تحقيقات

42389‏السنة 126-العدد2002ديسمبر27‏23 من شوال 1423 هـالجمعة

حلـــم مصــــري يتحقـــق
أكبر محطة رفع مياه في العالم تنجح في التجارب النهائية

كتب : أحمد نصر الدين
الموقع فى بداية العمل
بالفعل وخلال ساعات قليلة مقبلة‏..‏ سيكون أكبر مشروع تنموي ضخم في العالم‏,‏ في القرن الجديد جاهزا للافتتاح بعد نجاح التجارب النهائية لتشغيل اكبر وأضخم محطة طلمبات رفع للمياه في العالم بحضور مسئول المياه الأول في مصر والمشرف العام علي المشروع الدكتور محمود أبوزيد وزير الموارد المائية والري‏.‏
يقول د‏.‏ أبو زيد وزير الري المصري عن هذه المحطة العملاقة المعروفة باسم محطة طلمبات مبارك العملاقة للرفع إنها اكبر منشأ خرساني مائي في العالم‏,‏ والذي ينفذ بعمالة مصرية بنسبة‏98.5%,‏ حيث عمل به أكثر من ثلاثة آلاف عامل و‏80‏ مهندسا علي مدي اربع سنوات‏,‏ بدءا من عام‏1998‏ وعلي مدي‏24‏ ساعة يوميا في نوبة عمل وأحيانا ثلاث نوبات يومية متصلة علي انجاز هذا المنشأ الضخم الاول من نوعه في العالم أجمع‏.‏

وأهم من هذا الانجاز نفسه هو نوعية العمل والمواد الخام الاساسية الداخلة فيه‏,‏ إنها نوعية خاصة من العمل بحيث تكون مواصفات الخرسانة الداخلة في المنشأ من نوعية خاصة والحديد حديد التسليح من النوع المضغوط والكميات هائلة‏.‏ والتقنية المطلوبة أيضا عالية جدا جدا خاصة أن المنشأ كله سيكون مغمورا وإلي الابد في بركة من المياه ارتفاعها لا يقل عن‏54‏ متر‏,‏ مما يتطلب حذرا من نوع خاص في التركيبات المدنية والميكانيكية والكهربائية والتي تتم بأيد مصرية تحت اشراف ياباني والتصميم الماني مصري وهي التي أوصلت كميات من حديد التسليح تزيد علي‏45‏ ألف طن محاط ومتداخل معه زلط ورمل واسمنت كله بأيد مصرية تماما والشركات العالمية انجليزية‏-‏ نرويجية‏-‏ يابانية ألمانية مصرية خالصة‏.‏ وتبلغ مساحة المحطة وحجمها والتي تبدو كبركة مياه بها مبني ارتفاعه يصل إلي ما يقرب من‏88‏ مترا هي‏140‏ مترا‏*40‏ مترا‏*70‏ مترا عند اعلي نقطة مياه اعلي مسطح المحطة‏.‏ والتي تم تصميمها بوجود نظام أو نظم للتبريد‏.‏ والتهوية والتكييف ومكافحة الحرائق ومقاومة الزلازل وعلي أعلي معدل موجود في العالم واستخدم في البناء نحو‏250‏ ألف متر مكعب من المواد الخرسانية المبطنة للمحطة علي حد تعبير المهندس الاستشاري ادهم عيد عربان مهندس تنفيذي المحطة العملاقة والذي يقول ان الدكتور ابو زيد وزير الري وزياراته المتكررة لكل موقع في مشروع توشكي قد أدي إلي خروج هذا العمل مكتملا ووليدا عملاقاخلق ليبقي ليناطح الزمان وعلي حد قوله فإذا كان القدماء المصريين قد شيدوا الاهرام والاجداد والابناء هم الذين بنوا السد العالي فإن الاحفاد هم بناة توشكي العملاقة‏.‏ وان التاريخ سيظل دوما يذكر لهم هذا‏.‏ المهندس المقيم كمال الشربيني يقول ان المحطة‏24‏ وحدة طلمبات تم تركيب‏21‏ منها تضخ يوميا‏25‏ مليون متر مكعب من المياه في قناة الشيخ زايد الرئيسية وفروعها الأربعة والطلمبة الواحدة ترفع يوميا‏16.7‏ م‏3/‏ ثانية‏/‏ يوم‏.‏

‏1,5‏ مليار جنيه
وتبلغ تكلفة المحطة‏1.5‏ مليار جنيه وترفع المياه بارتفاع‏54‏ مترا لتكون المحطة الوحيدة في العالم التي ترفع المياه لهذا الارتفاع‏.‏
والمحطة بها‏-‏ كما يقول المهندس الشربيني‏-24‏ نفقا خرسانيا تقوم بتوصيل المياه من المحطة العملاقة الي قناة الشيخ زايد وحوض المصل بهذه المحطة يتم حفر‏3‏ ملايين متر مكعب من الصخور والاتربة منه وهو حجم يفوق حجم الاهرامات الثلاثة في الجيزة‏,‏ حيث تم بدء العمل بعمل نزح للمياه وتجفيف لحوضها من المياه بارتفاع‏40‏ مترا من منسوب‏164‏ مترا الي منسوب‏140‏ مترا ويتم عمل نظام تجفيف عملي بكفاءة تامة علي مدي ثلاث سنوات‏.‏
محمود أبوزيد
ويقول المهندس فوزي شرف المهندس التنفيذي للمشروع إن جميع الأعمال المرتبطة بإطلاق المياه في المحطة بدأت مع التجارب المبدئية في‏20‏ اكتوبر الماضي من بحيرة ناصر عبر قناة المأخذ في الجزء الجاف بطول‏1.5‏ كيلو متر عن طريق ماسورتين قطر كل منهما‏60‏ سنتيمترا بالسد الرئيسي وقد تم ملء المصل المعد بالتدريج حتي امتلئ تماما وتم حتي الآن التأكدالتام من نجاح تشغيل اول وحدتين من وحدات المحطة وهما‏18‏ و‏20‏ بعد التأكد من نجاح الاختبارات التي تمت لمعرفة مدي كفاءة المنشأ الخراساني والرشح والنفاذية منها وكفاءة شبكة صيد الاعشاب والشوائب وذلك تم من خلال فترات توقف لتجربة الوحدات الاخري علي التوالي في فترات قصيرة وحتي يتم التشغيل حسب الاحتياجات وانتهاء اعمال البنية الداخلية بالاراضي الجاهزة من أراضي الفروع الاربعة‏.‏
وقد تم عمل برنامج لتصريف هذه المياه التي ملأت الحوض كل هذا يتم في اثناء تنفيذ برامج اعداد الكوادر الهندسية والمهنية التي ستشغل المحطة العملاقة في الداخل والخارج وذلك للوقوف علي كفاءة المفيضات المنتشرة علي الافرع والقناة الرئيسية وكذا محطة الكمبيوتر التي تشغل المحطة والاعمال الصناعية الملحقة الاخري بها علي القناة والفروع وقد تم التبطين في حوض المحطة بكفاءة خاصة وكذا كفاءة شبك البوابات وكلها مرتبطة بتشغيل المحطة‏.‏
وقد وصلت المياه الان في حوض المص من منسوب‏147‏ مترا في أدني نقطة الي اعلي نقطة عند منسوب‏182‏ مترا حتي الآن‏.‏

لم نجد أي شروخ
وقد تم عمل حقن للخرسانة ولم نجد اي شروخ فيها او اي ترشيح‏.‏ وكذا تم اختبار الكفاءة المطلوبة لكل وحدة من وحدات الطلمبات التي تعطي كل واحدة منها‏16,7‏ متر‏/‏ ثانية من المياه لارتفاع‏54‏ مترا وبعد اطلاق المياه تم التأكد من تأثير هذه المياه علي ميول قناة المأخذ والمحطة والجوانب ايضا‏,‏ وحتي ينايرالقادم وكما يقول المهندس فوزي العبد المهندس المقيم للمشروع سوف يكون قد تم اختبار‏18‏ وحدة من وحدات المحطة‏.‏
ويضيف سيتم حتي يوليو القادم‏2003‏ تشغيل جميع هذه الوحدات التي يضمها المبني القاطع المانع للمياه الذي يصل إليه كوبريان اولهما الكوبري الرئيسي والثاني للطوارئ‏.‏ والذي يربط سطح المحطة بالورش الملحقة بالمحطة والذي تم انشاؤه بطريقة تتم لاول مرة في مصر والشرق الاوسط بطريقة السحب للاجزاء المعدنية من هذا الكوبري ولقد تأكد‏-‏ كما يؤكد فوزي العبد‏-‏ من سلامة هذا المنشأ بنسبة‏100%‏ حتي الآن‏.‏
المحطة التي هي عبارة عن محطتين في محطة واحدة يضم الجزء الأيمن منها الوحدات ذات الارقام الزوجية والجزء الأيسر الوحدات ذات الارقام الفردية‏.‏

إدارة المحطة من القاهرة
وتدار المحطة بشبكة كمبيوتر مرتبطة مع الوزارة في مصر للتحكم في جميع تصرفات المياه اوتوماتيكيا حسب العرض والطلب علي مياه الري المطلوبة والكوبري الرئيسي حمولته‏60‏ طنا ومخصص لوصول المهمات والسيارات وكوبري للطواريء حمولته‏20‏ طنا بطول‏150‏ مترا وعرض‏6‏ امتار ومخصص للطواريء وسط المياه والمحطة عرضها‏40‏ مترا‏*140‏ مترا والطلمبات تسحب الطرد داخل الحوض عن طريق الاستغلال الامثل لـ‏24‏ خط طرد طول كل خط‏2,7‏ متر‏*2,3‏ متر تم تركبيها فوق بعضها توفيرا للمساحة الكبيرة وكل هذه الخطوط تصب في حوض الطرد ستة أمام ستة وحتي لاتأكل المياه الخرسانة المسلحة والمبني الاول به‏6‏ وحدات وفي السقف‏12‏ وحدة ستة منها امام كل جزء والمبني الثالث به‏6‏ وحدات‏.‏ والمياه تسير من الحوض الي ثلاثة كيلو مترات هي طول الوصلة الخرسانية التي تصلها عن طريق السايفون الذي يهدي المياه الي قناة الشيخ زايد الحاملة للمياه بطول‏70‏ كيلومترا أي لايزرع علي جانبيها بل تحمل المياه الي الدليلين والفروع بها‏.‏
ويقول المهندس ابراهيم خليل مستشار المشروع العملاق ان توشكي جاهزة للافتتاح بعد الانتهاء من اعداد البنية الداخلية للمساحات التي تصل الآن إلي عدة آلاف من الأفدنة في فرعي‏2,1‏ وبعدها فرع‏4‏ ثم فرع‏3‏ وستستقبل المزارع التجريبية في فرعي‏2,1‏ حتي الان اول قطرات مياه عذبة من بحيرة ناصر تصل الي هذه المنطقة التي كانت تعرف باسم سلة غلال للعالم في الأزمان الماضية وعصر الرومان ولاول مرة في التاريخ الحديث ويضيف ان‏16‏ شركة من اكبر شركات المقاولات في مصر تقوم بعمل دءوب ومستمر بقيادة شركة مساهمة البحيرة التي يرأسها المهندس محمد الغيطاني والتي وصف عملها اللواء سمير يوسف محافظ اسوان بانه عمل الجبابرة الذي يشرف كل عامل في المشروع العملاق الذي سيصل بمساحة العمران في مصر الي‏25%‏ من مساحتها بعد ان كانت‏6%‏ فقط قبل بداية المشروع‏.‏ في نهاية الامر شكر ابو زيد جهود اللواء سمير يوسف محافظ اسوان الداعم لهذا المشروع‏.‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية