علي الشد التدريجي لاربطة المفصل لاعادة ترتيب قطع العظام المفتتة مع رجوع المحور العرضي للمفصل الي وضعه الطبيعي مع المحافظة قدر المستطاع علي غضاريف المفصل‏,‏ وهناك ميزة أخري لجهاز اليزاروف الحلقي في غاية الاهمية وهي أنه يمكن تركيب مفصلات معدنية بين الحلقات عند مستوي المفصل مما يساعد علي تحريك المفصل بعد فترة قصيرة من تثبيت الكسر مما يمنع حدوث تثبيت للمفصل وهي من أكبر المشاكل التي تواجه الجراح والمريض معا اذا تم التحام الكسر‏.‏

ويضيف د‏.‏ محمود فايد أنه من مزايا المثبت الخارجي الحلقي السماح للمريض بالتحرك والتحميل علي الارض بعد فترة قصيرة من تثبيت الكسر بدون اضطراره الي النوم في السرير لفترات طويلة ومايصاحب ذلك من حدوث هشاشة في العظام مع احتمال حدوث التهابات وقرح الفراش ناهيك عن تدهور الحالة النفسية للمريض من طول فترة الرقاد وعدم الحركة‏.‏ ومن المميزات الاخري للجهاز أنه يمنع حدوث قصر في العظام المكسورة كما يحافظ علي الترتيب الطولي للعظمة‏,‏ بالاضافة الي عدم حدوث نزيف او فقد لأي كمية من دم المريض أثناء الجراحة لأن التثبيت يكون خارجيا ويتم ادخال المسامير والأسلاك المعدنية المثبتة للعظام بطريقة أدق قد تستخدم معها شاشة تليفزيونية وجهاز أشعة لبيان المكان الصحيح للتثبيت‏.‏

ويرصد الدكتور محمود فايد الصعوبات التي تواجه المريض عند استخدام جهاز التثبيت الخارجي وهي أنه غير مريح بالنسبة للمريض ويتطلب عناية فائقة من المريض وذويه لمنع حدوث التهابات حول الأسلاك والمسامير المثبتة للجهاز كما أنه يحتاج الي تعاون كامل من المريض مع درجة وعي كافية للتعامل اليومي مع الجهاز وقد يؤدي الي صعوبة في حركة الاطراف ولكن يمكن التغلب بسهولة علي ذلك بالعلاج الطبيعي والتطبيق السليم للجراحة‏.‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية
موضوعات في نفس الباب
~LIST~