الصفحة الأولى

41678‏السنة 125-العدد2001يناير15‏20 شوال 1421 هـالأثنين

طنطاوي في الاحتفال بيوم التفوق للجيش الثاني الميداني‏:‏
إدخال أحدث النظم الدفاعية والقتالية وتطوير أداء القوات المسلحة

الإسماعيلية ـ جميل عفيفي وعبدالحميد شعير‏:‏
المشير طنطاوى يصافح احد الضباط المتميزين خلال الاحتفال
أكد المشير محمد حسين طنطاوي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والانتاج الحربي أننا نعيش عالما مازالت تحكمه معايير القوة إلي حد كبير ولهذا حرصت الدولة علي تحديث أسلحة القوات المسلحة بما يوفر لها قوات عصرية بكل المفاهيم كما أدخلت أحدث النظم إلي منظومتها الدفاعية والقتالية وحرصت القوات المسلحة علي تطوير أدائها بالاستفادة من التقنيات الحديثة والتدريبات المشتركة والخطط الهادفة للارتقاء بالمستوي القتالي لكل الجيوش والمناطق العسكرية علاوة علي ادخال احدث النظم التقنية والعلمية‏.‏
جاء ذلك خلال الاحتفال بيوم التفوق للجيش الثاني الميداني بالإسماعيلية الذي شهده الفريق مجدي حتاته رئيس اركان حرب القوات المسلحة ومحافظو الإسماعيلية وبورسعيد والشرقية والدقهلية وشمال سيناء وكبار قادة القوات المسلحة‏.‏
وأضاف المشير طنطاوي انه تم تحقيق الأهداف التدريبية المخططة بكفاءة واقتدار مما يجسد حقيقة أن القوات المسلحة هي درع الوطن مشيرا إلي أن الجيش الثاني سيظل قوة رئيسية في صرح القوات المسلحة وبنيانها الشامخ وأن رجاله سطروا صفحات مجد وعزة وفخار وحققوا لوطنهم أعظم الانتصارات في حرب أكتوبر المجيدة‏.‏

ودعا إلي مواصلة مسيرة العطاء بالمحافظة علي الاستعداد القتالي وتطوير الأداء العسكري والعمل علي الوصول بكفاءة الافراد والمعدات إلي المستوي الراقي مشيرا إلي أول قائد للجيش الثاني الميداني المرحوم المشير أحمد إسماعيل علي الذي قدم الجهد والعرق من أجل الوصول إلي أعلي مستوي من الكفاءة القتالية حيث حقق بالتعاون مع الجيش الثالث الميداني النصر في حرب أكتوبر المجيدة‏.‏
وطالب القادة الذين حضروا الحرب أن ينقلوا خبراتهم إلي الضباط والجنود والوصول بالأفراد إلي أعلي درجات اللياقة والاستعداد القتالي‏.‏
ونقل المشير طنطاوي لأفراد الجيش الثاني الميداني تحيات الرئيس حسني مبارك واشادته بادائهم‏.‏

وكان الاحتفال قد بدأ بتنفيذ أحد المهام القتالية شاركت فيه عناصر من الافرع الرئيسية من القوات المسلحة والاسلحة المشتركة والمهندسين العسكريين والحرب الكيماوية حيث قام المهندسون بانشاء كوبري وبعض المعديات وشاركت طائرات مقاتلة من طراز أف‏16‏ للاستطلاع والحماية الجوية كما نفذت طائرات الهليكوبتر من طراز كوماندو عمليات ابراز خلف خطوط العدو وشاركت طائرات الفاجيت في مواجهة القوات المعادية وشاركت عناصر من الحرب الكيماوية لعمل ستائر دخان وعناصر الحرب الاليكترونية بعمليات اعاقة رادارية وقامت عناصر الكروتال والشاباريل بالدفاع الجوي باكتشاف الطائرات المعادية كما نفذت عمليات الرماية عناصر المايلز‏.‏
وشمل الاحتفال اشتراك‏1300‏ مقاتل في عروض رياضية‏.‏
وقال اللواء صبري العدوي قائد الجيش الثاني الميداني يمر اليوم‏33‏ عاما علي انشاء الجيش الثاني الميداني ومازال مثلا يحتذي به ونحتفل اليوم بنخبة من الضباط وادوا الامانة وقد حقق الرجال أهدافهم ووصلوا إلي أعلي معدلات الكفاءة القتالية وسيظل الجيش الثاني رمزا للعطاء ساعيا للتقدم والريادة‏.‏
وفي نهاية الاحتفال قام المشير طنطاوي بتسليم كئوس التفوق للقادة والضباط والجنود المتميزين‏.‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين
العالم
الوطن العربي
مصر
الصفحة الأولي
ثقافة و فنون
الرياضة
أقتصاد
قضايا و أراء
تحقيقات
ملفات الأهرام
أعمدة
الكتاب