أعمدة

41362‏السنة 124-العدد2000مارس5‏29 من ذى القعدة 1420 هـالأحد

مجرد رأي
بقلم : صلاح منتصر

محلاها عيشة الفلاح
التصحيح تبين أنه ليس صحيحا‏,‏ فقد أرسل لي أحد القراء رسالة نشرتها يوم‏2/19,‏ يقول فيها إن أغنية محلاها عيشة الفلاح التي نسبها مسلسل أم كلثوم إلي بيرم التونسي ليست من كلمات بيرم‏,‏ وإنما هي للواء عبد المنصف باشا محمود مدير مصلحة خفر السواحل‏,‏ وقد تلقيت ثلاث رسائل حول هذا التصحيح‏,‏ أهمها من الدكتور أحمد عبد المنصف محمود يصحح فيها اللبس الذي وقع فيه القارئ‏,‏ ويؤكد أباه اللواء عبد المنصف وكان أديبا وشاعرا وناثرا ليس مؤلف أغنية محلاها عيشة الفلاح التي كتبها بالفعل بيرم التونسي‏,‏ وأن الذي كتبه أبوه وغناه عبد الوهاب عام‏36‏ هو أغنية‏:‏ مين زيك عندي ياخضرة‏,‏ وفي الرقة يا غصن البان‏,‏ ما تجودي علي بنظرة وأنا رايح الميدان‏,‏ دي عيونك فيها مرايتي‏,‏ ورموشك منها شجاعتي‏,‏ دنا أحارب وأنت رايتي‏.‏
أما محلاها عيشة الفلاح‏,‏ فيقول د‏.‏ عهدي رسمي عضو اتحاد المؤرخين العرب إنه عايش الشاعر بيرم التونسي نظرا لمجاورته إياه في المسكن بحي السيدة زينب‏,‏ وفي سهرة ذات ليلة مع بيرم أعلن شكواه من الشاعر أحمد رامي الذي كان يزامله في لجنة الاستماع بالإذاعة إذ كان رامي يسفه كل رأي لبيرم سواء في الأشعار المقدمة من مختلف الشعراء لتلحينها‏,‏ أو للأصوات المتقدمة للإذاعة للغناء‏,‏ مما اضطر بيرم التونسي إلي أن يبادله الأسلوب نفسه‏.‏ وقال بيرم في هذه السهرة إن سبب الخلاف أن رامي لم يكن يعترف بالزجل وكان يعتقد أنه يسئ إلي الشعر وقواعد اللغة العربية‏..‏
ويضيف صاحب الرسالة أن بيرم روي فيما روي أنه بعد عودته من المنفي‏,‏ في المرة الثانية والأخيرة‏,‏ تدخل كل من الإبراشي باشا ناظر الخاصة الملكية ومصطفي النحاس باشا للحصول علي عفو من الملك فاروق‏,‏ وكان بيرم قد كتب زجلا مشهورا في حق الملكة نازلي أم فاروق التي حملت فيه قبل أن يتزوجها الملك فؤاد‏..‏ وقد استجاب بيرم لطلب النحاس باشا‏,‏ وكتب أغنية محلاها عيشة الفلاح التي يمجد فيها حياة الفلاح المصري وأدعي أنه في قمة السعادة والفرح‏,‏ في حين أنه كان يعاني معاناة بالغة‏..‏ وقد قام النحاس باشا بدعوة الموسيقار محمد عبد الوهاب إلي تلحينها وبالفعل لحنها وغناها دون أن يعرف عن خلفيتها السياسية وأظهرها بدون سبب واضح في أحد أفلامه‏.‏ وقد نتج عن ذلك إصدار الملك فاروق عفوا عن بيرم التونسي دون أن يمنحه الجنسية المصرية‏.‏ وأضاف عبدالوهاب أنه عندما علم بالسبب الذي من أجله كتب بيرم الأغنية غضب لأن احدا لم يبلغه‏,‏ وأقسم ألا يغني مرة أخري أو يلحن كلمات لبيرم‏.‏
أما الأستاذ فاروق طهيو من الإسكندرية فرسالته لا تكتفي بتصحيح معلومة أن بيرم هو الذي كتب أغنية محلاها عيشة الفلاح وليس عبد المنصف باشا محمود‏,‏ ولكنه يضيف أن مسلسل أم كلثوم أخطأ في ترتيب بعض الأغاني فقد أظهر المسلسل أن أم كلثوم غنت أنت فاكراني ولا نسياني في عقب أغنية إن كنت اسامح وأنسي الأسية‏,‏ بينما لو كنت اسامح غنتها في موسم‏28/27‏ وأنت فاكراني في موسم‏32/31‏ وجل من لا يخطئ‏.‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين
العالم
الوطن العربي
مصر
الصفحة الأولي
ثقافة و فنون
الرياضة
أقتصاد
قضايا و أراء
تحقيقات
ملفات الأهرام
أعمدة
الكتاب