تقارير المراسلين

43419‏السنة 130-العدد2005اكتوبر22‏19 من رمضان 1426 هـالسبت

الفريق بحري تامر عبد العليم‏:‏
تأمين مصادر الثروة وخطوط المواصلات البحرية
ضد الإرهاب في مقدمة أولويات مهام القوات البحرية

أجري الحوار‏:‏ جمال الخولي
الفريق تامر عبدالمنعم
البحرية المصرية تاريخ طويل من الكفاح والبطولات والتحديث والتطوير حتي أصبحت تضارع أعتي بحريات الدول العظمي التي تتسابق لإجراء تدريبات مشتركة معها‏..‏ وبرغم استعدادها القتالي الدائم الا انها تلعب دورا مهما في اوقات السلم‏..‏ فهي تعمل علي تأمين ثرواتنا وخطوط مواظلاتنا البحرية ومكافحة التهريب والإرهاب البحري والتسلل والهجرة الغير شرعية التي تؤثر علي الأمن القومي والسلام الاجتماعي‏.‏

لقد أسند اليها مهام كثيرة يحدثنا عنها الفريق بحري تامر عبد العليم قائد القوات البحرية في حديثنا معه بمناسبة عيد القوات البحرية‏..‏ الذي يتطرق فيه الي أعمال التطوير والتحديث لهذه القوات‏.‏

القدرات القتالية المطلوبة
‏*‏ قام الرئيس حسني مبارك القائد الأعلي للقوات المسلحة في الاحتفال الأخير بعيد القوات البحرية برفع العلم علي عدد من القطع البحرية الجديدة التي انضمت لخدمة العمليات بهذه القوات ـ فماذا أضافت هذه القطع الي القوات البحرية؟
**‏ خطط التسليح عموما لدي أي دولة تعتمد علي معادلة دقيقة تجمع ما بين القدرات القتالية المطلوبة في السلاح طبقا للغرض الذي سيستخدم من أجله‏,‏ بالاضافة لتكلفة تدبير هذا السلاح من مخصصات التسليح في موازنة الدولة‏,‏ وبدورنا في القوات البحرية عند اختيارنا لوحدة بحرية لاضافتها الي اسطولنا‏,‏ فان ذلك يتم بعد دراسة دقيقة من خلال جهات الاختصاص المسئولة عن وضع خطوط التسليح‏,‏

وبما يضمن أن تشكيل الوحدات الجديدة اضافة حقيقية لقدرات وامكانيات القوات البحرية‏,‏ وبما يمكنها من القيام بمهامها علي الوجه الأفضل والأكمل والتي تعددت حربا وسلما لتشمل مجالات عديدة سواء في المجال الدفاعي العسكري أو المدني الانساني‏,‏ وتظهر هذه الاستراتيجية في التنويع الواضح والاضافة العملياتية والتكنولوجية التي تمثلها الوحدات الأربعة المتضمنة حديثا للقوات البحرية مثل سفينتي النقل والامداد الألمانية الصنع حلايب وشلاتين لتضاعف من قدراتنا وامكانياتنا في الدفاع عن مياهنا الاقليمية ضد سفن السطح المعادية والتي تشكل اضافة حقيقية لقواتنا من حيث البعد الاقتصادي علاوة علي البعد الأمني والدفاعي حيث ان هذه الوحدات ضاعفت من قدرات قواتنا البحرية علي النقل الأكثر من عشرين مرة فتمكنت القوات البحرية من القيام بدورها في نقل معداتنا العسكرية دون الاعتماد علي الشركات الاجنبية اضافة الي رفع الكفاءة والقدرات القتالية لوحداتنا البحرية الصغيرة بتزويدها بالاحتياجات المختلفة من الوقود والذخائر والمياه والتعيينات في عرض البحر‏.‏

وأضاف الفريق بحري تامر عبد العليم لانستطيع ان نغفل سفينتي البحث والانقاذ الصينية الصنع والتي ضاعفت من قدرات قواتنا والقيام بأعمال الانقاذ البحري وتقديم الخدمات بالموانئ الرئيسية والمراسي في المناطق النائية‏.‏

*‏ شهدت القوات البحرية مسيرة كبيرة للتحديث والتطوير خلال السنوات الأخيرة فما أبرز ملامحها؟‏
**‏ أن تطوير الوحدات البحرية المقاتلة يخضع لاستراتيجية عامة للقوات المسلحة ترتكز علي عنصرين رئيسيين لتطوير الوحدات والأسلحة البحرية الموجودة من حيث الكم والنوع‏,‏ واننا في إطار هذه الاستراتيجية العامة لتنويع مصادر السلاح لكسر احتكار التسلح وتفادي ان يكون هناك طرف دولي واحد يتحكم في مصادر السلاح‏,‏ فقد زودت القوات البحرية بوحدات وأسلحة بحرية من مختلف دول العالم وذلك في اطار بناء نظام لإحكام الدفاع عن مياهنا الاقليمية وسواحلنا بمنظومة متطورة فريدة من نوعها تضم الوحدات البحرية والوحدات الجوية في البحر ووحدات المدفعية والصواريخ الساحلية من البر‏.‏

يتطرق قائد القوات البحرية الي تطوير كفاءة الفرد من حيث العناية والتأهيل العلمي والذهني والجسدي والمعنوي ليكون قادرا علي العمل بالبحر حيث يتطلب نوعية خاصة من الكفاءات القادرة علي تحمل المصاعب وتنفيذ المهام بكفاءة وحسن التصرف في المواقف الطارئة والظروف الصعبة للحياة في وحدة بحرية صغيرة لمدد وفترات طويلة للوصول به الي درجة الاحتراف المطلوب في الحروب البحرية‏.‏

أما عن التطوير في المنشآت التعليمية والمعاهد العسكرية للقوات البحرية فيقول‏:‏ لقد أعيد تطوير وتحديث المناهج الدراسية بما يتناسب مع التطور الحالي في أنظمة التسليح التي زودت بها القوات البحرية‏,‏ وكذلك منظومات التسليح العالمية‏.‏

*‏ تسليح القوات البحرية في أي دولة يختلف بإختلاف طبيعة المهام التي تقوم بها هذه القوات‏,‏ فما هي طبيعة المهام التي تقوم بها قواتنا البحرية؟ وهل يتناسب تسليحنا مع هذه المهام؟
**‏ القوات البحرية في أوضح معانيها هي قوة عسكرية اقتصادية تمارس دورها من خلال قدرتها علي تأمين استخدام البحر لدولتها‏,‏ وقد استخدمت للسيطرة علي المواصلات البحرية وللمحافظة علي الثروات الطبيعية في البحر لتحقيق الرخاء الاقتصادي عموما كما أنها تقوم بالمساهمة في تنمية المجتمع المصري ولها دور رائد في خطط التنمية والمشاركة في إزالة آثار الكوارث‏,‏ فمهام القوات البحرية تتنوع لتغطي العديد من المجالات فنجد أن هناك‏:‏ مهام ذات طبيعة دفاعية عسكرية‏,‏ ومهام ذات طبيعة إنسانية‏,‏ ومهام ذات طبيعة اقتصادية‏,‏ ومهام ذات طبيعة سياسية‏,‏ فإذا نظرنا إلي المهام الدفاعية العسكرية نجد أن فرض قوانين الدولة بالبحر وحماية المياه الإقليمية بالبحرين المتوسط والأحمر وقناة السويس ضد أي تهديدات ونجد أيضا أن طبيعة هذه المهام تستلزم استمرار استعداد القوات البحرية بجميع المواقف الروتينية منها والمفاجئة وذلك بإمتلاك الامكانات القادرة علي ردع العدو باستمرار للحفاظ علي تزويد قواتنا البحرية بأحدث الأسلحة والمعدات وفي الحقيقة فإن القيادة السياسية والعسكرية في الدولة لا تألو جهدا في سبيل تزويد قواتنا البحرية بأحدث الواحدات

أما بالنسبة للمهام الإنسانية وهو البعد الجديد الذي أضيف حديثا لمهام القوات البحرية عموما وخاصة وفي وقت السلم وذلك لما لديها من إمكانات وقدرات تقنية حديثة وكفاءات بشرية قد تفوق ما لدي قطاعات أخري من الدولة فتسهم القوات البحرية في مهام الإنقاذ والإغاثة ومواجهة الحوادث البحرية الجسيمة والكوارث الطبيعية والأمثلة علي ذلك عديدة كان أخرها العبارة السلام‏95‏ في اليوم السابع عشر من الشهر الحالي وإنقاذ‏222‏ من المعتمرين والسفينة القبرصية‏.‏

أما المهام الإقتصادية كما يقول الفريق بحري تامر عبد العليم فتشمل القيام بمهام تأمين مياهنا الإقليمية والمنطقة الاقتصادية الملاصقة لها تحمل بما يهيئ مناخ الاستقرار المناسب لجذب الاستثمار وكذلك تأمين مصادر الثروة القومية والمتمثلة في حقول البترول والغاز الطبيعي‏,‏ والتي يتمركز معظمها في البحر أو المناطق الساحلية‏,‏ كما أن اضطلاع القوات البحرية بدورها في هذا المجال يؤمن البلاد ضد أعمال التهريب والتي تضر بالاقتصاد القومي وكذا مكافحة أعمال التسلل والهجرة غير الشرعية والتي تؤثر سلبا علي الأمن القومي والسلام الاجتماعي‏,‏ وقد تم ضبط‏3‏ مراكب سيرلانكية ومركب في أبوقير وبلانس في مرسي مطروح يحملو ما يقرب من‏150‏ شخصا يرغبون في الهجرة غير الشرعية في الايام القليلة الماضية‏.‏

ونضيف إلي تلك المهام المهام ذات الطبيعة السياسية بالوجود المصري وإظهار علم مصر في مختلف بقاع العالم بمناطق التوتر والمناطق ذات المصالح الحيوية والاستراتيجية لمصر وكذلك لتوثيق التعاون مع دول الجوار الصديقة والدول الأجنبية الصديقة ودعم الروابط الاجتماعية والثقافية مع الدول العربية والدول المجاورة لنا من خلال القيام بالتدريبات المشتركة والقيام بالزيارات الروتينية الرسمية وغير رسمية لمواني هذه الدول‏.‏

*‏ تعاني جميع الدول من الارهاب الدولي‏..‏ وقد سبق قيام هذه العناصر بتلغيم المياه الدولية في خليج السويس والخليج العربي قبل سنوات‏..‏ فماذا أعدت القوات البحرية لمواجهة مثل هذه الاحتمالات التي تمثل عبئا إضافيا علي نوعيات محددة من الوحدات البحرية؟
**‏ تكمن الخطورة الحقيقية للارهاب في عدم القدرة علي التنبؤ بنوعيته أو كيفيته أو مكان تنفيذ ضرباته‏,‏ ومن هذا المنطلق تتبع القوات البحرية إستراتيجية وقائية تعتمد علي إحكام السيطرة علي سواحلنا التي تمتد لحوالي الفي كيلو متر‏,‏ وهي إستراتيجية تؤتي ثمارها بالفعل‏,‏ ويكفي للتدليل علي ذلك أنه لم يسجل حتي الآن ـ منذ تلغيم مياه خلية السويس ـ أي عمليات أخري عن طريق البحر أو السواحل‏,‏ وهذه الخطة ليست جامدة بل تخضع للتحديث والتعديل لما تمليه الظروف والأحوال‏..‏

ويضيف الفريق بحري تامر‏..‏ أنه عقب العمل الارهابي في ميناءي العقبة وإيلات تم تكثيف دوريات المرور المسلح وطلعات الاستطلاع البحري لرصد أي تحركات مريبة ومنع مثل هذه المحاولات في مهدها‏,‏ وقال‏:‏ أن تأمين مصادر ثرواتنا وخطوط مواصلاتنا البحرية ضد الارهاب تأتي في مقدمة أولويات ومهام قواتنا البحرية‏.‏

ويستطرد قائلا‏:‏ أن ان الوجود البحري المستمر في مسرح العمليات يؤدي إلي استمرار مراقبة أي أنشطة مريبة مع التركيز علي المناطق التي تنطلق منها هذه العمليات الارهابية سواءا من الداخل أو الخارج وذلك بالتنسيق مع جميع أجهزة الدولة‏.‏

وتعتمد استراتيجية مكافحة الارهاب كما يقول قائد القوات البحرية علي اتخاذ كل التدابير اللازمة للحيلولة دون وقوع الأعمال الارهابية وإتخاذ كل الاجراءات التي من شأنها ردع كل من تسول له نفسه المساس بأمن مصر واستقرارها وعلي ذلك فإن القوات البحرية تضطلع بمهام وقائية عديدة منها ما تقوم به وحدات المرور الساحلي السريعة والتي تقوم بتنفيذ أعمال المرور بصفة مستمرة للسيطرة واحتواء المواقف الطارئة والعمل كمفرزة إنذار متقدمة لرصد أي تحركات مريبة تقترب من مياهنا الاقليمية ومواجهة ذلك بالتعاون والتنسيق مع باقي الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة لو استلزم الأمر‏..‏

وفي منطقة خليج السويس حيث المدخل إلي أهم مجري ملاحي في العالم وهو قناة السويس فقد تم الاستعانة بالتكنولوجيا الحديثة في هذا المجال حيث تم إنشاء نظام خدمة مرور السفن في خليج السويس‏(VTS)‏ وهذا النظام يقوم بإرشاد السفن ومتابعتها خلال رحلتها في الخليج إلي قناة السويس وخروجا منها ويمكن للنظام رصد ومتابعة نشاط السفينة خلال رحلتها بما يؤمن المجري الملاحي ضد حوادث التصادم والجنوح وكذلك منع تسلل أي سفن قد تشكل تهديدا للأمن البحري بالمنطقة‏..‏

والقوات البحرية كأحد الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة مسئولة عن الدفاع عن حدود الدولة عموما والبحرية خصوصا ضد مختلف التهديدات والارهاب هو أحد أهم تلك التهديدات الحالية‏..‏

ويجري حاليا التنسيق لانشاء قوة تدخل سريع من القوات البحرية تشكل من عناصر من القوات الخاصة البحرية وعناصر من البحث والانقاذ ووحدات المرور الساحلي السريع لاحتواء المواقف الطارئة بالتعاون والتنسيق مع باقي الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة‏..‏

*‏ التعاون البحري المصري العربي يسير في خط ومتواز مع وضع ودور مصر في الأمة العربية وما تحتاجه بحريات الدول العربية من مساندة‏..‏ ما هو الجديد في هذا التعاون سواء في مجال التدريب المشترك أو فتح المعاهد التعليمية المصرية أمام الضباط والطلاب العرب؟
**‏ في إطار خطط التعاون العسكري مع الدول العربية الصديقة تقوم القوات البحرية بالتعاون مع الدول العربية الصديقة في العديد من المجالات منها التدريبات المشتركة وتبادل زيارات القادة وتبادل حضور ضباط من القوات البحرية المصرية للتدريبات التي تم في الدول العربية الصديقة كذا تبادل زيارات طلبة الكلية البحرية لكلا البلدين‏..‏

ومن الدول العربية التي نتعاون معها تعاونا وثيقا المملكة العربية السعودية ويتم كل سنتين الاشتراك في التدريب البحري المشترك‏(‏ مرجان‏)‏ وهو تدريب مصري‏/‏ سعودي‏,‏ وأيضا هناك تعاون عسكري مع دولة تونس‏.‏

وللتدريبات المشتركة فوائد كثيرة منها الاستفادة من الامكانات المتطورة لدي الوحدات البحرية للدول البحرية الكبري والاطلاع علي أحدث النظم من الأسلحة والمعدات والأجهزة والتعرف علي الاساليب التكتيكية للدول المشاركة في استخدام الوحدات البحرية منفردة أو في تشكيلات بالتعاون مع القوات الجوية وإكتساب المهارة في تنظيم التعاون بين تشكيلات القوات البحرية وتشكيلات الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة وقوات الدول الصديقة وإكتساب المهارة في تنفيذ المعارك التصادمية بالبحر ضد وحدات قوية وحديثة مدعمة بأحدث أنواع الأسلحة والطائرات مما يكسب قواتنا البحرية الخبرات في التعامل مع هذه الوحدات الحديثة والمتطورة رضافة إلي إستخدام مساعدات التدريب المتطورة أثناء تنفيذ تمارين الاستخدام الفعلي للأسلحة والمعدات الحديثة والمتطورة‏..‏

هذا بالاضافة إلي إكتساب قيادات وضباط القوات البحرية خبرة التخطيط مع الوحدات البحرية الأجنبية من حيث تقريب وجهات النظر والوقوف علي أحدث النظريات والأساليب في أعمال التخطيط والاعداد للعمليات البحرية الحديثة‏..‏

ولكن يجب تأكيد علي أن مثل هذه التدريبات وكأي أنشطة أخري تتم بالقوات البحرية هي أنشطة مدروسة ومخططة مسبقا ولاتترك للمصادفة ويتم المشاركة فيها بالجرعات المطلوبة طبقا لخطط التدريب الموضوعة وبدون أن يشكل ذلك أي حمل زائد علي القوات أو المعدات وبدون الاخلال بتجهيز القوات البحرية للقيام بمهامها الأساسية‏..‏

*‏ تعتبر الغواصات من أكثر القطع البحرية خطورة حيث أنها تستخدم في عمليات التجسس فما دور القوات البحرية في مكافحة الغواصات‏..‏؟ وماهي أحدث الامكانات التي يتم بها الكشف عن الغواصات؟
**‏ أن موضوع مكافحة الغواصات بما تتمتع به هذه الوحدات من قدرة فائقة علي العمل في سرية تامة تحت الماء وخاصة بعد التقدم التكنولوجي السريع الذي مكن الغواصات من تقليل المجالات الطبيعية الخاصة بها مما جعل عملية مكافحة الغواصات أحد أصعب المهام التي يمكن أن تكلف بها أي قوات بحرية في العالم حيث لاتتطلب عمليات مكافحة الغواصات المعدات والمنظومات الحديثة فقط ولكنها تتطلب أيضا فوق ذلك الكفاءات البشرية المدربة والمحترفة في تنفيذ المهام والعمليات البحرية أما عن العنصر البشري فإن القوات البحرية المصرية والحمد لله تزخر بالكفاءات البشرية‏.‏

ونحن نتوارث الخبرات في مكافحة الغواصات من جيل إلي آخر فنحن لاننسي الخبرات المكتسبة من مكافحة الغواصات الاسرائيلية أمام المواني المصرية إضافة إلي ذلك فإننا نحرص علي إطلاع ضباطنا علي أحدث ماأنتجته الترسانات العالمية من منظومات لمكافحة الغواصات‏.‏

ولتقريب الصورة لكل من لايعمل في مجال القوات البحرية يجب أولا أن أنوه أن المجالات الصادرة عن الغواصة تصنف فـي ثلاثة مجالات‏:‏ الصوتي ـ الحراري ـ المغناطيسي‏.‏

ولكل مجال من هذه المجالات الثلاثة طرق وأساليب ومنظومة خاصة لاكتشافه وتحرص القوات البحرية علي التزود بالحديث منها أولا بأول‏.‏ ففي مجال الكشف عن المجال الصوتي الصادر عن الغواصات المعادية فإن لدي القوات البحرية أحدث طرازات أجهزة السونار الموجودة علي وحدات مكافحة الغواصات السطحية أو أجهزة السونار المغمور التي تحمل علي طائرات الهل طراز‏(SH-2G)‏ والتي تمكن من رصد الضوضاء الصوتية الصادرة عن الغواصات علي مسافات محددة حسب إنتشار الصوت تحت الماء بحيث يمكن إكتشاف الغواصة المعادية والتعامل معها قبل قيامها بالهجوم علي وحداتنا البحرية‏.‏ وهناك الانبعاث الحراري الصادر عن الغواصة كخاصية طبيعية لأي جسم به محركات ومعدات تعمل ويصدر عنها انبعاث حراري يتم رصده بالمستشعرات الحرارية ومستشعرات الأشعة تحت الحمراء‏.‏

وفي المجال المغناطيسي تسعي قواتنا البحرية بالتنسيق مع القوات الجوية لتزويد طائرتنا المجنحة الهليكوبتر بالأجهزة التي تكتشف التغيير في المجال المغناطيسي بالمنطقة الجاري البحث عن الغواصة المعادية فيها‏..‏

والقوات البحرية في سعي دائم للحصول علي أحدث مافي الترسانة العالمية من المعدات وتزويد وحداتنا البحرية العاملة في مجال مكافحة الغواصات بها مثل المدمرات طراز نوكس والقناصات والطائرات طراز‏(SH-2G)..‏ والقوات البحرية تنظم دفاعاتها ضد مختلف العدائيات ومنها العدو تحت السطح المتمثل في غواصات العدو ولدينا خبرة كبيرة في البحث عن الغواصات وتدميرها‏.‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية
موضوعات في نفس الباب
~LIST~