مصر

42874‏السنة 128-العدد2004ابريل25‏5 من ربيع الأول 1425 هـالأحد

في تل البرج بشمال سيناء
الكشف عن تحصينات دفاعية وأسلحة تحمل أسماء ملوك الفراعنة

كتبت ـ مشيرة موسي‏:‏
كشفت البعثة المصرية الأمريكية التي تعمل بمنطقة أثار تل البرج بشمال سيناء عن تحصينات دفاعية فرعونية وأسلحة من البرونز وجعارين تحمل أسماء تحتمس الثالث وإخناتون وتوت عنخ أمون وسيتي الأول ورمسيس الثاني‏.‏
وصرح فاروق حسني وزير الثقافة بأن البعثة كشفت عن بقايا قلعتين ترجعان لعصر الدولة الحديثة علي طريق حورس الحربي القديم الممتد بين مصر وفلسطين وهو ما يوضح التحصينات العسكرية من عصر الأسرة‏18‏ حيث ترجع إحدي هذه القلاع الي عصر الملك تحتمس الثالث‏(1479‏ ـ‏1425‏ ق‏.‏م‏)‏ بينما ترجع بقايا القلعة الثانية لعصر الأسرة‏19(1314‏ ـ‏1201‏ ق‏.‏م‏)‏ من عصر الدولة الحديثة‏.‏

وأضاف الدكتور زاهي حواس أمين عام المجلس الأعلي للآثار أن هذه التحصينات ورد ذكرها علي نقش الملك سيتي الأول علي جدران معبد الكرنك بالأقصر وفي الموقع المعروف باسم قلعة الأسود نسبة الي الملك رمسيس الثاني‏.‏ وقال أن الكشف يوضح التحصينات العسكرية المصرية التي تمت في عصر الدولة الحديثة خاصة في عهد الملك تحتمس الثالث‏(‏ الأسرة‏18)‏ حيث تم الكشف عن قلعة وأختام لملوك من هذه الأسرة منهم تحتمس الثالث وإخناتون وتوت عنخ أمون ومعظمها علي أواني التخزين‏.‏
وأوضح الدكتور حواس أن القلعة الأولي المكتشفة في تل البرج علي شكل مربع‏(100‏ متر‏*100‏ متر‏)‏ ومبنية بالطوب الأحمر المحروق بينما تأخذ القلعة الأخري الشكل المستطيل‏(80‏ مترا‏*100‏ متر‏)‏ وسمك اسوارها‏4‏ أمتار ومبنية بالطوب اللبن‏.‏

وأكد الدكتور محمد عبد المقصود مدير عام آثار الوجه البحري أن الكشف عن قلعتين في منطقة تل البرج يؤكد أهمية الموقع استراتيجيا والذي يقع بعد اكبر القلاع المعروفة علي طريق حورس باسم قلعة شارو‏.‏
ويوضح الكشف عن هذه القلاع صدق الفنان المصري فيما نقشه علي جدران الكرنك من معالم الطريق الحربي القديم بين مصر وفلسطين فيما يعد أقدم خريطة طبوغرافية لحدود مصر الشرقية من القنطرة شرق حتي رفح بشمال سيناء‏.‏ ويوضح النقش في معبد الكرنك أماكن‏11‏ قلعة قديمة علي الطريق تم الكشف عن‏4‏ قلاع منها في القنطرة شرق وتل البرج وبئر الدير وتل الخروبة بالقرب من العريش ويجري العمل لاكتشاف باقي مواقع القلاع‏.‏

ويقول جيمس هوفمير رئيس البعثة الآثرية التابعة لجامعة ترمينتي الأمريكية أنه تم الكشف عن مجموعة من رؤوس السهام والحراب والخناجر من البرونز تستخدم كأدوات قتال بالمعارك ونقوش تفيد أن القلعة استخدمت للجيش المصري وللفيلق المعروف باسم الإله آمون أحد الفيالق الأربعة للجيش المصري في عصر الدولة الحديثة‏.‏
كما تم الكشف عن مجاري مياه بالمنطقة الأثرية مما يؤكد وجود فرع للنيل متفرع عن الفرع البيلوزي القديم وقنوات للري والصرف‏.‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية
موضوعات في نفس الباب
~LIST~