42800‏السنة 127-العدد2004فبراير11‏20 من ذى الحجة 1424 هـالأربعاء

لعنة صدام‏...‏ عطاياه وبقاياه‏!‏
بقلم‏:‏ صلاح الدين حافظ

مثل لعنة الفراعنة قديما‏,‏ أصبحت لعنة صدام حسين حديثا‏,‏ هي حديث المجالس شرقا وغربا‏,‏ فإن كان المعروف عن لعنة الفراعنة أنها تقتل جسديا‏,‏ فإن لعنة صدام قتلت جسديا وهاهي تقتل الآن معنويا وسياسيا وأدبيا‏...‏ غير أن الخراب والدمار والدماء التي يغرق فيها العراق والعراقيون الآن‏,‏ هي أفظع أنواع القتل المادي والمعنوي‏,‏ وهي استمرار لدماء ودمار مارسه نظام صدام ضد شعبه وجيرانه علي مدي نحو ثلاثة عقود‏

مبادرتا الرئيس مبارك والأمير عبدالله ومستقبل الشرق الأوسط
بقلم: عبدالرءوف الريدي

‏**‏ ازعم في هذا المقال أن مختلف الأطراف المعنية في الشرق الأوسط في مأزق‏..‏ وأن أي طرف منها لن يستطيع أن يخرج بمفرده من النفق‏..‏ ولذا فان الأطراف تحتاج كل منها للآخر وان الحل لن يكون إلا من خلال عمل جماعي يشارك فيه كل الأطراف ـ‏1‏ـ ابدأ بالولايات المتحدة التي تواجه مأزقا لاشك فيه في العراق‏..‏ وقد تحول المأزق الخارجي إلي مأزق داخلي بالنسبة للرئيس بوش‏..‏ الذي اضطر أخيرا للموافقة علي تشكيل لجنة مستقلة للتحقيق في مدي صحة المعلومات الخاصة بوجود اسلحة دمار شامل بالعراق والتي بني عليها قراره بخوض الحرب‏..‏

الفرص والتحديات للعالم العربي داخل أمريكا
بقلم: عاطف الغمري

‏**‏ أمام عالمنا العربي جبهة هجومية ثانية خارج المنطقة‏.‏
وهي جبهة مختصة بصناعة صورة تخيلية للعرب‏,‏ تعرضهم في شكل مجتمعات مصابة بمرض تنتشر عدواه خارج حدودهم في تهديد للعالم‏,‏ ولاعلاج له إلا باستخدام القوة‏,‏ أو فرض العلاج قسرا‏.‏ وصناعة الصورة المعدلة للعرب ــ كمصدر تهديد ــ‏,‏ تجري علي قدم وساق‏,‏ ليس وراء أبواب مغلقة‏,‏ لكنها تعرض فوق منابر الجدل والحوار والشرح والتفسير والتنظير‏.‏ والأبواب مفتوحة‏,‏ لمن يسمع ويري‏.‏
العيد والإجازة والدين والعمل ... بقلم: د‏.‏ محمد مجدي مرجان
حتي لا ننسي: حتي لاننهار داخل بيوتنا‏!‏ ... بقلم: إقبـال بركة
يوسف الشيراوي‏..‏ عروبي من البحرين ... بقلم: محمود مراد
قضية الساعة: ضيف الشرف في معرض فرانكفورت ... بقلم: نبيل فرج
وجهة نظر: أسوان تنتظر قيراط الحظ‏!‏ ... بقلم: عبداللطيف الحنفي
ملتـــقى القــــارات
معركة المجتمع المدني وحكومة أنجولا ... بقلم: د‏.‏ عبدالملك عودة
قضايا معاصرة: فكر هذا الشاعر هل يستحق هذه الجائزة؟ ... يكتبها‏:‏ سامح كريم
قضايا الشرق الأوسط في سياق انتخابات الرئاسة الأمريكية ‏(2)‏ ... بقلم: سفير/ د‏.‏ رضا شحاته

رأي الأهــــــــرام

مصر وتركيا ودعم الاستقرار الإقليمي

تكتسب زيارة الرئيس مبارك اليوم لتركيا ومحادثاته مع الرئيس أحمد نجدت سيزار‏,‏ أهمية كبيرة‏,‏ ليس فقط للعلاقات التاريخية والمتميزة بين الدولتين في كافة المجالات السياسية والاقتصادية‏,‏ والصداقة القوية بين الزعيمين‏,‏ وعضوية الدولتين المشتركة في مجموعة الثماني الإسلامية‏,‏ وإنما أيضا لما تتمتع به مصر وتركيا من مكانة إقليمية كبيرة تشكل محور ارتكاز للأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط‏.‏

جدارالاغتصاب يغري المستعمرين بالسطو علي الممتلكات الفلسطينية

يبدو أن الحكومة الاسرائيلية اليمينية المتطرفة‏,‏ مصرة علي إعادة الصراع بينها وبين الشعب الفلسطيني الي نقطة الانفجار والصراع الشامل بإقامتها ما يسمي بـ الجدار العازل وبتجاهلها كل المواقف الدولية والاقليمية والفلسطينية الرافضة لهذا الجدار الذي لايعدو كونه محاولة لفرض الأمر الواقع الاستعماري علي الشعب الفلسطيني وعلي المجتمع الدولي بأسره‏.‏ وقد شجع هذا السلوك العدواني والاغتصابي‏,‏ مجموعة من المستعمرين من اليهود المتطرفين‏